الاخونجي الارهابي عمر البشير يرتكب مجازر في الخرطوم


September 28 2013 13:46

صعّد نشطاء السودان في العاصمة الخرطوم بمدنها الثلاث والولايات، أمس (الجمعة)، تظاهراتهم عقب الصلاة رفضاً لإجراءات رفع الدعم عن أسعار المحروقات، وصعّدت السلطات لهجتها ضد الاحتجاجات ووصف وزير الداخلية إبراهيم محمود حامد المتظاهرين ب “اللصوص”، فيما تم تشديد التضييق على وسائل الإعلام، وبعد منع تسع صحف سودانية من الصدور، أعلنت قناتا “العربية” و”سكاي نيوز عربية” إغلاق مكتبيهما في الخرطوم بقرار حكومي احتجاجاً على تغطيتهما للتظاهرات التي اندلعت منذ الاثنين، وانتقدت واشنطن والأمم المتحدة القمع الوحشي للتظاهرات السلمية

وأطلق نشطاء على تظاهرات أمس اسم “جمعة الهوت دوغ” استياء من تصريح للبشير قال فيه إن السودانيين لم يعرفوا هذه الوجبة قبل حكمه، ودعت مجموعات على شبكة التواصل الاجتماعي إلى تصعيد الاحتجاجات حتى إسقاط النظام، وبينما سمع دوي الرصاص في عدد من أحياء الخرطوم وسط التظاهرات التي تحدت الانتشار العسكري الكثيف، جرى الإبلاغ عن سقوط ثلاثة قتلى على الأقل، في حين تحدث نشطاء عن مقتل 40 شخصاً، لكن ذلك لم تؤكده مصادر محايدة، وذلك بالتوازي مع التضارب بشأن حصيلة الأيام الماضية التي لم تعترف السلطات إلا بمقتل 29 شخصاً خلالها، بينما تقول تقارير إعلامية إن الحصيلة تجاوزت 140 وأكثر

وانتقدت الولايات المتحدة “القمع الوحشي” و”غير المتناسب” للتظاهرات . وقالت المتحدثة باسم الخارجية جنيفر بساكي في بيان إن “الولايات المتحدة تدين القمع الوحشي الذي مارسته الحكومة السودانية ضد المتظاهرين في الخرطوم والاستخدام المفرط للقوة ضد المدنيين الذي أوقع عشرات القتلى” . وبدورها أعربت نافي بيلاي المفوضة السامية لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، عن قلقها البالغ إزاء وقوع عدد كبير من القتلى خلال الاحتجاجات، وأكدت أن استخدام الأسلحة النارية القاتلة لا يمكن تبريره 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية