هربه نذير رشيد من دمشق ... وفاة عبد الحميد السراج في القاهرة ... وعديله قال ان السراج كان حارسا لكرخانة مومسات في حلب


September 24 2013 18:39

عرب تايمز - خاص

اعلن في القاهرة رسميا عن وفاة عبد الحميد السراج رئيس المخابرات السابق في سوريا وعديل الصحفي السوري غسان زكريا الذي نشر كتابا بعنوان ( السلطان الاحمر ) ذكر فيه ان عديله السراج بدأ حياته الشرطية حارسا على كرخانة للمومسات في حلب وكان السراج قد هرب بعد الانفصال الى مصر وشارك في تهريبه نذير رشيد الذي شارك في الانقلاب على الملك حسين ثم عاد الى عمان بعد عفو الملك عنه واصبح رئيسا للمخابرات الاردنية ووزيرا للداخلية

وغسان زكريا الذي بدأ حياته العملية في السعودية  مديرا لفندق كان موضوعا لمقال طويل كتبه الزميل اسامة فوزي بعنوان الصحفي وزوجته العطبول .. على هذا الرابط

http://www.arabtimes.com/Arab%20con/british_arab/layla.htm


وتوفي السراج في منفاه القاهرة، المقيم فيها منذ عام 1962، أي عقب الانفصال بين سوريا ومصر، بعد صراع مع المرض استمر لسنوات، بحسب مصادر مقربة منهوولد السراج، وسط أسرة محافظة في حماة، وسط سورية عام 1925، والتحق بالكلية الحربية، وكان من مؤسسي الجيش السوري، ومن بين الذين شاركوا في "جيش الإنقاذ" لتحرير فلسطين نهاية 1947.وعٌرف عنه "الجرأة والشراسة والذكاء والمكر"، بحسب المؤرخ السوري سامي مبيض، الذي أضاف في تصريحات له، أن السراج لقب بـ "السلطان الأحمر"؛ تيمناً بالسلطان العثماني عبد الحميد الثاني الذي عرف بشدتهعاصر الانقلابات العسكرية في سوريا منذ 1948، وكان جزءاً في عدد منها، وعرف عنه "قوته وقسوته"، حيث يقول سياسيون سوريون إنه تم رفع مئات الدعاوى ضده من مثقفين وسياسيين وعسكريين، ذاقوا الاعتقال والتعذيب على يده
عين وزيراً للداخلية في "الجمهورية المتحدة" في بداية 1958، وكان الرجل القوي في "الإقليم الشمالي"، سوريا، ورقي إلى منصب نائب الرئيس بصلاحيات رمزية، بسبب حذر عبد الناصر من "مؤامراته"، وفي 26 سبتمبر/ أيلول 1961 أبلغه أن البلاد لا تحتمل "ملكين"، وعزله عن منصبه، بحسب مصادر تاريخية.

وبحسب المصادر نفسها، فإن السراج اعتقل غداة الانفصال، وأودع في سجن المزة بدمشق، وهو معتقل للسياسيين، وأغلق مكتبه ولوحق قضائياً، قبل أن يتمكن من الفرار إلى لبنان ومنها توجه في أيار/ مايو إلى مصر وبقي هنالك حتى وفاته منذ يومين، حيث عاصر عدداً من الرؤساء هناكوعرف عنه كتمانه لأحداث المرحلة التي عاصرها؛ حيث لم يظهر كثيراً في مقابلات وسائل الإعلام خلال سنوات حياته 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية