مخطط إسرائيلي لتقسيم الضفة


September 18 2013 06:17

كشفت مصادر إعلامية عبرية عن نية عدد من قادة الائتلاف الحكومي “الإسرائيلي” تنفيذ خطة جديدة لشق طريق يربط البحر الميت بالتجمع الاستيطاني غوش عتصيون المقام على أراضي مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة .

وبحسب صحيفة “معاريف” العبرية فإن ثلاثة وزراء من الحكومة “الإسرائيلية”، إضافة لرئيس لجنة الخارجية والأمن بالكنيست يدعمون شق الطريق الاستيطاني المذكور الذي سيتم بدء العمل به في غضون اربعة شهور والذي سيأكل مساحات واسعة من أراضي الفلسطينيين . وقام يسرائيل كاتس وزير المواصلات ووزير الزراعة يائير شامير، أمس، بجولة بمرافقة أفيغدور ليبرمان في التجمع الاستيطاني بهدف الاطلاع على اللمسات الأخيرة للبدء بتنفيذ هذا الشارع الجديد .

من جهة أخرى، دعت عضو “الكنيست الإسرائيلي” المتطرفة ميري ريجف إلى تقاسم الحرم القدسي بين المسلمين واليهود على غرار الحرم الإبراهيمي خلال جلسة صاخبة في “الكنيست” أمس . وقد بادرت جهات يهودية متطرفة لعقد هذه الجلسة لمطالبة الشرطة باتخاذ خطوات صارمة ومشددة تجاه الفلسطينيين في الحرم . وحذر النائب العربي أحمد الطيبي من  مقترحات يقدمها متطرفون ومحرضون  تؤدي لإشعال المنطقة كونها لعبا خطيرا بالنار . واستذكر الطيبي في مداخلته الأحداث التي استشهد فيها مسلمون داخل المسجد الأقصى من قبل شرطة الاحتلال عندما اقتحمه اريئيل شارون في خطوة استفزازية وقحة  في 2000 . وتابع “واليوم أنتم تريدون إشعال النار من خلال أكثر مكان حساس . المسجد الأقصى كان مغلقاً تسعين عاماً في فترة الصليبيين ثم زال حكم الصليبيين وفُتح، ثم جاء الانتداب البريطاني وزال  ثم جاء الاحتلال “الإسرائيلي”، وهو مؤقت ولا بد أن يزول” . وشهدت الجلسة البرلمانية نقاشا حادا تم على أثره إخراج الطيبي وزميله النائب طلب أبو عرار من القاعة













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية