هدف الضربة الامريكية سيكون القضاء على منصات الصواريخ السورية التي تقلق مضاجع الاسرائيليين


September 04 2013 17:06

قال وزير الدفاع الأمريكي تشاك هاجل، إن الضربة العسكرية المزمع توجيهها إلى سوريا لن تكون «وخزة دبوس»، موضحًا أنها ستقلص قدرات نظام الأسد، العسكرية إلى حد بعيد في اشارة الى القوة الصاروخية السورية ... وقالت مصادر سورية معارضة ان الضربة ستتركز على منصات الصواريخ السورية ومخازنها وهي الصواريخ التي تقلق مضاجع الاسرائيليين مما يعني ان هدف الضربة هو القضاء على وسيلة الردع الوحيدة للجيش الاسوري ضد اي غزو او عدوان اسرائيلي جديد

وأضاف وزير الدفاع الأمريكي، لأعضاء الكونجرس، اليوم الأربعاء، أنه يعتقد أن نظام الأسد ممكن يستخدم الأسلحة الكيماوية مرة أخرى، إذا لم تتحرك الولايات المتحدة لتوضح أن استخدام هذه الأسلحة أمر غير مقبول. واتفق وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، مع هذا التقييم، وقال إنه يعتقد أن هذا أمر مرجح «بنسبة مائة في المائة .. وكان كيري قد كشف النقاب عن ان السعودية والامارات وعدتا بتقديم مطاراتهما الجوية لتكون منطلقا للضربة الامريكية التي سوف تتم لصالح اسرائيل في حين لم تقدم اسرائيل مثل هذا العرض لامريسكا













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية