قصيدة شامية في حمد وبندر ... للشاعر الكبير عبد الوهاب القطب


August 27 2013 03:50

قَدْ زَحْلقُوا حَمَداً على زَحْلوقةٍ

صارَتْ كأخدودٍ وأوسعَ وادِ

 

سَحَبُوا مَلَفَّ الشامِ منْهُ لِحُمْقِهِ

وَرَمَوْا بهِ لِحُثالةٍ أوْغادِ

 

وَمَشى البَدينُ إلى المَزابِلِ صامِتاً

وَالشامُ تَرْكُلُهُ على الأشْهادِ

 

قالوا لِبَنْدَرَ بعدَمَا أكلوا %رَا

خُذهُ فقالَ لَذاكَ جُلُّ مُرَادِي

 

قُلْ للذي اسْتلمَ المَلفَّ مُرَاهِناً

مَا أنتَ ذا نِدًّا مِنَ الأندادِ

 

مَا غَرَّ مِثلكَ أنْ يُبَلَّ ببَصْقَةٍ

وَالشامُ قدْ عَفَّتْ عَنِ الأسْيادِ

 

يا ابنَ العَبيد ابْشِرْ فإنكَ والعصا

وَرِجالَ سوريا على ميعادِ













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية