رسالة من قاريء مصري ... بلدنا على شفا حرب اهلية وجريدة الدستور مشغولة بفنون ممارسة الجنس في الفراش


August 25 2013 15:56

السادة عرب تايمز

تحية وبعد

انا مواطن مصري اعيش في المانيا وقلق جدا على  بلدي لانه مصر على شفا حرب اهلية وانتظر الدقائق على اعصابي حتى ينتهي عملي واعود الى البيت لقراءة الصحف المصرية ومشاهدة الفضائياتن المصرية .. واليوم فتحت صفحة جريدة الدستور فقابلني موضوع بعنوان ما الذي يريد أن يسمعه زوجك فى السرير؟ .. قلت في نفسي معقول ان هناك في مصر من لا يحس ولا يفكر ومنشغل بهذه القضايا الجنسية الشاذة في وقت بلده تمر في ظروف صعبة

اليكم الخبر المنشور مع الصورة المنشورة في جريدة الدستور للاسف

عبد الفتاح محود المنفلوطي

المانيا

ما الذي يريد أن يسمعه زوجك فى السرير؟

 

بالنسبة للرجل لا يوجد ما هو أفضل من امرأة صاخبة فى السرير وتشاركه فى القليل من الكلام الجنسى. إليك 5 أشياء يرغب زوجك بجنون أن يسمعها منك

- هو
يرغب الرجل فى التأكد من أنك لا تتخيلين شخص أخر فى السرير وأنت معه أو أنك تتصنعين المتعة، ولذلك - وبالرغم من أن هذه النقطة قد تكون بديهية للبعض - فإن ذكر اسم زوجك أو الصراخ به فى السريرهو طريقة رائعة للبدء فى الكلام الجنسى. أضيفى بعض التأوهات وسيكون ذلك أكثر من كاف لإشعال العلاقة فى السرير.
- الفعل
إذا كنت هادئة قليلا فى السرير، فإن الرجل عادة سيأخذ المبادرة ويخبرك ما يرغب فى سماعه منك عن طريق بعض الأسئلة مثل "ما الذى أفعله بك؟" و "كيف تشعرين؟". وفى هذه الحالة، يكفى فقط وصف حالتك وما تشعرين به لإشعال الأجواء.
- نزواتك
لا شىء يؤخذ عليك عندما يكون الأمر فى السرير، لذلك إذا كنت تشعرى بالثقة لما لا تنتهزى الفرصة وتخبرى زوجك بأكثر أحلامك ونزواتك التى ترغبين فى تحقيقها جنونا؟ إذا كان هذا الأمر يشكل عقدة على لسانك، خاصة بالنسبة للأجزاء البذيئة، حاولى التدرب أمام المرآة قبل العلاقة الحميمية إلى أن تتمكنى من قولهم دون الشعور بخجل أو إحراج.
- تجميع عبارات جنسية
أحيانا ممارسة الجنس تكون حميمية بما يكفى، مع ذلك فأنت لا ترغبين أن تكونى خرساء أثناء العلاقة الحميمية لذلك إليك بعض العبارات الجنسية التى يمكن استخدامها فى هذه الحالات.. "أووة أجل هنا بالضبط!".. "هذا شعور رائع".. "لا تتوقف، أقوى".. "أريدك بشدة".. "أعطنى المزيد!"..
بالطبع بإمكانك إستخدام غير ذلك من العبارات حسبما تشعرين.
- كونى مبدعة
يمكن للرجال أن يكونوا متزعزى الثقة كالنساء تماما، لذا فأحيانا بعض التشجيع المعنوى هو كل ما يحتاجه الرجل ليعرف أنك تستمتعى بما يقوم به. لذا لا تقلقى أو تخافى من أن تصبحى مبدعة فى السرير بكلامك التشجيعى لزوجك. أيا كان ما ستقوليه أو تفعيله













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية