تنظيم القاعدة يغتال قيادي سوري كردي بارز في القامشلي


July 30 2013 20:30

دعت وحدات حماية الشعب الكردي في سوريا أمس، إلى “النفير العام” في مواجهة التنظيمات الجهادية إثر اغتيال القيادي الكردي عيسى حسو بواسط قنبلة وضعت في سيارته لدى خروجه من منزله في شمال شرق البلاد واتهام تنظيم القاعدة بالوقوف وراء العملية .وجاء في البيان أن وحدات حماية الشعب الكردي “تدعو إلى النفير العام وتدعو كل من هو قادر على حمل السلاح إلى الانخراط في صفوفها لحماية المناطق التي تخضع لسيطرتها من هجمات مقاتلي دولة العراق والشام الإسلامية وجبهة النصرة” .وأكد البيان “استعداد وحدات حماية الشعب لردع الهجمات على مناطق سيطرتها” . وكانت القنبلة انفجرت، فجر أمس، بعد أن غادر حسو منزله في بلدة القامشلي السورية . وحسو عضو لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس الكردي الأعلى وهي مجموعة تشكلت لتوحيد الأحزاب الكردية السورية

ودان حزب الاتحاد الديمقراطي اغتيال حسو، وقال نواف خليل المتحدث باسم الحزب في أوروبا “إن اغتيال شخصية من حجم حسو هي رسالة واضحة لنا في الحزب ولجميع الأحزاب الكردية في سوريا، تهدد باستهداف الشخصيات القيادية وضرب الاستقرار في المناطق الكردية” .وانتقد خليل ما وصفه ب”الصمت المخجل للائتلاف السوري المعارض والجيش السوري الحر حيال ما تتعرض له المناطق الكردية من قبل الجماعات الجهادية، خاصة جبهة النصرة” . كما دان حزب السلام والديمقراطية التركي الموالي للأكراد القتل ولكنه لم يذكر المزيد من التفاصيل

ودانت هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديمقراطي المعارضة في سوريا اغتيال القيادي الكردي، مشيرة إلى أن “حسو من مناضلي حزب الاتحاد الديمقراطي الذي اعتقلته أجهزة مخابرات النظام مرات عدة وسجن لفترات طويلة وكان عضواً فعالاً في الحراك الثوري السوري من أجل الحرية والعدالة والديمقراطية

من جهة أخرى، رحب رئيس الحزب الكردي الرئيسي في تركيا بالاتصالات بين حكومة أنقرة وأكراد سوريا قائلاً: إنها يمكن أن تكثف الضغوط على الرئيس السوري بشار الأسد وأن تساعد على تغيير مسار الحرب الأهلية . وقال صلاح الدين دميرطاش رئيس المجموعة البرلمانية لحزب السلام والديمقراطية التركي في مقابلة مع “رويترز”، إن “زيارة صالح مسلم لاسطنبول مؤشر واضح على أن تركيا تتحرك نحو تغيير سياسة تفترض أن الأكراد يمثلون تهديداً” .وقال: “لن يؤثر ذلك فقط في العلاقات التركية الكردية، بل وعلى مسار الأحداث في سوريا من خلال ممارسة ضغوط على النظام” . وتابع: “يمكن أن يكون الاكراد فاعلين في سوريا ونحتاج لزيادة الدعم لهم . ويجب على الدول الغربية بما فيها الولايات المتحدة أن تقيم علاقات ملائمة مع أكراد سوريا













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية