عملية عسكرية ضخمة في عدة محافظات عراقية


July 29 2013 08:45

أعلنت قيادة عمليات دجلة أمس بدء تنفيذ عملية أمنية كبيرة في محافظات ديالى وصلاح الدين وكركوك، لملاحقة منفذي الهجمات الانتحارية والتفجيرات والاغتيالات خلال شهر رمضانوبينت أن العملية تعتمد على قوة من الجيش وتستخدم فيها المدفعية والمروحيات، في وقت قتل ثمانية من قوات البيشمركة حينما فجر انتحاري يقود سيارة ملغومة نفسه قرب دورية لقوات أمن كردية في طوزخورماتو.وقال قائد عمليات دجلة الفريق الركن عبد الأمير الزيدي في بيان امس إن «عملية أمنية انطلقت الأحد في ديالى وصلاح الدين وكركوك لملاحقة الجماعات الإرهابية التي تنفذ هجماتها الانتحارية والتفجيرات والاغتيالات خلال شهر رمضان»، مشيرا إلى أن العملية «تستهدف ما تسمى دولة الإسلامية والطريقة النقشبندية وأنصار السنة

وأضاف الزيدي أن «العملية تعتمد على قوة الجيش في ثلاث محافظات وبمساندة المروحيات والمدفعية، وتركز على منطقة جلام والطبج والجزيرة في صلاح الدين، ومناطق حمرين في ديالى الحويجة وأطرافها في كركوك».وأكد قائد عمليات دجلة أن «الهجوم أسفر حتى الآن عن اعتقال أربعة مطلوبين وتفكيك عجلتين والعثور على معمل للتفخيخ يجري إبطاله»، لافتا إلى أن «هناك معلومات عن وجود قتلى بين الإرهابيين من خلال استهدافهم من قبل إحدى المروحيات التي ضربت تجمعا للمسلحين في منطقة جلام

 

إلى ذلك، قالت الشرطة العراقية إن انتحاريا يقود سيارة ملغومة فجر نفسه قرب دورية لقوات أمن كردية وقتل ثمانية منهم على الأقل في طوز خورماتو

ووقع الهجوم في وسط بلدة طوز خورماتو التي يقطنها مزيج عرقي والواقعة على بعد 170 كيلومترا شمالي العاصمة بغداد في منطقة تشهد اضطرابات وتطالب كل من الحكومة المركزية وإقليم كردستان العراق شبه المستقل بأحقيته فيها. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها، إلا أن التفجيرات الانتحارية تحمل بصمة تنظيم القاعدة الذي كان وراء الهجمات الدموية في رمضان













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية