العشائر الاردنية : النظام الملكي افقرنا


June 15 2013 01:31

هاجم ائتلاف “العشائر الأردنية” بحدة، أمس، النظام خلال تظاهرة “الأردن فوق الجميع” وسط عمّان متهماً إيّاه ب”إفقار الشعب”، في وقت تواصلت المسيرات المطالبة بالإصلاح واجتثاث الفساد ورحيل حكومة عبدالله النسور وحل البرلمان في محافظات مختلفة، بينما أدى المئات صلاة الجمعة في مطار علياء الدولي احتجاجاً على منع الأذان

وأعاد الائتلاف المستند إلى تجمعات عشائرية معروفة بينها “بني حسن” و”بني صخر” و”الحجايا” و”العجارمة” زخم التظاهر أمام المسجد الحسيني عقب “تقطع” على مدى شهر مضى رافعاً وبمشاركة حركات شعبية وقوى حزبية وقيادات إسلامية سقف شعارات الهتاف حد مخاطبة الملك عبدالله الثاني مباشرة

وانتقد المشاركون وسط تواجد أمني كثيف السياسات الاقتصادية “التي أفقرت المواطن” محذرين من مغبة رفع أسعار الكهرباء وتأثير ذلك في سلع أساسية

وردد محتجون “معاً لاسترداد سلطة وموارد الدولة” و”الشعب مصدر السلطات” و”الشعب ملّ السكوت . . يعيش شريفاً أو يموت”، إلى جانب أخرى فاقت خطوطاً معتادة، فيما حالت قوات الأمن دون تطور احتكاك مع مناهضين تواجدوا في المكان

وشهدت محافظة الكرك الجنوبية ثلاثة اعتصامات اعتبرت حديث السلطات عن الإصلاح “مجرد حبر على ورق” واتهمت البرلمان بأنه “متآمر” مع الحكومة “ضد الشعب” من خلال منحه الثقة لها وقبوله قرارات وقوانين “مرفوضة” ميدانياً منها محاولة تمرير رفع جديد للأسعار

واستهجنت مسيرة في محافظة معان الجنوبية طريقة التعامل الأمني مع احتجاجات ميدانية شهدتها المحافظة مؤخراً، ودعت إلى إطلاق سراح موقوفين ومعتقلين بينهم بعض الناشطين، بينما نددت مسيرة في محافظة الطفيلة الجنوبية بما نعتتها “تدخلات” تؤجج الفتنة من حين إلى آخر جهة “الانصراف عن الإصرار على الإصلاح الشامل

وفي مشهد آخر، توافد مئات الأردنيين أمس على مبنى مطار علياء الدولي الجديد لأداء صلاة الجمعة داخله احتجاجاً على تصغير مساحة المصلى ومنع الآذان

ولبى المحتشدون دعوات وحملات أطلقها مهتمون عبر مواقع التواصل الإلكتروني تحت شعار “الصلاة في المطار” جاء في إحداها: “لسنا طرفاً في قوى سياسية ولا أحزاب دينية، لكننا لا نقبل التضييق على مكان أداء شعائر الله وتصغير مساحة المصلى في المبنى الجديد بنسبة 5% من القديم” . وأضافوا: “نحن مستمرون حتى نسمع صوت الأذان وتقام العبادات الواجبة في موقع يستوعب كافة المصلين كما كان الوضع عليه سابقاً” . وأردفوا “لا نريد تعطيل شيء ولا نزعم تمسكنا بالدين أكثر من غيرنا، لكننا نغار عليه وننصره













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية