رئيس لبنان ... بلده اصبحت معبرا للارهابيين الى سوريا ... ولا يريد من السوريين الرد


June 14 2013 08:53

طلب الرئيس اللبناني ميشال سليمان من قائد الجيش العماد جان قهوجي الرد على النيران التي تستهدف مناطق لبنانية قريبة من الحدود السورية في وادي البقاع بشرق لبنان، فيما سقطت 4 صواريخ جديدة في منطقة بين قريتي النبي شيت وسرعين في البقاع، وادانت باريس قصف المروحية السورية ودعت إلى احترام السيادة اللبنانية، بينما أعربت الأمم المتحدة عن قلقها من القصف على لبنان وجاء في بيان رئاسي نشر أمس “اطلع رئيس الجمهورية ميشال سليمان من قائد الجيش العماد جان قهوجي في اتصال هاتفي على تفاصيل الوقائع الميدانية المتعلقة بالاعتداءات التي طاولت المناطق البقاعية ولا سيما منها القريبة من الحدود مع سوريا وخصوصا سرعين والنبي شيت” . وأشار إلى أن الاتصال تناول “التعليمات المتعلقة برصد مصادر النيران والرد عليها

وكانت مروحية تابعة للجيش السوري أطلقت الأربعاء صواريخ على بلدة عرسال التي تؤيد المعارضة السورية . ووصف سليمان اطلاق الصواريخ بانه “انتهاك لسيادة لبنان” وأشار إلى انه يدرس تقديم شكوى إلى الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية . ثم سقطت اربعة صواريخ اطلقت من سوريا على البقاع وهي منطقة تعتبر معقلا لحزب الله الذي يدعم النظام السوري، بحسب مسؤول أمني لبناني فضل عدم الكشف عن هويته . ولم يعط المسؤول اية معلومات حول خسائر أو ضحايا محتملين ولكنه اوضح ان المنطقة غير مأهولة تماما

وأعرب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي عن قلق المنظمة الدولية للتطورات الأخيرة في وادي البقاع بشرق لبنان وخصوصاً في الهرمل، والهجوم على عرسال التي تضم عدداً كبيراً من النازحين السوريين  وقال للصحافيين إن هذه الأحداث تشير مرة أخرى إلى أهمية وجود حكومة في لبنان قادرة على مواجهة كل التحديات 













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية