بعد نشر صورة الطفل السوري الذي ذبحه الارهابيون الكويتيون في دير الزور ... مجلس الامة الكويتي يطلب تطبيق القانون على الخارجين عن القانون


June 14 2013 08:48

عرب تايمز - خاص

بعد ساعات من نشر صورة الطفل السوري الذي ذبحه الارهابيون الكويتيون بالسكين من الوريد الى الوريد وتبجح ارهابي كويتي بان جماعته هي التي ذبحت الطفل ووالده أعرب مجلس الأمة  الكويتي عن استنكاره الشديد لجميع «الدعوات الضالة» لاستغلال ما تشهده سوريا من أحداث في التحريض على إثارة النعرات الطائفية وتقسيم المجتمع وتهديد أمنه وكيانه داعياً إلى الوقوف صفاً واحداً لمحاربة الفتن والمحافظة على الوحدة الوطنية. في الأثناء طالب المجلس في بيان صحافي أمس الحكومة بتطبيق القانون على الخارجين عليه من دون تلكؤ أو تأخير وأن تقطع بسيف العدالة دابر كل من يضمر الشر ببلادنا»، مؤكداً أن الكويت بيتنا وملاذنا الآمن الذي به نذود ونحتمي ولن نسمح إطلاقاً للتطرف الأعمى والسلوكيات المريضة بأن تهدم بيتنا الكبير

 وقال البيان: إنه مع تفاقم الأوضاع في سوريا برز علينا من يحاول استغلال تلك الأحداث في التأجيج الطائفي ونقل ساحة القتال إلى مجتمعنا المسالم الذي جبل منذ نشأته على التواد والتراحم بين أطيافه وجميع فئاته

وندد بجميع الدعوات الضالة والسلوكيات المتطرفة والدخيلة على المجتمع الكويتي الآمن، مضيفاً: أن الكويت كانت وما زالت بلداً «ينأى بنفسه عن التدخل في الشؤون الداخلية لأية دولة وهي في معظم الأحوال تقف على الحياد بشكل يجعلها لا تتخلى عن واجباتها الإنسانية تجاه الشعوب المكلومة والمتضررة













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية