الطائفة العلوية في تركيا تفتي بقتل القرضاوي ...واكراد تركيا دخلوا المعركة ضد اردوغان


June 08 2013 22:05

عرب تايمز - خاص

يبدو ان يوسف قرضاوي الذي افتى قبل ايام بقتل العلويين في سوريا  ووصفهم بالكفرة كان يظن  لجهله ان الطائفة العلوية ( وهي احدى الفرق الاسلامية الشهيرة وينتمي اليها اخوان الصفا كما ينتمي اليها قائد الثورة السورية ضد فرنسا المجاهد الكبير صالح العلي ) موجودة فقط في سوريا ... لكن الفتوى الاخيرة باهدار دم القرضاوي صدرت عن العلويين في تركيا الذين يتزعمون الان مظاهرات ميدان تقسيم في اسطمبول واعتبرت الفتوى التركية القرضاوي مفسدا في الارض ويجب تطبيق حد الحرابه به

وكانت الاحتجاجات المناهضة للحكومة التركية  قد دخلت يومها التاسع أمس، بينما أبدت الشرطة المزيد من ضبط النفس بشكل ملحوظ . وأبدت بلدية اسطنبول استعدادها لتعديل المشروع الذي أشعل شرارة التظاهرات . ورفض حزب “العدالة والتنمية” إجراء انتخابات مبكرة بسبب الاحتجاجات .ونزل عشرات آلاف الأشخاص مجدداً، أمس، إلى الشارع في تركيا رغم النداءات المتكررة لرئيس الوزراء رجب طيب أردوغان بالوقف الفوري لحركة الاحتجاج التي تهز البلاد منذ تسعة أيام

وبالتصميم نفسه أمضى مئات المتظاهرين ليلتهم في العراء في ساحة تقسيم في اسطنبول وفي حديقة جيزي التي كان نبأ تدميرها الشرارة التي أشعلت أخطر أزمة سياسية منذ تسلم الحكومة الإسلامية المحافظة السلطة في تركيا في 2002 .ووقعت اشتباكات جديدة في حي سلطان غازي في اسطنبول حيث استخدمت قوات الشرطة مجددا قنابل الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه فى مواجهة المتظاهرين

من جهته، أعرب رئيس بلدية اسطنبول كادير توباس عن استعداده للتخلي عن بعض أجزاء مشروع تعديل ساحة تقسيم الذي كان وراء اندلاع حركة الاحتجاج .صرح توباس للصحافيين “لا نفكر إطلاقاً في بناء مركز تجاري هناك ولا فندق أو مساكن”، مشيراً إلى احتمال تشييد “متحف بلدي” أو حتى “مركز عروض” . وأضاف “سندرس كل هذه الأمور مع المهندسين المعماريين” .وأكد رئيس البلدية نية السلطات إعادة بناء الثكنة العثمانية السابقة التي دمرت في اربعينات القرن الماضي مكان حديقة جيزي

في هذه الأثناء، دعا حزب “الحركة القومية” المعارض، لإجراء انتخابات مبكرة في البلاد من أجل التغلّب على “المأزق” الحاصل في البلاد .قال حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه أردوغان إن الدعوة إلى إجراء انتخابات مبكرة غير مطروحة للنقاش .وقال نائب رئيس الحزب حسين جيليك الانتخابات المحلية ستجرى في مارس 2014 وستجرى الانتخابات الرئاسية في أغسطس 2014 وستجرى الانتخابات العامة في يونيو 2015 وتغيير المواعيد غير مطروح للنقاش

أعلى صعيد اخر اعرب زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان، الجمعة، عن تأييده التظاهرات المناهضة للحكومة التي تشهدها تركيا . وقال أوجلان في رسالة من سجنه تلاها نائب رئيس حزب السلام والديمقراطية (مقرب من الأكراد) بعد عودته من سجن ايمرالي (شمال غرب) حيث يقضي الزعيم الكردي عقوبة بالسجن مدى الحياة “أجد حركة المقاومة ذات معنى وأحييها” .ودعا بالمقابل في هذه الرسالة المتظاهرين الذين يطالبون باستقالة رئيس الحكومة رجب طيب أردوغان إلى التنبه لأي استغلال من قبل الحركات القومية التركية، بحسب ما ذكرت محطة “سي ان ان-تورك” على موقعها الإلكتروني













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية