نائب جمهوري يطلب اخضاع جميع المسلمين في امريكا للمراقبة


May 02 2013 15:55

طالب النائب الجمهوري بمجلس النواب الأمريكي بيتر كينج، وهو رئيس لجنة الأمن القومي السابق في المجلس، بمزيد من المراقبة للجالية المسلمة في الولايات المتحدة على خلفية أن اعتداء وتفجيري ماراثون بوسطن جاء من هذه الجالية، وإذا كانت هناك مراقبة لهذه الجالية فربما كان قد تم الكشف عن هذه الاعتداءات لاقبل وقوعها

في المقابل عارض النائب الديمقراطي كيس أليسون في المجلس، وهو أول مسلم يتم انتخابه في مجلس النواب الأمريكي، مراقبة الجالية المسلمة، مشيرا إلى أنها ستشكل اعتراضات أكثر وستثير عدم تعاون هذه الجالية مع الإدارة الأمريكية أو مع المحققين في حال إذا كان هناك استهداف لها.. وانتقد بشكل كبير ما اقترحه النائب بيتر كينج بشأن مراقبة الجالية المسلمة في أمريكا

وقد أظهر استطلاع للرأي نشره مركز "بيو" للأبحاث إلى أن أغلب المسلمين يميلون إلى التمسك بدينهم الذي يعتقدون أنه ينبغي أن يؤدي دورا في حياتهم الشخصية ومجتمعاتهم

وأظهرت نتائج الاستطلاع الذي شمل أكثر من 38 ألف شخص في 39 دولة أن الكثير من المسلمين يرغبون في أن يتم الاعتراف بالشرعية الإسلامية قانونا رسميا لبلادهم، وأن مسلمي الولايات المتحدة أكثر ميلا من غيرهم للاعتقاد بأن الاعتقاد في دين غير الإسلام يمكن أن يؤدي بصاحبه إلى الخلود في الجنةوأوضح الاستطلاع أن 81 في المائة من المسلمين في الولايات المتحدة يرفضون العنف والتفجيرات الانتحارية باسم الإسلام، وتراوحت النسب المتبقية بين مبرر أو متفهم للأعمال الإرهاب الانتحارية













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية