سارة بالين تصف اوباما بانه .... كذاب


March 18 2013 10:16

تحول المؤتمر السنوي للمحافظين الأمريكيين إلى منصة لفتح النار على الرئيس الأمريكي باراك أوباما والحزب الديمقراطي، وهاجمت حاكمة ألاسكا السابقة سارة بالين سيد البيت الأبيض، وانتقدته على أمور كثيرة حتى إنها قالت إنه يكذب . ورأى كثير من المحافظين أن الدولة الفدرالية تحت قيادة أوباما عازمة على تقليص الحريات الفردية في مجالات العقيدة الدينية والخيارات الاستهلاكية والأسلحة والاقتصاد

وتختلف الأولويات لدى الآلاف من المشاركين في المؤتمر السنوي للمحافظين “كونسرفاتيف بوليتيكل أكشن كونفرنس” المنعقد بالقرب من واشنطن: من طلاب يدافعون عن الحريات الفردية ومنظمات مسيحية مناهضة للإجهاض وزواج مثليي الجنس . ويرى البعض من هؤلاء أن الرئيس أوباما ماركسي، ولدى الصحافي كليف كينكايد الدليل على ذلك، فيما يرى المؤلف اريك ميتاكساس أن الحرية الدينية مهددة . فعلى طاولته الصغيرة تحت عنوان “بقاء أمريكا”، يبيع كينكايد أعماله ويوزع منشورات . وتتمثل نظريته في أن أوباما تربى على يد رجل شيوعي ما جعله اول رئيس ماركسي لأمريكا . وقال “إنه يستخدم شعار صراع الطبقات الماركسي لتقسيم الأمريكيين . . الحريات لم تختف كلياً بعد، لكنه يدعم مجموعات متطرفة مثل الإخوان المسلمين” . وتضيف المدونة كيت أوبينشاين التي تكتب في وسائل إعلام محافظة أن “هدف أوباما هو إسكاتنا، ومنع الجميع من سماعنا حتى يتمكن من فرض برنامجه الراديكالي













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية