الجبهة الشعبية الديمقراطية تهدد بخرق الاتفاق العسكري الاسرائيلي الحمساوي


February 09 2013 09:15

اصدرت كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الشعبية الديمقراطية بيانا حذرت فيه حكومة الاحتلال الاسرائيلي من أن أي مكروه يصيب الأسرى المضربين عن الطعام، سامر العيساوي، أيمن الشراونة، يوسف شعبان، طارق قعدان وجعفر عز الدين، سيجعل الكتائب في حل من التهدئة في قطاع غزة وسيدفع الاحتلال الثمن باهظاً بفتح معركة لا يمكن انهائها

جاء تلك التهديدات في مؤتمر صحفي للناطق الإعلامي باسم كتائب المقاومة الوطنية "أبو خالد"، اليوم، أمام خيمة الاعتصام التي تقيمها لجنة الأسرى للقوى الوطنية والاسلامية أمام مقر المفوض السامي لحقوق الانسان في مدينة غزة، الذي أكد ان كتائب المقاومة الوطنية تضع نفسها مع قوى المقاومة الأخرى في حالة ترقب واستعداد لأي احتمالات قادمة في ظل تطورات الاوضاع في السجون

وقال أبو خالد، أن كتائب المقاومة الوطنية لن تدخر جهداً في العمل الدؤوب والمتواصل واستخدام كافة الوسائل والإمكانات ولا سيما خطف جنود اسرائيليين للعمل علي إطلاق سراح الأسري من داخل سجون الاحتلال

وشدد الناطق الإعلامي باسم كتائب المقاومة الوطنية ان صمت المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية والإنسانية يشجع حكومة الاحتلال الاسرائيلي علي إدارة ظهرها لمطلب هؤلاء الأسري بالإفراج الفوري عنهم، مطالباً بالتحرك العاجل والفوري للضغط علي حكومة الاحتلال للإفراج الفوري عنهم

ودعا الراعي المصري لصفقة تبادل الأسرى للتحرك العاجل لإنقاذ الأسير سامر العيساوي المضرب عن الطعام لأكثر من 190 يوماً وما ترافق مع ذلك من مضاعفات صحية بعد امتناعه عن تناول الماء، مما يهدد صحته ويجعلها معلقة بين الحياة والموت

ودعت كتائب المقاومة الوطنية مقاتليها للاستعداد التام لأي تطورات تتعلق بالأسرى المضربين عن الطعام وفي مقدمتهم الأسير سامر العيساوي وستعتبر نفسها في حل من التهدئة في حال أي تطورات تمس بالأسرى













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية