بعد قصف كنائسهم بهاونات تنظيم القاعدة ... مسيحيو حلب يصعبون على الكافر ويهربون الى لبنان


January 11 2013 05:24

 ذكرت وكالة فيديس التابعة للفاتيكان ان الف مسيحي محاصرون في قرية اليعقوبية السورية بشمال حلب ومحرومون من كل الحاجات الاساسية  بعد محخاصرتهم من قبل قوات تابعة لتنظيم القاعدة وقصف كنائسهم بالهاونات القاعدية ... وصرح الراهب الفرنسيسكاني فرنسيس قصيفي، وهو كاهن كنيسة القديس فرنسيس في شارع الحمراء في بيروت التي تساعد 500 لاجىء سوري، للوكالة ان المحاصرون كاثوليك وارثوذكس "وهم يعيشون ظروفا رهيبة ومعرضون للابادة".وقد نقل لاجئون سوريون هم من سكان القرية المذكورة معاناة هؤلاء الى الراهب، اضافة الى شهادات لراهبات فرنسيسكانيات يقمن في اليعقوبية

واضاف قصيفي ان السكان يفتقرون الى المواد الغذائية والكهرباء والحاجات الاساسية ولا يستطيعون مغادرة القرية.وقبل النزاع في سوريا، كانت هذه القرية تضم نحو ثلاثة الاف مسيحي من الارمن والارثوذكس والكاثوليك، فر معظمهم خشية المعارك.واوضح قصيفي ان من بقوا في اليعقوبية "محاصرون. نحاول مساعدتهم بكل الوسائل الممكنة للسماح لهم بالحضور الى لبنان. وفي الايام الاخيرة ارسلنا اشخاصا الى هناك لكن الرحلة خطيرة وبعد اكثر من يوم تمكنوا من الوصول الى حلب".واكد ان السكان "مهددون بالموت وسط صمت عام"، لافتا الى ان موجة الصقيع التي ضربت المنطقة في الايام الاخيرة "جعلت ظروف الحياة بالنسبة اليهم اكثر صعوبة".وذكرت وكالة فيديس ان هناك اكثر من 25 الف لاجىء سوري مسيحي في لبنان.ويشكل المسيحيون نحو خمسة في المئة من عدد السكان في سوريا، ينتمي معظمهم الى الطائفة الارثوذكسية













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية