حتى انت يا ... سي ان ان


December 13 2012 17:30

عرب تايمز - خاص

كشفت مراسلة محطة سي ان ان في الخليج النقاب عن ان دولا نفطية منها البحرين تدفع لمحطة سي ان ان اموالا طائلة لمنع نشر اية اخبار مسيئة عن حكام هذه المشيخات وكانت تصريحات أمبر ليون، مراسلة شبكة "سي إن إن" الاخبارية الامريكية، عن تعرضها للقمع من قبل إدارة الشبكة بسبب إصرارها على فضح سياسات النظام البحرينى إزاء الثورة بها، قد اثارت تساؤلات حول حيادية وسائل الإعلام العالمية في نقلها للثورات العربية.وكتبت "ليون" عبر موقع التدوينات الصغيرة "تويتر" اليوم على حسابها "لا مكان للنفاق الأمريكي أكثر سطوعا من دعمها للمعتدين في البحرين".وتناقلت المواقع الأمريكية الخبرية والبحثية المستقلة تصريحاتها السابقة المتعلقة بتعسف إدارة الشبكة الأمريكية معها

وقالت الصحفية الحائزة على جائزة إيمي كمراسلة لـ "سي إن إن" إنها وقعت تحت تهديدات من قبل إدارتها.وأشارت أن الشبكة الامريكية الإخبارية تتلقى أموالا من دول إسلامية قمعية، مثل البحرين حتى لا تكتب تقارير عن قمع النظام ضد مواطنيها، وأضافت أن "سي إن إن" منعت عرض فيلم وثائقي عن قمع النظام البحريني للشعب، وطالبت بتعديلات على ما يقرب من 13 دقيقة خاصة بالبحرين في فيلم وثائقي لها

واعتقلت "ليون" وطاقمها وتم التحقيق معهم لعدة ساعات، وتم حذف الصور التي التقطوها من قبل قوات الأمن البحرينية التي احتجزتهم، وعلى الرغم من ذلك فقد نجا الفيلم الوثائقي.وذكرت ليون أن "سي إن إن" الدولية رفضت بث الفيلم الحاصل على جائزة الفيلم الوثائقي واسمه "آي ريفولوشن" والذي فضح قمع النظام البحريني للمتظاهرين المؤيدين للديمقراطية، وأن الإدارة طلبت بتعديلات تخص تظاهرات البحرين













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية