اخر نكتة في الاردن : الملك يشكل ( منظومة النزاهة ) برئاسة رئيس الوزراء وعضوية زوج عمة الملك وليد الكردي


December 09 2012 23:07

عرب تايمز - خاص

 دعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني رئيس وزراءه عبد الله النسور إلى ترؤس لجنة ملكية تعمل على تعزيز "منظومة النزاهة" في البلاد من خلال إعداد خطة وميثاق يتم عرضها في مؤتمر وطني عام، حسبما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني.... وتبادل الاردنيون نكات حول ( منظومة النزاهة ) بالقول ان الملك عين زوج عمته وليد الكردي نائبا  للنسور في المنظومة ... وزوج عمة الملك ( الاميرة بسمة ) هرب من الاردن بعد ان شفط مصانع الفوسفات التي يقول الاردنيون ان زوج العمة باع المصانع لشركات وهمية مسجلة في جزر الكاريبي تبين لاحقا انها مملوكة له

وعهد الملك في رسالة بعث بها إلى النسور مساء السبت "رئاسة لجنة لتعزيز منظومة النزاهة تعنى بمراجعة التشريعات ودراسة واقع جميع الجهات الرقابية وتشخيص المشاكل التي تواجهها والوقوف على مواطن الخلل والضعف".وهذه اللجنة مكلفة "اقتراح التوصيات التي من شأنها تقوية وتقويم سير عمل هذه الجهات في مكافحة الفساد".وأكد العاهل الأردني ضرورة "تفعيل دور أجهزة الرقابة والمساءلة" من أجل "محاربة الفساد "..." وإصلاح الأنظمة الإدارية والمالية وتعزيز القيم المؤسسية والضوابط الأخلاقية في مؤسسات الدولة "..." وتعزيز مبادىء الشفافية والعدالة والمسؤولية في إتخاذ القرار الإداري".وتضم اللجنة الملكية بالإضافة إلى رئيس الوزراء 11 عضوا أبرزهم رئيس مجلس الأعيان طاهر المصري

وأوضح الملك أن عمل اللجنة يجب أن يكون مرتكزا على "ضمان إدارة المال العام وموارد الدولة ووضع الضوابط التي تمنع أي هدر فيها وتعزيز إجراءات الشفافية والمساءلة في القطاع العام".كما شدد على أهمية "تمكين اجهزة الرقابة وتعزيز قدراتها المؤسسية لردع ومكافحة الفساد وتعزيز مبادىء الحوكمة الرشيدة وتطوير الأطر التي تنظم العلاقة التشاركية بين القطاعين العام والخاص".ودعا اللجنة إلى "التشاور والتواصل والحوار مع جميع مؤسسات المجتمع المدني" من أجل "صياغة ميثاق يتضمن المبادىء الأساسية والمعايير الأخلاقية والمهنية الناظمة للعمل في القطاعين العام والخاص وإعداد خطة تنفيذية مرتبطة ببرنامج زمني محدد لتعزيز منظومة النزاهة الوطنية والمساءلة والشفافية" وتحديد واقتراح التشريعات المطلوب تعديلها

وأشار إلى انه "بعد الانتهاء من إعداد الخطة والميثاق، يتم عرضهما ومناقشتهما بكل موضوعية وشفافية في مؤتمر وطني عام وذلك ضمانا لاعلى درجات التوافق حولهما تمهيدا لتقديمهما للحكومة البرلمانية المقبلة التي ستشكل انطلاقة جديدة ومنتظرة في مسيرتنا الاصلاحية".ويشهد الاردن منذ كانون الثاني/يناير 2011 تظاهرات واحتجاجات سلمية تطالب بإصلاحات سياسية واقتصادية ومكافحة جدية للفساد













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية