محطة عمه حرضت المصريين على اقتحام قصر الرئيس ... والوزير فيصل يزعم ان بلاده لا تتدخل في الشأن المصري


December 05 2012 08:30

عرب تايمز - خاص

هاجمت جريدة الوسط المصرية المقربة من الاخوان المسلمين هاجمت يوم امس محطة العربية  المملوكة لارملة الملك فهد  واتهمتها  بتحريض المتظاهرين على اقتحام قصر الاتحادية خلال وجود الرئيس المصري فيه  في حين صرح وزير الخارجية السعودي ان بلاده لا تتدخل في الشأن المصري

وقال الأمير سعود الفيصل أن المملكة ليس لها دخل في الاحتجاجات التي تشهدها مصر منذ الإعلان الدستوري للرئيس المصري محمد مرسي، مشيراً إلى أن ما يحدث في مصر شأن داخلي لا تتدخل فيه المملكة .ورداً على سؤال يتعلق بالاحتجاجات في مصر، قال الفيصل في مؤتمر صحفي في الرياض أمس، “أي إجابة عن الأسئلة بهذا الخصوص تعد تدخلاً في الشأن الداخلي المصري”، لافتاً النظر إلى أن الإخوة المصريين أدرى بما هي احتياجات بلدهم في هذه الفترة

وفي سؤال عن موقف المملكة مما يحدث من احتجاجات في دولتي الكويت والأردن، قال الفيصل “في الواقع أعتقد، من دون التدخل في الشؤون الداخلية لهذه الدول، أن الحس الوطني فيها هو الضمان لاستقرارها واستقلالها، والشعوب ستنال حقوقها، والحكومات المجاورة في الأردن والكويت قادرة برجالاتها أن تحل ما يظهر لها من مشاكل داخلية” .كما أكد أن تدهور الأوضاع يجعل من عملية الانتقال السياسي للسلطة أكثر حتمية وضرورة للحفاظ على سوريا أرضاً وشعباً . وأوضح الفيصل أن “تشكيل الائتلاف السوري الجديد خطوة إيجابية مهمة تجاه توحيد المعارضة تحت لواء واحد”، مشيراً إلى أننا نأمل أن نشهد خطوة مماثلة نحو توحيد مواقف ورؤى المجتمع الدولي في تعامله مع الشأن السوري من كافة جوانبه السياسية والأمنية والإنسانية

وقال إن “المملكة سوف تشارك في مؤتمر أصدقاء سوريا المقرر عقده في مراكش الأسبوع المقبل”، وذلك في ظل حرصها على الدفع بالجهود الدولية في هذا الاتجاه . وأعرب عن ثقته في أن “سوريا ما بعد بشار الأسد ستحافظ على وحدتها وستعامل شعبها بمساواة” . وأكد أن “تغير موقف روسيا إزاء سوريا سيفتح الطريق لحل الأزمة السورية” .أما بالنسبة لإيران، فقال “لا اعتقد أنها تشكل جزءا من الحل في سوريا، لكننا نأمل أن تكون جزءاً من الحل كونها دولة كبيرة ومهمة وموقفها له تأثير” .وكان الفيصل استعرض المستجدات على الساحة السورية مع رئيس “الائتلاف الوطني” السوري الشيخ احمد معاذ الخطيب، وفقاً لمصدر رسمي

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) أن الفيصل “رحب” بتشكيل الائتلاف باعتباره “خطوة إيجابية مهمة تجاه توحيد المعارضة تحت لواء واحد، كما جرى استعراض المستجدات على الساحة السورية وكافة الاتصالات والجهود الدولية القائمة في هذا الشأن” . ويرافق رئيس الائتلاف رياض سيف وسهير الأتاسي والأمين العام احمد عاصي الجربة ونجيب الغضبان ومسؤولون آخرون













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية