شكوى من قاريء عربي على الاكاديمية السعودية بمنطقة واشنطون العاصمة


November 06 2012 23:45

السيد المحترم اسامة فوزي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اتقدم اليكم بهذه الرسالة متمنيا من الله ان تنشروها في جريدتكم الموقرة والتي احرص على قراءتها يوميا لما تبث من اخبار لا اجدها في غيرها من الصحف

اما الموضوع فهو بخصوص الاكاديميه"الاسلامية" السعودية الموجودة بمنطقة واشنطن العاصمة . لقد انشئت هذه الاكاديمية عام 1984 والتحق بها من خيرة المدرسين المتفوقين اكاديميا من اصول عربية ويحملون الجنسية الامريكية وحاصلون على اعلى الشهادات والتي تفوق اقرانهم من غير العرب الذين يعملون معهم . وللعلم فان الاكاديمية لاتخصم الضرائب وتعامل العاملين فيها غير السعوديين كانهم
"self employed"، وانت تعلم بانهم يدفعون ضرائب مضاعفة نظرا لعدم خصم الضرائب من قبل الموظف

المهم انهم عند توظيفهم قام المسئول المالي باعطائهم معلومات خاطئة بان هذه الاموال خالصة ولاتدفع عليها ضرائب . وقام الموظفون الحاملون الجنسية الامريكية بدفع جزء الضرائب الفدرالية ولكنهم لم يدفعوا الضمان الاجتماعي لمدة سنوات بناء علي المعلومات التي التي تلقوها من المسئول
 وظلت الحال هكذا حتى عام
6002 حينما ظهرت "Tax initiative" بخصوص موظفي السفارات والمؤ سسات التي تتبع الحكومات الاجنبية كالاكاديمية، وهنا وجدنا السفارة تدعو مؤ سسة الضرائب للاكاديمية بدون علم الموظفين وتعطيهم جميع بياناتهم دون اذن منهم ككبش فداء مقابل ان يسهلوا لموظفي السفارة اجراءاتهم ومقابل مبلغ دفعوه هم لموظفي السفارة

احيطكم يلما ان الاموال التي تدفع منها رواتب موظفي الاكاديمية تاتي مباشرة من وزارة الخارجية مثلها مثل السفارة تماما وبعد ذلك وبموجب مرسوم من وزارة الخارجية يامر ويحث السفراء السعوديين في امريكا و دول اخرى ان يسددوا لجميع الموظفين الطرائب المفروضة عليهم، ويغلقوا باب الضرائب وسارفق بهذه الرسالة ضورة لهذا المرسوم الا ان ماحدث هو ان السيد السفير دفع لكل الموظفين في التابعين للسفارة ولم يدر بالا لموظفي الاكاديمية بل امر ان تعطي الاكاديمية بيانات الموظفين سنويا للسفارة وهي بدورها تعطيها لمؤ سسة الضرائب مما دفع مؤسسة الضرائب لعمل "Audit" لمعظم موظفي الاكاديمية واجبارهم على دفع مبالغ طائلة لم يقدروا على دفعها ومنهم من باع بيته من اجل السداد

انا على علم بان قد طلب من بعضهم اكثر من مائة الف دولار  لقد دفعت السفارة فقط للموظفين السعوديين ولم تعامل الموظفين بالمثل كما عاملوا موظفي السفارة كما اخبر المرسوم الملكي
 لقد بدات مؤ سسة الضرائب ترسل للموظفين "Audit" كل عام مما اجهد كاهل الموظفين، وقاموا بارسال عدة رسائل للديوان الملكي ولكن من الواضح ان السفير قد اوصى بالا تصل اي من تلك الرسائل

استاذ اسامة
لقد قام الموظفون بالمحاولة للجوء لاحدى المؤ سسات الامريكية والتي تبحث عن حقوق الموظفين في امريكاوذلك بناء على توصيات المدير الامريكي الذي اخبر الموظفين ان السفير امره بالا يفتح موضوع حقوق الموظفين بالاكاديمية في اي من اجتماعاتهم (نظرا لان السفير هو رئيس مجلس امناء الاكاديمية). فقد اخبر المدير الامريكي الموظفين والذين طالبوه مرارا بان يحقق لهم مطالبهم المشروعة بان يوحدوا صفوفهم ويلجاوا لمؤ سسة امريكية كي تساعدهموقد تد الاتصال باحد المحامين الذي قام بدوره بتقديم طلب لمؤ سسة
"NLRB"
وهي مؤ سسة حكومية ترعى مصالح الموظفين في جميع الولايات، وهنا جن جنون السفير ولجا الى اشهر المحامين من ولايات عدة، ودفعت السفارة مبالغ ظائلة لهم كي يمنعوا عملية تصويت الموظفين او التحاقهم بهذه المؤ سسة

ولازال الموضوع جاري، ولكن لجات السفارة الى سياسة التهديد للموظفين وقامت بفصل اهم مدرسيها وعامليها والذين ضحوا باكثر من 27 سنة في خدمة الاكاديمية بكل مايملكون وظلوا يعملون براتب اقل بكثير من اقرانهم في المدارس الحكومية وبدون معاش لاولادهم ناهيك عن موضوع الضرائب

اسال المولى سبحانه ان تقف بجوار اولئك الموظفين المساكين الذين ضحوا كثيرا من اجل تعليم ابناء المسلمين وانتهى بهم الحال هكذا اما بفصلهم او ببيع بيوتهم من اجل سداد ديونهم والسفارة تدفع مىات الالاف للمحامين كي يمنعوهم من نيل جزء من حقوقهمص وفقك الله وجعلك انت وجريدتك في جانب الحق ونصرة الضعفاء













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية