وزارة اردنية جديدة ربعها وزراء عملوا خدما وسكرتيرية وازواج في مكاتب ومنازل الامراء واهمهم كان رئيسا لناد ادبي اسسه الزميل اسامة فوزي


October 11 2012 23:32

عرب تايمز - خاص

 أعلن رئيس الوزراء الأردني، عبد الله النسور، الخميس، عن تشكيلة حكومته الجديدة التي ضمت 21 وزيراً منهم اربعة فقط من الوزراء الجدد  واغلب الباقين اختارهم النسور من ( سلة ) الوزراء التي يحملها القصر ... وربع الوزراء اشتغلوا اما ازواج لاميرات او خدم وسكرتيرية و ( مشهلين ) في بيوت الامراء واهمهم طرا كاتب يساري كان رئيسا لناد ادبي اسسه الزميل اسامة فوزي

فناصر جودة الذي اصبح مقررا على جميع الوزارات كوزير خارجية كل مؤهله انه ( شاب حليوة ) علق ابنة الامير حسن وتزوجها عندما كان يزاملها في لندن التي اشتغل فيها كمخبر صحفي وهو فلسطيني اشتهر ابوه في السبعينات ببيع الجوازات الاردنية لمن يطلبها ... ونايف الفايز عمل كمدير لمكتب الامير فيصل ومسئول عن الكزا والمزا في المكتب وهو ما اهله لان يصبح وزيرا للسياحة

وعلاء البطاينة كل مؤهلاته تتلخص في زواجه من الابنة الثانية للامير حسن وهو زواج فتح له  - ولا يزال يفتح - عدة وزارات ومناصب قيادية في البلد مع انه اقل ( عشائر البطاينة ) كفاءة ...والوزير جعفر حسان كل مؤهلاته انه عمل كمطارزي ( في المصري يسمونه مشهلاتي ) وفي الجيش الاردني ( اذن ) او ( مراسل ) في مكتب الامير طلال بن محمد ( ابن الاميرة فريال ) صاحبة القضية اياها في نيويورك

وانضم الى الوزارة المعارض اليساري بسام حدادين ومن ضمن ( مؤهلاته ) التي نشرتها وكالة الانباء الاردنية رئاسته لنادي اسرة القلم ... الطريف ان الزميل اسامة فوزي هو الذي اسس هذا النادي في مدينة الزرقاء عام 1974وطلب الى المخابرات للتحقيق معه بشأن اهداف هذا النادي ( الذي وصف يومها برابطة الكتاب الموازية للرابطة التي كانت تخضع لسيطرة المخابرات ) ثم اجبروه على تقديم طلب للوزارة المختصة بانشاء النوادي ... ووفقا للزميل فوزي فقد توجه الى الوزارة المذكورة بصحبة الشاعر والاديب المخضرم سميح الشريف وكتب طلب ترخيص النادي بقلمه وبخطه فتم تحويله الى المخابرات بصفته من الساعين لتأسيس ( تجمعات ) ادبية مريبة  ومعارضة لرابطة ادباء حكومية كان يديرها انذاك مخبر معروف اسمه خليل السواحري...مما اضطره الى الاستقالة من النادي بعد اشهر والهرب من الاردن بعد اسابيع ... ودارت عجلة الزمن فاصبحت رئاسة هذا النادي من المؤهلات التي توصل صاحبها الى منصب الوزارة في الاردن

وزارة النسور الجديدة ليست جديدة ... فهي تتكون من 21 وزيرا ودخل الحكومة 4 وزراء جدد هم نائب رئيس الحكومة الأسبق الوزير عوض خليفات وتولى منصب نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية فيما شغل البرلماني السابق اليساري بسام حدادين منصب وزير التنمية السياسية والشؤون البرلمانية، وهو كان فاز في الإنتخابات البرلمانية عن المقعد المسيحي بالزرقاء شمال شرق العاصمة لأكثر من مرة منذ 1989 وهو رئيس نادي اسرة القلم الذي اسسه اسامة فوزي وعيّن نضال مرضي القطامين وزيرا للعمل وهو ابن مدير التربية والتعليم السابق في الزرقاء مرضي القطامين وابن خالة الشاعر تيسير سبول

وحافظ عدد كبير من وزراء حكومة فايز الطراونة على مناصبهم مثل الخارجية والمالية والإعلام، فيما انتقل غالب الزعبي من حقيبة الداخلية في حكومة فايز الطراونة إلى حقيبة العدل في الحكومة الجديدة.وبدا واضحا أن التغيير شمل رأس الحكومة فقط، ولم تشهد الحكومة الجديدة أية مفاجآت بل جاءت أقل من عادية بحسب المراقبين في الأردن الذين رأوا أن الثقل الأكبر خلال المرحلة المقبلة سيكون على رئيس الحكومة شخصيا والتوقعات كثيرة على أدائه كونه كان قريبا من المعارضة قبل تكليفه برئاسة الحكومة.ووصف المراقبون حكومة النسور بـ"القديمة - الجديدة" ، واشاروا إلى أن معظم وزراء الحكومة السابقة لا يزالون في الحكومة، وأن التغيير الذي تم لم يطل إلا عددا محدودا من الحقائب













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية