دار الافتاء في دبي : الحج بقرض من البنك ...حرام


September 11 2012 08:32

مع بداية موسم الحج، بدأت بورصة الأسعار الخيالية لحملات الحج في الامارات حيث سجلت في حدها الأدنى 16 ألف درهم للفرد وصولاً إلى 100 ألف درهم وفقا لجريدة البيان الصادرة في دبي الأمر الذي يتجاوز إمكانات العديد من الراغبين في أداء الفريضة هذا العام، فكانت فرصة للعديد من المصارف الاماراتية التي ابتكرت حلولاً «بصبغة إسلامية» أجازتها هيئات الإفتاء المعتمدة في كل مصرف، وأطلقت عليها «الابتكار»، حيث يقوم المصرف بتأجير الخدمة من المزود الرئيس، أي شركات وحملات الحج والعمرة، ثم يقوم المصرف بإعادة تأجير الخدمة لعملائه بأسلوب يتناسب مع إمكاناتهم وقدراتهم المالية

تلك الفتوى لم تجد التبرير لدى الدكتور أحمد الحداد كبير المفتين مدير إدارة الإفتاء بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، حيث اعتبر أن تمويل الحج من قبل المصارف حرام، لأن الإسلام لم يفرض الحج إلا لمن استطاع إليه سبيلاً. واعتبر الاستدانة بهذه الطريقة لا تخلو من الإعانة على الربا. ثم إنه إن أراد أن يتجشم عناء الدين الحلال القرض الحسن وتبعاته، فإنه لا يحرم عليه ذلك، إلا أنه من التكلف المنهي عنه شرعاً













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية