ترى لو فعلها .. مرسي حيعمل ايه ... باراك يهدد باجتياح غزة


September 07 2012 21:24

لوّح وزير الحرب الإسرائيلي إيهود باراك أمس، باستعداد جيش الاحتلال لاجتياح قطاع غزة إذا صدر أمر بذلك .وقال باراك في مؤتمر عن العداون الدموي الذي شنه الكيان ضد القطاع أواخر عام 2008 وأوائل ،2009 التي أطلق عليها الاحتلال تسمية عملية الرصاص المصبوب، إن العملية كان يمكن أن تنتهي قبل عشرة أيام من الموعد الذي انتهت فيه، حسب ما ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” في موقعها الإلكتروني

وأضاف في المؤتمر الذي ركز على عمليات صنع القرار الخاص بعملية “الرصاص المصبوب”، أنه إذا رأت الحكومة أن هذا (الاجتياح) أمر ضروري، فإن الجيش بإمكانه اجتياح قطاع غزة وحكمه” .وتجنب باراك القضية الخاصة بشن هجوم محتمل على المنشآت النووية الإيرانية، قائلاً إنه “يتعين على “إسرائيل” أن تحافظ على رؤية واضحة عندما تحدد أهدافها، ويجب أن تتسم المناقشة الخاصة بالقضية بالنزاهة والأمانة” .على الأرض، أضرم مستوطنو “عمانوئيل” النار في أشجار الزيتون في كروم بلدة أماتين شرقي قلقيلية (شمال)، ما أدى لاحتراق أكثر من 100 شجرة زيتون

وذكرت مصادر محلية أن أهالي البلدة فوجئوا عند صلاة الجمعة، باشتعال النيران في أراضي البلدة من الجهة الجنوبية القريبة من مصانع “عمانوئيل” . وبين فوزي غانم، وهو صاحب الأرض التي تم إشعال النار فيها، أن ما يقارب 130 شجرة زيتون تم إحراقها بالكامل قبل أن تصل طواقم الدفاع المدني وتتمكن من السيطرة على النيران . وأوضح أن أرضه تقع مباشرة بمحاذاة المستوطنة ما يؤكد أن إشعال النيران تم عمداً، وأشار إلى أن شرطة الاحتلال حضرت إلى المكان وفتحت تحقيقا في الحادث

وهاجمت قوات الاحتلال مسيرة أسبوعية مناهضة للاحتلال والاستيطان في قرية النبي صالح قرب رام الله، بعدما انطلقت تضامناً مع الأسرى ودفاعاً عن الأرض التي تتعرض لاعتداءات متواصلة من الاحتلال ومستوطنيه، وردد المشاركون في المسيرة هتافات منددة بالاحتلال وبالدعم الأمريكي المتواصل لحكومة الاحتلال ولاعتراف أوباما ضمن حملته الانتخابية بالقدس عاصمة ل”إسرائيل” .واستهدفت قوات الاحتلال المسيرة السلمية التي وصلت إلى مدخل القرية وشارع الشهيد مصطفى التميمي، وأطلقت عليها عيارات مطاطية وقنابل غاز والمياه العادمة، ما أدى إلى إصابات في صفوف العشرات، كما انتشر العشرات من الجنود المدججين بالسلاح على مداخل القرية وفي محيطها وفي منطقة عين القوس المسلوبة والأراضي المهددة، وفرضت طوقاً أمنياً مشدداً على القرية واعتقلت 11 متضامناً من بينهم مصور، أثناء محاولتهم دخول القرية . واندلعت إثر ذلك مواجهات بين شبان القرية وقوات الاحتلال، ورشق الشبان الجنود بالحجارة

في بلعين قرب رام الله أيضاً، أصيب العشرات من المتظاهرين والمتضامنين الأجانب بالاختناق إثر استنشاقهم غازاً مسيلاً للدموع، وتعرضهم للرش بالمياه العادمة الممزوجة بالمواد الكيماوية في مسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الضم والتوسع . وأطلق جنود الاحتلال الرصاص المعدني والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية باتجاه المشاركين عند وصولهم إلى الأراضي المحررة “محمية أبو ليمون”، ما أدى الى إصابة العشرات بحالات التقيؤ والاختناق

في بيت لحم (جنوب) قامت قوات الاحتلال بقمع مسيرة المعصرة الأسبوعية التي نظمتها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في الذكرى الثلاثين لمجزرة صبرا وشاتيلا، وانطلقت من أمام مركز الموع الثقافي وسط القرية، وشارك فيها العشرات من أهالي القرية والمتضامنين، وتقدمت المسيرة مجموعة من أطفال القرية حاملين العلم الفلسطيني ومحاولين الوصول إلى الجدار، فيما قامت قوات الاحتلال بالتصدي للمتظاهرين، ومنعهم من الوصول لأرضهم

إلى ذلك، سقط صاروخان أطلقا من قطاع غزة في مستعمرة “سدوت نيغيف” المتاخمة للقطاع، من دون أن يسفرا عن إصابات أو أضرار، كما أعلن ناطق عسكري “إسرائيلي” .ودان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست “بشدة” قصف “إسرائيل” الخميس، قطاع غزة، الذي أدى إلى استشهاد وجرح عدد من الفلسطينيين . وقال “لا شك في أن الكيان الغاصب للقدس، بصدد الهروب إلى الأمام من خلال جرائمه في غزة” .واستخفت “لجان المقاومة” بتهديدات باراك، بإعادة احتلال أجزاء من قطاع غزة، معتبرة أنها “أضغاث أحلام” . وقال الناطق الإعلامي للجان أبو الحسن في بيان، إن التهديدات “هي درب من أضغاث الأحلام التي تسيطر على العقول الصهيونية التي لم تستوعب بعد وجود شعب يعشق الموت في سبيل الله أكثر من حرص جنودهم على الحياة ويسعى نحو حريته ويطلبها ولو قدم الغالي والنفيس” . وأضاف أن “باراك يعلم جيداً كيف تعثر جيشه على أعتاب غزة وأن الجيش الصهيوني فشل فشلاً كبيراً في تحقيق أهداف الحرب الصهيونية على قطاع غزة”، معتبراً أن استعراض العضلات الصهيونية مجدداً يأتي في إطار الحرب النفسية ضد شعبنا ومقاومته وما فشل الإرهابي باراك في تحقيقه سابقاً خلال الحرب على غزة لن يستطيع تحقيقه الآن













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية