هل كتب شيخ قطر خطاب مرسي الذي القاه في طهران


September 01 2012 23:46

عرب تايمز - الافتتاحية

بعد ان انتهى  الرئيس المصري محمد مرسي من القاء كلمته ( المكتوبة ) في مؤتمر عدم الانحياز ... تلقينا مئات الرسائل والاتصالات الهاتفية والالكترونية من قراء عرب في امريكا ... بعضها ( مدح ) الخطاب واعتبره نصرا للاسلام السني ضد الاسلام الشيعي في عقر داره ... والبعض الاخر - وهو الاغلب - اثار التساؤلات التالية  التي نتمنى ان نجد اجابة عنها

اولا :  لغة الرئيس المصري ( العربية ) كانت لغة ركيكة ومحشوة بأغلاط نحوية  ولغوية معيبة لا يقع في مثلها الا اطفال المرحلة الابتدائية  وخادم الحرمين الشريفين وسعد الحريري ... والمعيب هنا ان الرئيس المصري ( دكتور )  والاهم انه ممثل لجماعة الاخوان المسلمين التي تتخذ من القران دستورا ... والقران مكتوب بلغة عربية تبين ان الرئيس المصري لا يحسنها  خلافا لعبد الناصر ومبارك ... وعملاق الخطابة بلغة القران محمد انور السادات

ثانيا : هذا المثلب جرنا الى مشاهدة ( فديو ) على يوتوب بعث به الينا قاريء مصري ... المقطع يتضمن كلمة باللغة الانجليزية كان مرسي قد القاها مخاطبا المصريين في امريكا ... لغة مرسي الانجليزية لا تقل ركاكة عن لغته العربية مما اثار تساؤلات عن شهادة الدكتوراه التي يقال ان مرسي حصل عليها من جامعة في لوس انجلوس ... وما تبع ذلك من القول ان مرسي عمل استاذا في الجامعة بعد تخرجه .. اذا كيف تعمل مدرسا للامريكان ولغتك الانجليزية مثل لغة بخيت مهيطل (عادل امام ) في نيويورك ... حتى العرب الذين يعملون في الكازيات في امريكا يتحدثون اللغة الانجليزية بطلاقة وبلكنة امريكية  لا يحسنها البروفيسور المصري الذي يقول انه عاش وتعلم وتخرج من امريكا ... وعمل في جامعاتها

ثالثا : يقول عرب امريكا ان  مرسي قدم في خطابه اوراق اعتماده للادارة الامريكية التي ارادت من تسليم الاخوان  الحكم في مصر وسوريا وليبيا وتونس واليمن ضرب  المسلمين ببعضهم واثارة حكاية سني شيعي وهو ما سبق واشار اليه محمد حسنين هيكل .. مرسي فعلها باقتدار حين حشر اسم سيدنا عمر في خطاب عن دول عدم الانحياز دون ان يكون لسيدنا عمر ناقة او بعير في المؤتمر اللهم الا اثارة النعرات الطائفيىة وتحريض الايرانيين على السنة او العكس

رابعا : وحكاية ( شتم الصحابة ) لدى طائفة من طوائف الشيعة حكاية قديمة جاءت ردا على شتم السنة لال بيت النبي ... وظل الشتم متبادلا الى ان اصدر الخميني فتوى بتحريم شتم الصحابة والاساءة الى السيدة عائشة .. وتبعتها فتوى في صورة امر عن مرشد الثورة الايرانية ( اعلى سلطة دينية في ايران )  صدرت قبل اشهر بمنع وتحريم شتم الصحابة ... فما الجدوى من قيام مرسي باثارة هذه النعرة الطائفية دون سبب ... اللهم الا صب الزيت على النار خدمة لاهداف امريكية معلنة

خامسا : اليس عيبا ان رئيس اكبر دولة عربية خصص ثلاثة ارباع خطابه للدعوة الى اسقاط نظام الحكم في سوريا حليفة مصر في حرب اكتوبر في حين لم يخصص سطرا واحدا لادانة الكيان الصهيوني الذي لا زال يحتل اراضي مصرية في سيناء وهي اراضي لا يستطيع الجيش المصري ان يدخلها الا باذن مسبق من اسرائيل

بصراحة ... خطاب مرسي كان مخيبا للامال ... وهو ليس في قامة مصر العظيمة بتاريخها وريادتها للامة العربية ... خطاب مرسي هو اقرب للخطابات المكتوبة لشيخ قطر ... هذا ان لم يكن شيخ قطر فعليا هو كاتب الخطاب لمرسي













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية