غزو قطري لمصر


August 05 2012 22:15

قالت مجلة روزاليوسف المصرية الاسبوعية ( القومية ) ان قطر تسعى للاستحواذ على مؤسسات «إعلامية كبرى»!  وانه فى تغير نوعى تشهده السوق المصرية حاليا.. كان أن تراجعت الاستثمارات السعودية مقابل صعود الاستثمارات القطرية.ووفقا لما كشفته مصادر مطلعة لـ «روزاليوسف» فإن مؤسسات قطرية كبرى تسعى إلى اقتناص حصص فى السوق المصرية، والاستفادة من فرص تدنى الأسعار، والاستحواذ على مؤسسات إعلامية كبرى فى مصر سواء من خلال استحواذ كامل أو شراء حصص بها.وأكدت المصادر أن هناك مفاوضات تتم بين مسئولين مصريين وبين هذه المؤسسات، لكن لم يتم التوصل إلى صيغ نهائية بعد إذ تشمل هذه المفاوضات مجموعة ناجحة من القنوات الفضائية التى أثبتت تواجدها على الساحة
 
كما تشهد السوق المصرية حاليا عددا من الصفقات الكبرى التى سوف تعيد رسم خريطة القطاع المالى، وتمهد لدخول لاعبين جدد للسوق، خاصة من الشركات والمؤسسات الخليجية الكبرى.ويأتى فى مقدمة هذه المؤسسات الخليجية، الهادفة للحصول على موقع مؤثر داخل السوق المصرية، كيو إنفست القطرية المملوكة لابن رئيس الوزراء القطرى.وتأتى تحركات المؤسسات الخليجية بهدف الاستفادة من الأوضاع الحالية الهشة نسبيا فى السوق المصرية والاستحواذ على كيانات استثمارية كبرى بأسعار مقبولة وكذلك الاستعداد لمرحلة الانطلاق الاقتصادى والرواج المتوقع فى مصر فور حدوث استقرار سياسى وإنجاز عملية التحول الديمقراطى الراهنة
 
اتجاه المستثمرين القطريين نحو الاستثمار فى مصر يأتى للاستفادة من تدنى الأسعار، بعد أن كانت الاستثمارات السعودية على رأس الاستثمارات العربية فى مصر، وقد كشف البنك المركزى المصرى عن ارتفاع حجم الاستثمارات القطرية التى دخلت مصر بمعدل 74٪ خلال الربع الثالث من عام 2012/2011 بنحو 8,9 مليون دولار لتصل إلى 2,13 مليون دولار مقابل 4,3 مليون دولار فى الربع السابق عليه
 
وأوضح البنك فى تقريره الأخير أن حجم الاستثمارات الأجنبية المتدفقة للداخل خلال الربع الثالث بلغت نحو 13,3 مليار دولار، مقابل خروج استثمارات بنحو 49,2 مليار دولار، بينما بلغت الاستثمارات المتدفقة للداخل 29,1 مليار دولار فى الربع الثانى مقابل خروج استثمارات بنحو 15,2 مليار دولار بصافى إيجابى بلغ نحو 635 مليون دولار فى الربع الثالث مقابل صافى خروج بلغ 2,858 مليون دولار فى الربع الثانى.وأشار التقرير إلى تراجع الاستثمارات العربية لتصل إلى 8,355 مليون دولار مقارنة بالربع الثانى، والذى بلغ 1,362 مليون دولار، كما انخفضت مقارنة بالربع المناظر من العام المالى ,2011/2010 والذى سجل 6,378 مليون دولار، مبينا أن استثمارات الإمارات العربية المتحدة، واصلت تصدرها لقائمة الدول العربية، وإن شهدت تراجعا مقارنة بالربع الثانى، لتتراجع من 186مليون دولار إلى 9,176 مليون دولار
 
 
وكشف التقرير عن أن الاستثمارات القطرية، شهدت قفزة قوية بنحو 8,9 مليون دولار لتصل إلى 2,13 مليون دولار مقابل 4,3 مليون دولار.وأكد الدكتور محرم هلال رئيس مجلس الأعمال المصرى القطرى أنه رغم حالة عدم الاستقرار السياسى والأمنى فى البلاد فإن الاستثمارات القطرية ارتفعت فى الفترة   الأخيرة بشكل نسبى وأفضل من مثيلاتها، ما يؤكد أن الجانب القطرى لديه نية للتوسع فى السوق المصرية ويسعى لانتهاز الفرص الاستثمارية المتاحة، فى الوقت الذى تسعى فيه بعض الدول للخروج من مصر مشيرا إلى أن دخول استثمارات قطرية فى هذه الفترة يؤكد على عمق العلاقة بين الجانبين المصرى والقطرى وثقة الجانب القطرى فى السوق المصرية
 
ولفت إلى أن مجلس الأعمال المصرى القطرى يسعى إلى جذب الاستثمارات فى البلدين ويقوم بحل جميع المشاكل التى تعترض طريق المستثمرين والعمالة، مشيرا إلى أن حجم الاستثمارات القطرية فى مصر يقدر بنحو 572 مليون دولار، تضخ من خلال 155 شركة قطرية.فيما قال أمين عام المجلس المصرى - القطرى الدكتور عادل رحومة أن الاستثمارات القطرية ستشكل قوة مالية دافعة خلال الفترة المقبلة فى السوق المصرية، لا سيما أن مبلغ المليارات العشرة سيلعب دورا فى إعادة التوازن لمؤشر تدفقات الاستثمار الأجنبى على مصر
 
وأشار إلى أن اهتمام مصر بجذب الاستثمارات العربية فى هذه المرحلة أمر جيد لأن الدائرة العربية ترتبط بمصالح مع السوق المصرية أكبر بكثير من المصالح التى تربط هذه السوق بالاستثمارات العالمية.وأوضح أن الاستثمارات القطرية المباشرة لمصر ارتفعت فى النصف الأول من العام المالى2012/2011 عن نفس الفترة من العام المالى السابق فيما بلغت الاستثمارات القطرية فى العام المالى 2011/2010 نحو 5,191 مليون دولار مقارنة بـ 4,70 مليون دولار فى عام 2010//2009 و53 مليون دولار فى عام .2009/2008وعلى الرغم من الحالة السيئة التى تمر بها مصر إلا أن الاستثمارات القطرية مازالت تتوالى فتم إنشاء العديد من المشاريع مؤخرا أهمها مصنع حديد المصريين ببنى سويف والشركة المصرية القطرية للأخشاب وفرع لشركة قطر للبترول فى السويس
 
ومن المتوقع أن يزداد الدعم الذى تقدمه قطر للاقتصاد المصرى بعد فوز د.مرسى مرشح جماعة الإخوان بالرئاسة وهم حريصون على تدعيم حلفائهم فى مصر بعد حالة التوتر التى شهدتها خلال عهد مبارك













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية