التنظيم الدولي لجماعة الاخوان المسلمين يدعو الى النفير ويطلب من عناصره في جميع دول العالم الى التوجه الى دمشق .... لاسقاطها


July 17 2012 08:34

 دعا التنظيم الدولي لجماعة الاخوان المسلمين جماعة الاخوان المسلمين في سوريا  وغيرها  إلى مساندة معركة دمشق التي وصفها بيان صادر عنهم بـ(اللحظة التاريخية) و(المعركة الفاصلة).وفي بيان بعنوان (لتكن دمشق بوابة النصر)، قالت جماعة الاخوان المسلمين في سوريا "ايها الاخوة الاحرار أبناء سورية الحرية الابية، ان اهم واجب بالنسبة لثورتكم المباركة التقاط هذه اللحظة التاريخية، والمبادرة السريعة لمساندة محور المعركة الاساسي في دمشق الفيحاء".واضاف البيان ان "معركة شعبنا التي تدور حاليا في قلب العاصمة السورية وقريبا من معقل الطاغية (...) تدعونا جميعا لنصب كل طاقتنا في تعزيز هذا الجهد وتمكينه ونصرته".وتابع ان معركة دمشق هي الرد الابلغ والاوضح على تثبيط المثبطين وتخذيل المتخاذلين الذين ما فتئوا يهولون ويعظمون من شأن نظام البغي والطغيان

كما وصف البيان معركة دمشق بانها "رد مباشر على تخاذل المجتمع الدولي والتآمر الروسي والايراني"، في اشارة الى دعم طهران وموسكو الى نظام الرئيس بشار الاسد، ما يحول دون صدور قرار يدين النظام عن مجلس الامن الدولي

من المعروف ان التنظيم الدولي للجماعة لم يصدر من قبل بيانا كهذا ضد اسرائيل ...ودعا الاخوان جميع السوريين من كل المذاهب وكل الطبقات الاجتماعية وكل القطاعات المهنية الى "الخروج جميعا للتظاهر السلمي في كل وقت من الليل والنهار" و"في المدن والبلدات والقرى والأحياء" واعلان العصيان المدني والاضراب العام".وقال البيان "استعدوا (...) لتكونوا جنود اليوم في المعركة الفاصلة. نصركم لن يصنعه لكم أحد، نصركم ستصنعونه بأيديكم".وطلب الاخوان من المواطنين السوريين امداد الجيش السوري الحر و"الثوار" بكل ما يحتاجون. واضاف البيان كونوا منهم ومعهم وبامرة القيادات الميدانية. فالنصر يصنعه العمل الجماعي المنظم

وجاء هذا النداء في وقت حاصرت فيه قوات كوماندوز سورية ما يقارب من ثلاثمائة ارهابي اخونجي ومن تنظيم القاعدة تسللوا الى دمشق ليلا ... حيث تستمر الاشتباكات العنيفة في دمشق منذ مساء الاحد. وقد اقتربت مساء امس كثيرا من وسط العاصمة مع تحول حي الميدان الى ساحة حرب.وقد سمعت اليوم الثلاثاء اصوات رشقات رشاشة كثيفة في ساحة السبع بحرات وشارع بغداد في وسط العاصمة.واعلنت "القيادة المشتركة للجيش السوري الحر في الداخل" في بيان مساء الاثنين "بدء عملية" في كل المدن والمحافظات السورية، "ردا على المجازر والجرائم الوحشية" للنظام السوري

وأعلن الجيش السوري الحر "الهجوم على كافة المراكز والاقسام والفروع الامنية في المدن والمحافظات والدخول في اشتباكات ضارية معها ودعوتها الى الاستسلام او القضاء عليها".وكان قد أكد ناشطون سوريون أن الاشتباكات تواصلت في العاصمة دمشق الثلاثاء لليوم الثاني على التوالي بين القوات النظامية والمعارضين المسلحين، كما سمعت أصوات إطلاق نار بالقرب من ساحة السبع بحرات الشهيرة

وقال الناشط هيثم العبد لله لوكالة الأنباء الألمانية إن حالة من الارتباك سادت الشارع بعد سماع أصوات إطلاق نار كثيف من رشاشات وهرعت قوات الأمن إلى المكان القريب من التليفزيون ومقار البنك المركزي والذي سبق وأطل الرئيس بشار الأسد منه على أنصاره.وأوضح الناشطون أن الاشتباكات تدور في حيي التضامن والميدان القريبين من وسط العاصمة.وقال العبد لله أن قوات سورية تحاول دخول حي التضامن مدعومة بالدبابات، إلا أنها تفشل حتى الآن بسبب المقاومة الشرسة من جانب القوات المعارضة.ومن جانبه، ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قذائف هاون سقطت في حي الميدان وسمعت أصوات انفجارات وإطلاق نار

وكان السلطات السورية قد ذكرت انها حسمت الموقف في دمشق بقتل 33 ارهابيا واعتقال 144 ارهابيا منهم اجانب وكان مواطن ليبي قد اعترف انه دخل سوريا عبر تركيا حيث التقى العديد من المجموعات الارهابية المسلحة وعمل معها في عمليات التفجير والتدريب على تجهيز العبوات الناسفة.وقال المدعو حازم. م المسؤول الاختصاصي في المتفجرات بما يسمى لواء طرابلس في لقاء مع وكالة ليبيا الآن نقلته صحيفة الشروق التونسية اليوم "دخلت سورية منذ شهرينلـ "الجهاد" ضد الجيش العربي السوري عن طريق تركيا وعند وصولي أخذ جواز سفري ضابط تركي وأدخلني بعض العملاء إلى سورية تسللا حيث التقيت العديد من المجموعات المسلحة التي تقاتل هناك وعملت ضمن قطاعي التفجير والتدريب وتجهيز العبوات الناسفة التي كنا نزرعها لقتل افراد الجيش السوري

وأضاف الارهابي حازم: "انتقلت أنا وبعض المجموعات إلى مدينة حماة للعمل إلى جانب كتيبة عمار بن ياسر وتفاجأت بما شاهدته هناك حيث كانت الكتيبة من جميع الجنسيات العربية والأفريقية".وتابع الارهابي حازم: ما جعلني أترك ساحة المعركة هي طريقة التفكير التي بدأ يعمل بها المسلحون فعندما يسقط قتيل في صفوفنا يحرق أو تباع أعضاؤه أيضا حسب الجنسية فإذا كان من المقاتلين الأفارقة يقومون بحرق الجثة وعندما سألت عن السبب قال لي قائد عسكري هذا احتياط منا لكي لا تستغل الحكومة السورية وجود جنسيات مختلفة وتقول إننا نحارب مقاتلين غير سوريين

ودعا حازم جميع من وصفهم بالمقاتلين في ليبيا والدول العربية الأخرى إلى عدم دخول سورية لأن ما يجري هناك ليس ثورة شعبية وقال في هذا الصدد عندما دخلنا إلى سورية لبينا نداء الجهاد وكنا نعتقد أن الجيش السوري يغتصب النساء ويقتل الأطفال ولكن ما رأيناه يختلف تماما عن الأخبار التي وصلتنا كما أن من يدير العمليات المسلحة هم مجرد عصابات وقتلة













Home Page
كتب ممنوعة
اراء حرة
صورة وتعليق
اخبار طازة
برقيات عاجلة
شروط النشر
فضائح وفضائح
خبر وتعليق
سري جدا
لصوص ظرفاء
رسائل القراء
من ارشيفنا
هذا الرجل
هذه المرأة
كتاب البورتل
كاتب وكتاب
قصائد ممنوعة
 مقالات  مميزة
كتب للبيع
ارشيف الاخبار
قصائد المقدسي
صحف عربية
الافتتاحيات
مقالات ساخنة
صبرا وشاتيلا
أسامة فوزي
ملفات الفساد
 مقالات الاولى
الكتب السعودية