محسن الصفار
mohsensaffar@gmail.com
Blog Contributor since:
25 December 2020



Arab Times Blogs
هندسة صوتية
هندسة صوتية
بقلم محسن الصفار 
سعيد مهندس صوت شاب و موهوب ولديه استوديو خاص لتسجيل الصوت وبسبب مهارته يراجعه اغلب المطربين المعروفين والموسيقيين لتسجيل اعمالهم الفنية وضمان اجود كيفية للصوت ولأنه يحرص على اتقان عمله فأن جدوله مضغوط دائما ويصعب الحصول على موعد منه 
في احد الايام كان سعيد جالسا خلف الكيبورد ويقوم بعمل تحرير الصوت فوجىء بدخول رجل ضخم الجثة وبرفقته أمرأة منفوخة الصدر والشفتين وكأنها كيس سيلكون يمشي على قدمين استغرب سعيد وقال 
- هل اخدمك بشيئ ؟
قال الرجل 
- نعم اريد ان تسجل اغنية لفيفي 
سأل سعيد مستغربا 
- ومن تكون فيفي ؟
أشار الرجل الى الفتاة وقال 
- هذه فيفي التي تريد ان تصبح مطربة معروفة ولذا جئت كي تسجل لها الاغنية لان الجميع يقول انك الافضل في هذا المجال 
ضحك سعيد في سره وقال للرجل 
- سيدي جدول اعمالي مضغوط لعدة اشهر مسبقا وكذلك انا لا اسجل لاي كان لذا انا اسف 
اخرج الرجل رزمة دولارات ووضعها على الطاولة 
- اريدك ان تفرغ لها وقتا 
حمل سعيد النقود واعادها للرجل وقال 
- اسف كما قلت انا مشغول جدا 
وهنا نهض الرجل وازاح سترته فبان من تحتها المسدس وقال لسعيد 
- اسمع أنا رجل اعمال معروف ومن اقرباء السيد الرئيس وهذه الفتاة هي زوجتي عرفيا ووعدتها ان اعمل لها اغنية وفيديو كليب وانت ستسجل الاغنية حيا او ميتا والخيار لك 
ارتعب سعيد وقرر ان يجاري هذا المعتوه فقال 
- حسنا هل لديك كلمات الاغنية ؟
- لا اليس هذا عملك ؟
- انا مهندس صوت ولست شاعرا طيب هل لديك لحن ؟
- ولحن ايضا ؟ ما فائدة هذا المكان اذا ؟
ارتاح سعيد وقال للرجل 
- عظيم يمكنك شراء قصيدة واعطائها لملحن ونلتقى خلال شهر ربما لتسجيل الاغنية العظيمة 
قال الرجل 
- لا ينفع لان المخرج حسام يجب ان يصور الفيديو كليب غدا ويريد الاغنية 
استغرب سعيد وقال 
- المخرج المعروف حسام بنفسه ؟ هذا الرجل ليس لديه وقت ابدا فكيف حصلت على موعد منه 
ضحك الرجل ووضع يده على مسدسه وقال 
- عندي معارف مقنعين جدا وقد فرغ حسام نفسه بالكامل لحين انتهاء الاغنية 
قال سعيد 
- هل تريد تسجيل اغنية قديمة مع لحنها 
- لا مانع عندي 
توجه سعيد للفتاة وقال 
- حسنا دعينا نبدا العمل  
فجاة بدأت الفتاة تفتح ازرار قميصها فسارع الرجل واوقفها قائلا 
- حبيبتي هو لايقصد عملك السابق  بل تسجيل الاغنية 
فقالت 
- اوكي حبيبي 
ادخل سعيد الفتاة الى استوديو التسجيل واعطاها كلمات الاغنية وشغل الموسيقى و حالما بدأت بالغناء اصيب بالذهول من صوتها الذي يشبه صوت معزة لديها عسر ولادة واخذ يشد شعره وصرخ 
- توقفي توقفي ارجوك لا استطيع سماع هذا 
قال هذا وطلب من الرجل ان يرافقه وقال 
- هذا هو اتجاه القبلة توكل على الله واطلق علي الرصاص فهو ارحم بكثير من سماع هذا الصوت وساتصل  بحسام واخبره عن صوتها فلعلنا ندفن سويا في مقبرة واحدة الله يخرب بيت اللي ربط الثور وفلتك 

وكل اغنية وانتم بخير 
جميع الحقوق محفوظة






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز