عطية زاهدة
attiyah_zahdeh@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 October 2013

كاتب من فلسطين

 More articles 


Arab Times Blogs
أيها المسلمون، سوّوا بين البنت والابن في الميراث وإلّا كنتم من الكافرين الظالمين الفاسقين

يا أيها المسلمون، يا أيها المؤمنون، سوّوا بين البنت والابن في الميراث وإلّا كنتم من الكافرين الظالمين الفاسقين، وكان مأواكم جهنمَ وساءت مصيراً وسعيراً.

قد كان لي هنا في "عرب تايمز" سلسلة مقالات تثبت بأدلةٍ مكينةٍ وببراهينَ متينة أن حكم الله تعالى في ميراث البنت والابن هو التساوي تماماً وكمالاً، ديناراً بدينارٍ، وهكتاراً بهكتار.

 وما من مقال منها إلا وهو وحدَه كافٍ وافٍ ليوقن أولو الألباب الناهون النفس عن الهوى أن التساوي بين ميراث البنت وميراث الابن في تركة الوالديْن هو المقصود من قول الله تعالى: "للذكرِ مثلُ حظّ الأنثييْنِ".

وغير خافٍ أن هذا التساوي ليس أبداً في مصلحة كثيرٍ من الذكور، وأنهم لا بدّ رافضوه بكل شراسةٍ بل وبكل "تياسة"؛ إذ إن مبررات هيمتنهم ستكون في طريق الأعاصير، ولأن ذرائعهم في التحكم في قسمة التركة ستكون على شفا جُرُفٍ هارِ بوقوف الإناث ندّاً لهم على قدم المساواة.

ولا ريْب أن تفنيداتهم للقول بالتساوي بين البنت والابن ميراثاً، ما هي إلا تفنيدات ببغاويّة متوارثة أوْهى من بيت العنكبوت؛ فلقد اهترأت معثّثةً وطعاماً للأعفان.

 وفي الطريق إن شاء الله تعالى مقالات أخرى، وكلما لحق مقالٌ أخاه قال له: أبشرْ وبشرْ؛ فإنه قد آن للحق أن يظفر بنصرٍ عزيز.

 وإذ كان الحال كذلك فإنه لا بدّ من التذكير بأن ما تجلّى وتعلّى من اليقين في أن "للذكر مثل حظّ الأنثييْن" تعني جليّاً أن حظ البنت في الميراث مساوٍ لحظ الابن- التذكير بأن هذا حكم الله تعالى وأنه من حدوده القائل سبحانه فيها:

 "تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ . وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَارًا خَالِدًا فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُّهِينٌ" (سورة النساء 13-14)

وكذلك فإنه لمن الموعظة الحسنة أن يتم التذكير أيضاً بأحكام الله تعالى في منْ لم يحكم بحدوده التي جعلها للناس قياماً؛ فتطبيق أحكام الله تعالى في واقع الحياة هي الحيوان لو كانوا يتقون:

 {المائدة:44}(وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ)

 {المائدة: 45}(وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ)

{المائدة: 46}(وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ)







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز