بوحنيكة مراد
mourad.taher@gmail.com
Blog Contributor since:
02 July 2017



Arab Times Blogs
مصطلح حقوق الإنسان يستعمل ضد الطلب
لقد  اصبح   مصطلح  حقوق  الانسان الدى   أصبحت تتغنى  به   الدول  الغربية .اصبح  محل    شك  و  ريبة  و  أن  افترضت  أجراءات  التحدث  عنه  فان  قوى  النفود  المنتصرة  بعد  نهاية الحرب  العالمية الثانية  تستعمله  ضد الطلب....
فى الحقيقة   لم  تثبث  وقائع   حال  هدا النظام العالمى الجديد، لم تثبث أن ما يشاع  من ضرورة  تقديس  و أحترام  و تطبيق  مبدا حقوق  الإنسان  يتجه  نحو  التطبيق  الفعلى إنما  اصبح  يطبق  ضد  الطلب  و هو حال  أثبث  صحته  خلال عدة  أحداث عاشها العالم على محك .
ليس  فقط  الابتعاد عن المبدا عند  الطلب او  العمل  ضده  بل تعدت  ألى مشاهد و  شواهد تثبث  ان  تلك القوى  واجهت  أزمات  عديدة  تتعلق  بحقوق  الأنسان   و  فى  غالب  الاحيان  اتفقت  جميعها   على   الاستسلام   لقناعة  مبدا  المصالح  المشتركة   المالية  و  تنازلت عن  مبدأ  الفطرة و الاخلاق  لصالح   صفقات السلاح  و    شعلة  البترول.
لا  نريد هنا  التدكير  بكثير  من  القضايا دات  صلة  كانت  قد  الهبت  العالم ،و اثبثت  حقارتها و ندالتها  بنهاية المطاف ،  فقط التدكير  هنا  بما  يتمخض  اليوم  بالبيت الابيض  و  بعض  الدوائر  العالمية  فى  قضية  حال  الصحافى  المغتال  فى  قضية   لدولة السياسية  و  الدى  يعتبر  من  بين   القضايا  المهمة التى  تتعلق   بحقوق  الأنسان   و  هو  الدى  تتجه   قضيته   نحو  تطبيق  مبدا  صفقة السلاح  على  كرامته  و  دمه  و   المبدأ الاساسى  لكل   هدا  التهويل  الدى  يشهر   له  هدا  العالم  الغبى   و المختصر  فى مفهوم  حقوق  الأنسان..






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز