ابو الحافظي
mm.vegeta@yahoo.fr
Blog Contributor since:
17 September 2010

 More articles 


Arab Times Blogs
تقييم عقلاني للفيلم الخيالي غودزيلا بن نعمان في الجزائر

في خضم مستجدات الأحداث التي تشهدها الساحة السياسية يبدوا أن مخرج الفيلم الخيالي الشهير "غودزيلا" سيجد نفسه مضطرا للاهتمام بالسيدة صوفيا بن نعمان , لعله  لا يحتاج في المستقبل إلي مؤثرات خاصة أو القيام بعمليات مونتاج أو جرافيك أو غيرها من الخدع السينمائية.

 

هذا الوحش الذي انطلق فجأة مثل الدبابة في الجزائر , وراح يبتلع ويلتهم كل ما يجده في طريقه يستحق بكل جدارة لقب "السيدة غودزيلا" .. ومؤخرا هذا الوحش الكاسر هاجم بمفرده مقر القنصلية في فرنسا , وبدا يبطش ويفترس الموظفين بضراوة منقطعة النظير.

 

انا عن نفسي أقولها بكل صراحة .. وجها لوجه أمام السيدة غودزيلا  سأطبق الآية العقلانية الشهيرة عن الهروب التكتيكي (قولوا عني جبان خير من أن تقولوا عني رحمه الله)

عندما يُزمجر ذلك الوحش الضاري المنفلت من احد أقفاص الحيوانات الخيالية , حتى اعتي الجبابرة سترتعد فرائسه في مواجهة تلك الزمجرة و إظهار الأنياب الكبيرة القادرة علي تمزيق فيل بري بعضة واحدة.

 

لكن هذا السيناريو المتعلق بالسيدة غودزيلا يصلح كي يكون فيلم خيالي نشاهده في السهرة ونستمتع بقصة الوحش الذي انفلت من القفص و راح يفتك ويفترس كل شيء , أما الواقع فهو غير ذلك.

 

نفس الإحساس راودني وأنا أتابع فيلم خيالي أخر عن الصحفي الاستقصائي عبدو سمار الذي يحارب الفساد والمفسدين الأشرار , و في النهاية اتضح بالدليل انه عبارة عن دلدول ومشاكس مستأجر في صراعات لوبيات المال كما كشفته التسريبات الصوتية الأخيرة.

 

هذا المدعو عبدو سمار لم يرتاح له قلبي يوما , وكان دائما عندي إحساس غريب أن شيئا ما وراء هذا الصحفي الاستقصائي "الشريف" "النظيف" الذي يحارب الفساد.

 

وأفلام الخيال السياسي كثيرة ومتنوعة هذه الأيام في الجزائر .. فهناك فيلم خيالي عن الغوريلا كينغ كونغ اسمه العربي زيطوط  .. وفيلم  خيالي عن الذئب المتحول اسمه هشام عبود .. وهناك فليم خيالي أخر عن افعي الامازون اناكوندا اسمه سعيد بن سديرة , لكن هذا الفيلم تحديدا ينقصه عنصر الإثارة والتشويق ولا انصح بمشاهدته.

 

وهناك أيضا فيلم اسمه قناة المغاربية والاوراس ومجلس انتقالي وغيرها من الأفلام التي ستنتهي حتما النهاية التي تعودنا عليها بالقضاء علي الوحش ثم صعود الكتابة والتعريف بالمخرج والمنتج وكاتب سيناريو الفيلم , وفي العموم هي مخابرات فرنسية أو قطرية أو أذناب العصابة.

 

و رهان يقبل التحدي .. السيدة غودزيلا هي احد أذناب العصابة , وكما يسميهم الإعلام النفطي "منشقين" .. وأثبتنا في العديد من المساهمات السابقة أن مصطلح "منشق" خطا لغوي شائع في المعني وفي المدلول , وهو فقط جزء من الحرب النفسية وعملية استلاب الوعي .. وهذه هي احد أهم ميزة في سلوك ما يسمي بالمنشقين , هي الظهور الفجائي والمعارضة الشرسة التي تفتك وتفترس كل شيء  .. والأيام بيننا







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز