د. كاظم ناصر
kazem_naser@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 June 2011

استاذ جامعي مقيم في كانساس

 More articles 


Arab Times Blogs
أخيرا وليس آخرا وصل الشالوم الصهيوني العلني إلى أبو ظبي!

سمح اتحاد الجودو الإماراتي للرياضيين الإسرائيليين بالمشاركة في بطولة الجائزة الكبرى للجودو التي ستخاض في أبو ظبي من 27 إلى 29  تشرين أول / أكتوبر 2018؛ وكان الاتحاد الدولي للجودو قد قرّر قبل أسبوعين عدم السماح للإمارات أو أي دولة عربية باستضافة بطولة الجائزة الكبرى للجودو بسبب مقاطعة إسرائيل؛ لكن رئيس الاتحاد الدولي، موريس فايزر، تمكن من التوصل إلى اتفاق غير مسبوق مع المسؤولين عن هذه الرياضة في دولة الإمارات العربية المتحدة تسترد بموجبه الاتحادات العربيّة للجودو حقّها باستضافة منافسات البطولة مقابل أن تسمح للّاعبين الإسرائيليين بالمشاركة فيها تحت العلم الإسرائيلي.

وعبّرت وزيرة الرياضة الإسرائيلية " الليكودية " ميري ريغيف، المعروفة بكونها الأكثر تطرّفا وعنصريّة ضدّ الفلسطينيين والعرب والمسلمين، عن سعادتها لسماح دولة الإمارات العربية للرياضيين الإسرائيليين المشاركة في المنافسة، وقالت ان هذا القرار يعني الكثير للإسرائيليين لأنه " سمح لهم لأول مرّة بالمشاركة العلنيّة في البطولات الدولية التي تقام في الدول العربية." وأكّدت على أن " الأمر يتعلّق بقرار تاريخي له آثار بعيدة المدى ويشكل انطلاقة " جديدة في التطبيع مع إسرائيل.

يحق ل " ميري رغيف" أن تحتفل برؤية الرياضيين الإسرائيليين وهم يلعبون ويرفعون علمهم، ويعزفون " نشيدهم الوطني " في دولة عربيّة خليجيّة انضمت إلى الدول التي تتسابق في التطبيع مع إسرائيل وتفتح لها أبوابها، في الوقت الذي توصد فيه تلك الأبواب في وجه العرب الذين يبحثون عن لقمة العيش ولا يشكلون خطرا على حاضرها ومستقبلها كما يفعل الصهاينة وغيرهم من أعداء الأمة.

نحن أبناء الشعب العربي نقول ل " ميري ريغيف " ونتنياهو وليبرمان وجميع العنصريين الصهاينة ... شولموا ... مع الرسميّة العربيّة وابتزوها واخدعوها كما تشاؤون، لكننا لن نستسلم لإرادتكم، ولن نطبّع معكم، ولن نقبلكم كدولة عنصرية توسّعيّة تحتل أرضنا وقدسنا حتى لو استمر هذا الوضع إلى يوم الدين!

 

يا علي   المقال   September 10, 2018 3:44 PM
وهو المطلوب، يا أخي افظل من الشيعة، الإمارات والخليج طردت كل الشيعة من الخليج لأن كل الشيعة أصولهم إيرانية، إيران هي التي شيعت العراقيين واللبنانيين واليمنيين والبحرينينين والعمانيين والكويتين،اصلا الإمام علي أصله إيراني وحتى بنت الرسول عليها السلام، المهم يجب محاربة الشيعة والتصافح مع أبناء العم اليهود وحتا الزواج منهم والتجارة، نحن في القرن 21 ويجب عدم التصديق بالماضي، الخليج في زهو مادامو مع أمريكا وسلملي علا ام حسن







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز