ابو الحافظي
mm.vegeta@yahoo.fr
Blog Contributor since:
17 September 2010

 More articles 


Arab Times Blogs
وصية لينين الي فتحي غراس .. حذاري ان يكون مصير الشعب الجزائري هو مصير الهنود الحمر

في خضم التخلف والانحدار والانحطاط الذي عرفته الساحة السياسية في الجزائر ظهر من بين الركام ضوء خافت اسمه فتحي غراس .. شاب جزائري زعم انه قادر علي رفع المشعل , والقيام بحركة تصحيحية تاريخية بين الدين والوطن , وكان مليئا بالحماس والايمان ويتحدث عن التنوير والحداثة والتقدمية حتي ظننا انه "لينين" الجزائر.

ولكن في هذا الامتحان السياسي الحساس الذي تمر به الجزائر اتضح انه نسخة اخري من "سبيسيفيك" لا اكثر .. رغبة في الظهور وتصعيد غير مدروس وكلام لأجل الكلام فارغ من أي محتوي او رؤية سياسية تراعي الواقع , والقوي المتصارعة في ذلك الواقع , والمخاطر التي تحوم حول ذلك الواقع.

 

تخيلوا ان فتحي غراس هذه الايام يدعونا الي الغوص في المعاني الثورية العميقة المستنبطة من فلسفة "يتنحاو قع" وان نستخلص منها الحكم السياسي الرشيد والمبادئ الثورية العظيمة , وان نجعلها نبراسا نقتدي بها في بناء الدولة الحديثة .. وكما كتب لينين عن المادة والمذهب النقدي التجريبي .. فتحي غراس سيكتب لنا عن "سبيسيفيك ومذهب يتنحاو قع" التي صنعتها سقطة من سقطات التلفزيون.

 

وبصفتي مواطن بسيط  لست فيلسوف ولا مفكر عربي ولا محلل استراتيجي , وعقلي الصغير لا يستطيع ان يستوعب هذه الفلسفة العظيمة "يتنحاو قع" والعلاقة العضوية بينها وبين المرحلة الانتقالية التي يدعو اليها لينين الجزائر.

 

وبفهمي البسيط والضئيل للأحداث انا اعتقد ان فتحي غراس يتحامل علي الجيش حتي يضعه في السلطة تحت مسمي مجلس انتقالي نكاية بالكيان اللقيط النجس المسمى ب "الاتلاف الوطني" الذي تم انشاءه في سوريا , وكلنا نتذكر سعود الفيصل وهو يُخاطب المدعو احمد الجربا بفخامة الرئيس .. ولقد تحدثت مع بعض الاخوة السوريين واكدوا لي انهم لا يعرفون اصلا من هذا المدعو احمد الجربا الذي فجأة اصبح رئيسا علي سوريا.


لا اريد ان اقول بان فتحي غراس هو احمد الجربا الجزائري , ولكن فتحي غراس فشل حتي في جمع التوقيعات للتشرح للانتخابات , وسبحان الله اصبح يتحدث باسم الشعب , ويقول لنا ماذا يريد هذا الشعب , وماذا يجب ان نفعل حتي يرضي الشعب , وكل من يعارض  المرحلة الانتقالية يصبح ذباب ولجان الكترونية في نظر لينين الجزائر.


هذا الخلل الفكري والاخلاقي الذي اصاب عقل فتحي غراس حتي اصبح يطالب ب"رفع الحصار عن العاصمة" , سيجعله بقليل من الحماس والهرطقة الثورجية سيطالب بادخال مساعدات وحماية المدنيين.. ووصيتي الاخيرة للثورجي فتحي غراس , ان معظم هؤلاء الذين تجلس بجوارهم وينادون بالمرحلة الانتقالية تقلدوا اعلي المناصب والمسؤوليات , وطبعا انا عقلي محدود وبسيط ولا استطيع ان افهم لماذا لا تشملهم فلسفة "يتنحاو قع" , ولكن حتي لا يكون مصير الشعب الجزائري هو مصير الهنود الحمر .. رجاء لا تتحدث باسم الشعب .. لان مصير الشعوب لا تصنعها نزوات المراهقين والغوغاء وسقطة تلفزيونية اصبحت فلسفة سياسية في بناء الدول الحديثة.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز