نارام سرجون
serjoonn@yahoo.com
Blog Contributor since:
25 April 2011

كاتب من سوريا

 More articles 


Arab Times Blogs
السويداء تستأنف ثورتها الكبرى .. اميريكا واسرائيل وجها لوجه مع سادة ثوار العالم


منذ مئة سنة تقريبا .. حاول الفرنسيون كسر شوكة جبل العرب .. فكلفهم ذلك انهم خسروا كل سورية .. ولو كان الفرنسيون يدركون ان زحزحة تلك الصخرة السوداء سيعني انهم سيبدؤون مشوار الرحيل عن سورية لما اقتربوا من جبل العرب الذي حرك سورية من زواياها الأربعة .. وكأنه مركز الثقل الخفي لسورية .. والمسمار الذي يمسك بصفائح سورية الجغرافية والسياسية .. وكأنه مسمار السماء على الارض .. عندما تحرك وقعت السماء على رؤوس الفرنسيين ..

اليوم يكرر الاميريكيون والاسرائيليون هذه الحماقة بارسال الدواعش لتأديب أهل الجبل وكسر مسمار السماء .. وكأن الدرس الذي تلقاه الفرنسيون يجب ان يكرره اساتذة الثورات الكبرى في جبل العرب .. وسادة ثوار العالم ..

أهل الجبل لاينتجون العنب فقط والتفاح .. بل هم يزرعون الرجولة ويقطفون الكرامة .. ومن يسكن تلك الأرض ولايغادرها لأن شروشه متداخلة مع شروش الشجر وشروش البازلت فلايمكنه أن يكون الا سلطان باشا الأطرش .. حيثما سرت تراه في الجبل يقف بين الدوالي وعلى المفارق .. يقف بعمامته البيضاء الشهيرة وشاربيه المفتولين كسيفين عربيين يحرس سورية وثورتها منذ مئة سنة ..

الويل لمن طعن العنب وطعن السماء على الأرض .. ولكن انها الخطيئة الفرنسية .. أو الاثم الفرنسي .. يتذوقه جنرالات اميريكا واسرائيل ضاحكين .. وهم لايدركون أنهم بما اقترفوه بحق العنب ومسمار السماء فان الأرض ستتحرك تحتهم وانهم أعلنوا أن رحيلهم عن سورية سيكون داميا وصاخبا .. فالسويداء التي تزرع الرجولة وتكون مواسمها كرامة وشهامة هي التي ستتولى الحديث مع سكان التنف الاغيار .. كما حدث سلطان باشا الأطرش الفرنسيين على طريقته .. فمن سوء طالع جنرالات اميريكا واسرائيل انهم صاروا الآن وجها لوجه .. مع سادة ثوار العالم .. وأساتذتهم .. ونحن الذين صمدنا كل هذه السنوات فاننا صمدنا لأننا تلاميذ ثوار الجبل وأساتذة الحرية .. وماسيقوله أساتذة الحرية يجب أن يصغي اليه العالم ..

Image may contain: 1 person
hamed     July 30, 2018 3:13 AM
The corruption is the deadly plague of the society corrode the administration and destroy the morality of the society specially when it invade the state´s institution ,In absence of democracy and transparency ,the popular control disappear and deoxygenated ,The clientelism and the patronage take the situation rein , where each one of the political authorities makes to keep his piece of power .he surround himself by addicts, recommended or familiars who profess him loyalty and subservience The entrepreneurs and the qualified committed cadres who have independent criterion find themselves marginalized or by their turn corner their scientific tittle and their merits afraid to bother the political authorities and to avoid their rage and vengeance ,some immigrate or others take the side of the policy is less conflictive and can climb positions easily , The compliance , the dissatisfaction and the indifference pervade the society , the social spirit is deeply wounded and becomes adverse , The society becomes failure and fractured, the patriot sense of belonging is depleted becomes passive and neutralized . The quantity and the quality of the production are affected negatively . The society become like a scrambled river apt for all kinds of fishermen







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز