عطية زاهدة
attiyah_zahdeh@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 October 2013

كاتب من فلسطين

 More articles 


Arab Times Blogs
ما هي حظوظ الأبويْن أحدِهما أو كليْهما في تركة الأولاد؟

ما هي حظوظ الأبويْن أحدِهما أو كليْهما في تركة الأولاد؟

 استخراجاً من الآيتيْنِ الكريمتيْن 11 و 12 سورة النساء: {يُوصِيكُمُ ٱللَّهُ فِيۤ أَوْلَٰدِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ ٱلأُنْثَيَيْنِ فَإِن كُنَّ نِسَآءً فَوْقَ ٱثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِن كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا ٱلنِّصْفُ وَلأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا ٱلسُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِن لَّمْ يَكُنْ لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلأُمِّهِ ٱلثُّلُثُ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلأُمِّهِ ٱلسُّدُسُ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَآ أَوْ دَيْنٍ آبَآؤُكُمْ وَأَبناؤُكُمْ لاَ تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعاً فَرِيضَةً مِّنَ ٱللَّهِ إِنَّ ٱللَّهَ كَانَ عَلِيماً حَكِيماً }(11) { وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَٰجُكُمْ إِنْ لَّمْ يَكُنْ لَّهُنَّ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمُ ٱلرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِينَ بِهَآ أَوْ دَيْنٍ وَلَهُنَّ ٱلرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِن لَّمْ يَكُنْ لَّكُمْ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ ٱلثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُم مِّن بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَآ أَوْ دَيْنٍ وَإِن كَانَ رَجُلٌ يُورَثُ كَلَٰلَةً أَو ٱمْرَأَةٌ وَلَهُ أَخٌ أَوْ أُخْتٌ فَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا ٱلسُّدُسُ فَإِن كَانُوۤاْ أَكْثَرَ مِن ذٰلِكَ فَهُمْ شُرَكَآءُ فِي ٱلثُّلُثِ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَىٰ بِهَآ أَوْ دَيْنٍ غَيْرَ مُضَآرٍّ وَصِيَّةً مِّنَ ٱللَّهِ وَٱللَّهُ عَلِيمٌ حَلِيمٌ}(12) – اسخراجاً من هاتيْنِ الآيتيْنِ الكريمتيْنِ فإنه يمكننا أن نقوم بوضعِ تفصيلٍ لتقسيم التركة كاملةً في كلّ الحالات عندما يدخل الأبوانِ أحدُهما أو كلاهما في ميراث أولادهم:

1-     إذا كان الوارثُ الوحيدُ أباً أو أمّاً فله كاملُ التركة.

2-     إذا كان الورثةُ الأبويْنِ فقط فللأمِّ الثلثُ وللأبِ الثلثانِ.

3-     الورثةُ أبوانِ وابنٌ أو بنتٌ: للأبويْنِ الثلثُ سدسٌ لكلٍّ منهما، وللابن أو البنت الثلثانِ.

4-     إذا كان الورثةُ الأبويْنِ وأولاداً اثنيْنِ أو أكثرَ فلكلّ واحدٍ من الأبويْنِ السدسُ، والثلثان الباقيان قسمةٌ بالتساوي على الأولاد (للبنت مثل نصيب الابن).

5-     الورثةُ أحدُ الأبويْنِ وابنٌ أو بنتٌ فللأب أو الأم السدس وللابن أو البنت خمسةُ أسداسِها.

6-     الورثةُ زوجةٌ وأبٌ فللزوجة الربعُ وللأب ثلاثةُ أرباعٍ.

7-     إذا كان الورثةُ زوجاً وأباً فللزوج النصفُ وللأب النصفُ.

8-     الورثةُ زوجةٌ وأمٌّ فللزوجة الربعُ وللأم ثلاثةُ أرباعٍ.

9-     إذا كان الورثةُ زوجاً وأمّاً فللزوج النصفُ وللأم النصفُ.

10-إذا كان الورثةُ زوجةً وأمّاً وأباً: فللزوجة الربع (ثُمنانِ)، ولكلّ واحدٍ من الأبويْنِ ثلاثةُ أثمانٍ.

11-إذا كان الورثةُ زوجاً وأمّاً وأباً: فللزوج النصفُ، ولكلّ واحدٍ من الأبويْنِ الربعُ.

12-الورثةُ أبٌ وأخٌ أو أختٌ: للأب خمسةُ أسداسٍ، وللأخ أو الأخت السدسُ.

13-الورثةُ أمٌّ وأخٌ أو أختٌ: للأم خمسةُ أسداسٍ، وللأخ أو الأخت السدسُ.

14-الورثة أبٌ أو أمٌ مع أخٍ وأختٍ، أو معَ أخويْنِ، أو مع أختيْنِ: للأب أو الأم ثلثا التركة، وللثنائيِّ من الإخوة السدسانِ.

15-الورثةُ أبوانِ وأخٌ أو أختٌ فللأخ أو الأختِ ستةُ أسهمٍ من ستةٍ وثلاثينَ سهماً، ولكلِّ واحدٍ من الأبويْنِ خمسةَ عشرَ سهماً.

16-الورثةُ أبوانِ وإخوة اثنانِ أو أكثر فالإخوة شركاء على التساوي في الثلث، ولكلِّ واحدٍ من الأبويْن ثلثٌ.

17-الورثةُ أبٌ وإخوةٌ فللأب الثلثانِ والإخوة شركاءُ على التساوي في الثلث الباقي.

18-الورثة أمٌّ وإخوةٌ فللأمّ الثلثانِ والإخوة شركاءُ على التساوي في الثلث الباقي.

19-إذا كان الورثةُ الأبويْنِ وزوجةً وأخاً أو أختاً: لكلِّ واحدٍ من الأبويْنِ سبعةُ أسهم من أربعةٍ وعشرين سهماً، وللزوجة ستةُ أسهمٍ، وللأخ أو الأخت أربعةُ أسهمٍ.

20-إذا كان الورثةُ الأبويْنِ وزوجاً وأخاً أو أختاً: لكلّ واحدٍ من الأبويْنِ السدسُ،  وللزوج النصفُ، وللأخ أو الأخت السدسُ.

21-إذا كان الورثةُ الأبويْنِ وزوجةً وإخوةً  (اثنيْنِ أو أكثرَ): لكلّ واحدٍ من الأبويْنِ خمسةَ عشرَ سهماً من اثنيْنِ وسبعينَ سهماً، وللزوجة ثمانيةَ عشرَ سهماً، والإخوة شركاءُ في أربعةٍ وعشرينَ سهماً على التساوي (وجود ردٍّ)

22-إذا كان الورثةُ الأبويْنِ وزوجاً وإخوةً  (اثنيْنِ أو أكثرَ): سدسٌ لكلٍّ واحدٍ من الأبويْنِ، ونصفٌ للزوج، وسدسٌ على الإخوة بالتساوي (وجود عوْلٍ) 

23-الورثةُ أبوانِ وزوجةٌ وابنٌ أو بنتٌ: لكّل واحدٍ من الأبويْنِ السدسُ، وللزوجة الثّمُنُ، والبقيةُ للابن أو البنت.

24-الورثةُ أبوانِ وزوجٌ وابنٌ أو بنتٌ: لكّل واحدٍ من الأبويْنِ السدسُ، وللزوج الربعُ، والبقيةُ للابن أو البنت.

25-إذا كان الورثةُ الأبويْنِ وزوجةً وأولاداً: لكّل واحدٍ من الأبويْن السدسُ، وللزوجة الثمنُ، والبقيةُ على الأولاد بالتساوي (للأنثى مثلُ حظِّ الذكر).

26-الورثةُ أبوانِ وزوجٌ وأولادٌ: لكّل واحدٍ من الأبويْنِ السدسُ، وللزوج الربعُ، والبقيةُ على الأولاد بالتساوي (للأنثى مثلُ حظِّ الذكر).

اللهم زدْنا علماً.                    من كتاب "مواريث عطية"

Sami   سؤال   July 25, 2019 8:08 AM
إمرأة ليس لها أحد من الأقارب إلا أخت من والدها فقط ( الأم مختلفة ) وتلك الأخت متوفية ولها أولاد ذكور وإناث والسؤال هنا هل يرث هؤلاء الأولاد خالتهم ؟







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز