نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

 More articles 


Arab Times Blogs
أنتبه أنت أمام فرع أمني: اضحكوا مع المخبرين الفيسبوكيين

أنتبه أنت أمام فرع أمني: اضحكوا مع المخبرين الفيسبوكيين

تحولت بعض صفحات مارك زوكربيرغ "اليهودي الصهيوني"، إلى مخافر متقدمة وفروع أمنية افتراضية تعج وتحفل بالمخبرين والشتامين والسبابين والوشيشة واللعينة والرديدة المصفقين والثرثارين والطبالين الزمارين وكتبة التقارير الفيسبوكية، عن هذا وذاك والتطاول على الأوادم وأبناء الناس، ويلعب صاحب الصفحة فيها دور رئيس فرع الأمن الافتراضي حيث يطبـّل ويزمر له "الفوج" و"الكتيبة" ويمطرونه بالإعجابات والتحيات الطيبات والصلوات لروحه والدعوات بطول العمر وبقائه رئيساً للفرع مدى الحياة، حتى لو كان يكتب عن تدهور أسعار الكوسا والباذنجان في أم درمان بعد انقلاب المشير عبد الفتاح البرهان خليفة البشير مولى الإخوان بالسودان، وصارت مهمة هذه الصفحات وتخصصها هي التجسس وكشف "الصهاينة" في سوريا، وتوزيع شهادات حسن السلوك والوطنية والشرف والمقاومة على البشر من خلال الطبلجية المتواجدين بـ"الفرع" عفوا الصفحة يوميا والوشاية والنميمة لأفرع الأمن الحقيقية للإيقاع ببعض المشاغبين والمتمردين والمعارضين والثرثارين طويلي اللسان "غير المنضبطين" (هكذا توصيفهم بالفرع)، القاطنين داخل سوريا فقط (يعني وللأمانة لا يكتبون عن ولا يشون بأي شخص خارج سوريا أي أن الصفحة هي فرع داخلي لا علاقة لها إلا بمن هو داخل سوريا، ويبدو وعشتار أعلم هناك "فرع فيسبوكي" خارجي ومن سوء حظنا أننا داخل سوريا وعرضة لزيارة "الدوريات" الفيسبوكية يومياً)، فتخصصه بالمغضوب عليهم والضالين ليصار إلى شحطهم لاحقا إلى أحد الأفرع الأمنية يعني بات "البوست" الفيسبوكي يقوم مقام "التقرير" أيام العز واللولو، وآخر مرة من كم شهر نزل اسم أحد المعترين المشحرين المنتوفين بإحدى هذه الصفحات كواحد من "الصهاينة" والمغضوب عليهم المشتبه بهم بخدمة المشروع الصهيوني بالمنطقة والشرق أوسطية، وفق التقرير عفوا البوست (الفرع فقط اختصاصه إلباس تهمة الصهينة بالمشتبه بخلوهم من فيروسات قريش وداء الاستعراب القاتل وعندهم متلازمة التنوير العلماني، والبحث عن كل من يكتب حرفاً خارج ما هو مقرر من وزارة الأوقاف والتعاميم الأمنية)، فبعد كم يوم شحطوه وجرجروه للمعتر، وما تشوف عيونكم إلا النور، لفرع أمني باللاذقية ولقـّمه أحد الغلمان المبشرين بالجنة محاضرة لوذعية عريضة بالوطنجية والصمود والتصدي والمقاومة لكن صدقا لم يقل له مقاومة ماذا وماذا يقاوم هذا الغلام الأمرد؟

وصار من الممكن لأي فرد ومواطن أن يعرف ما هو وضعه "الأمني" وفيما إذا كان مطلوباً لفرع أمني من خلال مراجعة وزيارة يومية سريعة لهذه الصفحات , وبإمكانك أن تضرب "فيش" لنفسك أو لأي من أقاربك ومعارفك وتعلم إن كان صهيونيا أم أنه ما زال على عهده عروبيا ويحضر اجتماعات الفرقة الحزبية بالدعتور ويدفع الاشتراك، فإن ورد اسمه بأي بوست، أو تعليق، فهذا يعني أن عليه تحضير نفسه للمعلوم، وعليه أن يضبضب البطانيات ويشتري كم علبة حلاوة "مجيقة" ويودع الأهل والأصدقاء ويفقع له كم سكرة وداعية مع الجيران لأنه لا أحد يعلم إذا كان سيرجع أم لا..

وبالمقابل لكي تعلم وتتعرف على قطيع المخبرين والوشاة وكتبة التقارير الطبلجية الزمرجية "ومرافقة" رئبس الفرع، وعناصر الفرع العرقاء والمجندين، والمناوبين اليوميين، فما عليك سوى استعراض ومتابعة أسماء "العناصر" وفيهم حقيقة كم "ضابط" معروفين، ممن يضعون اللايكات ويبصمون على البوستات ويتحذلقون بتعليقاتهم الصميدعية النحراء البليغة الواعدة ويا سبحان عشتار...

ويا ويل ويله ويا سواد ليله من ينزل اسمه بشي بوست غاضب لرئيس الفرع بشي صفحة من هذه الصفحات البوليسية فمصيره زنازين الفرع خالد فيه أبداً وفلقات فيها حتى مطلع الفجر.....هههههه

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز