رسمي السرابي
alsarabi742@hotmail.com
Blog Contributor since:
10 March 2009

كاتب وشاعر وقصصي من خربة الشركس – حيفا - فلسطين مقيم في الولايات المتحدة ، حاصل على درجة الماجستير في الإدارة والإشراف التربوي . شغل وظيفة رئيس قسم الإشراف التربوي في مديرية التربية بنابلس ، ومحاضر غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة بنابلس وسلفيت

 More articles 


Arab Times Blogs
أخـــطـــــاء شــــــائــعـــة / 82


الـخطأ كرَّمتِ المديرةُ الطالبتين الأولتين .

الصواب : كرَّمتِ المديرةُ الطالبتين الأوليين .

 

        الاسم المقصور : هو اسم معرب آخره ألف ثابتة ، سواءٌ كُتبت بصورة الألف : كالعصا ، أم بصورة الياء : كموسى . ولا تكون ألفه أصلية أبدًا : وإنما تكون منقلبة أو مزيدة ، والمنقلبة ، إما منقلبة عن واو : كالعصا ، وإما منقلبة عن ياء : كالفتى، فإنك تقول في تثنيتهما : عصوان وفتيان . والمزيدة ، أما أن تزاد للتأنيث كحُبلى وعطشى وذكرى ، فإنها من الحَبَل والعَطش والذِّكر . ، وإما أن تزاد للإلحاق  كأرطى " نوع من الشجر ثمره كالعناب إلا أنه مر ، وذِفْرى " العظم خلف الأذن " . ( جامع الدروس العربية  ج 1 ص 102 ) .

     إذا ثنَّيْتَ مقصورا ، فإن كان ثلاثيا قلبتَ ألفه واوا إن كان أصلها الواو ، وياء إن كان أصلها الياء ، فتقول في تثنية عصًا : عصوان ، وفي تثنية فتىً : فتيان . وإن كان مقصورا فوق الثلاثي ، قُلبت ألفه ياء على كل حال ، فتقول في تثنية : حُبلى ومصطفى ومستشفى : حُبليان ومصطفيان ومستشفيان . ( جامع الدروس العربية ج 2 ص 15 ) .

        قال الله تعالى : [ إِنَّ هَذَا لَفِي الصُّحُفِ الْأُولَى ] (18)  ســـورة الأعلى .  كلمة " الأولى " هي مؤنث كلمة أول ، المقابل لكلمة : آخر ، وأصلها وولي بواوين ، السابقة منهما مضمومة ، تليها الساكنة الأصلية في الواوية ، وقلبت الواو الأولى همزة وجوبا فصارت : أولى ( النحو الوافي ج 4 ص 765 ) .

وكلمة " الأولى " التي وردت في الجملة الخطأ والصواب  هي اسم مقصور ألفه رابعة فتقلب عند التثنية ياء ولا تقلب تاء كما جاء في الجملة الخطأ ، فتكون تثنيتها " أوليان في حالة الرفع وأوليين في حالة النصب والجر ؛ لأن المثنى يرفع بالألف وينصب ويجر بالياء ؛  لذلك فالصواب أن يقال : كَرَّمتِ المديرةُ الطالبتين الأوليين .

 

الـصواب : يًستعمل الثُّوم في الطعام .

الصواب : يُستعمل الثَّوْم في الطعام .

 

     الثُّوم : عشب من الفصيلة الزنبقية يسمو إلى ذراع ، وله في الأرض فصوص كثيرة شديد الحرافة قوي الرائحة يستعمل في الطعام والطب . ( المعجم الوسيط ص 133 ) .

     قال أبو حنيفة : الثُّوم هذه البقلة معروف ، وهي ببلد العرب كثيرة ، منها بري ومنها ريفي واحدتها ثُوْمَةٌ  . ( لسان العرب ص 524 ) .

      الثُّوم : بالضم : بستاني وبري مخرج  للنفخ والدود ، مدِّر جدا جيد للربو والسعال المزمن والطحال والخاصرة وعرق النسا ووجع الورك والنقرس ولسع الهوام والحيات والعقارب ، وتصفية الحلق ومشويه لوجع الأسنان رديء للبواسير والحبالى والمرضعات  والـصداع ، إصلاحه : سـلقه بماء وملح وتـطجينه بدهن لوز واتْـباعه بمص رمانة مُـزَّة . ( القاموس المحيط ص 1085 ) .

      قال النبي صلى الله عليه وسلم : { من أكل من هذه البقلة الثَّوْم والبصل والكُرَّاث فلا يقربنا فى مسجدنا فإن الملائكة تتأذى مما يتأذى منه بنو آدم‏ }. ( جمع الجوامع ج 8 رقم الحيث 20784 ص 667 ) . وقال النبي صلى الله عليه وسلم : { كلوا الثَّوْم وتداووا به فإن فيه شفاء من سبعين داء ولولا أن الملك يأتينى لأكلته‏ } . ( جمع الجوامع ج 6 رقم الحديث 16923 ص 453 ) .

    " الثاء " في كلمة " ثوم " جاءت في المعجم الوسيط ولسان العرب والقاموس المحيط وتاج العروس مضمومة والواو حرف مد ، وجاءت كلمة " الثوم "  في كثير من الأحاديث النبوية ، ألا أنها وردت في اثني عشر حديثا نبويا مفتوحة وفي غيرها لم يضبط تشكيلها ، وبناء على ما جاء في الأحاديث النبوية ؛ فالصواب أن يقال : يُستعمل الثَّوْم في الطعام .

 

الــخطأ : إبْكِ يا أمَّة العُرْب فقد ضيَّعْتِ فلسطين .

الصواب : ابكي يا أمة العُرْب فقد ضيَّعْتِ فلسطين .

 

     همزة الوصل : هي التي يتوصل بها إلى النطق بالساكن ، وتسقط عند وصل الكلمة بما قبلها ولا تكون في فعل مضارع مطلقا ولا في ماض ثلاثي ورباعي ، بل في الخماسي والسداسي كـ انطلق واستخرج وأمرهما " أي الخماسي والسداسي " ، وأمر الثلاثي الساكن ثاني مضارعه لفظا كـ اضْرب . ( شذا العرف ص 88 ) .

     يُـبنى الفعل الأمر على حذف النون إذا اتصل بآخره ألف الاثـنين مثل : اخـرجا ، أو واو الجماعة مثل : اخرجوا ، أو ياء المخاطبة مثل : اخرجي. ( النحو الوافي ج 1 ص 81 ) . قال الله تعالى عز وجل : [ يَا مَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِينَ (43) سورة آل عمران .

    الفعل " إبك " في الجملة الخطأ فعل أمر ماضيه بكى ومضارعه ثانيه ساكن يبْكي فمن الخطأ أن تكون همزته همزة قطع بل هي همزة وصل . إذا كان الفعل المضارع ينتهي بحرف العلة الياء تحذف ياؤه إذا صيغ منه فعل الأمر للمخاطب المذكر  فيبنى على حذف حرف العلة " ابكِ " أما إذا كان الفعل الأمر للمخاطبة المؤنثة " الأمَّة " يكون بصيغة " ابكي " فالياء هنا ليس حرف علة بل ضمير ياء المخاطبة " أنت تبكين " والفعل الأمر يكون بحذف النون " ابكي " ؛ وبناء على ذلك فالهمزة هي همزة وصل والياء هي ضمير المخاطبة ؛ لذلك فالصواب أن يقال : ابكي أيتها الأمَّة فقد ضيَّعْتِ فلسطين .      

 

الــخـطــأ : انتظرت في محطة القطارات .

الـصـواب : انتظرت في محطة القُطُر .

 

القاهرة - بوابة الوفد -  الثلاثاء , 10 مارس 2015 14:42

     "وجه اللواء سيد جاد الحق، مساعد وزير الداخلية لشرطة النقل والمواصلات ، سيدة منقبة برفع النقاب أثناء حديثه مع الركاب عن المشاكل التي يواجهونها في ركوب قطارات السكة الحديد . وأكد انه لا ينتقد النقاب .."

     قطر الماءُ  والدمعُ وغيرهما يقْطُر قَطرًا : سال قطْرَة قطرة . قطر الصمغ من الشجرة قطرًا : خرج . قطر القَطور في العين : أسقطه .  القطر : المطر . القطر من الماء والدمع وغيرهما من السوائل : ما قَطَر . الواحدة قطرة والجمع قِطار . قطر الناقة أو العربة ألحقها بالقطار .

     القِطار من الإبل : عدد منها بعضه خلف بعض  على نسق واحد .  القاطرة : عربة يحركها البخار أو الكهرباء تقطر بها عربات السكة الحديدية  " محدثة " .

     القطار : مجموعة من مركبات السكة الحديدية تجرها قاطرة  " محدثة " والجمع قُطُر . ( المعجم الوسيط ص 774 ) .

     إذا جمعت كلمة قطار على زنة قطارات فهذا يعد خطأ وجمعها الصحيح " قُطُر" ؛ كما جاء في المعجم الوسيط ؛ لذلك فالصواب أن يقال : انتظرت في محطة القُطُر .

 

المراجع :-

1 – جامع الدروس العربية ، تأليف الشيخ مصطفى الغلاييني ، راجعه د.عبد المتعم خفاجة ، منشورات المكتبة العصرية – صيدا – بيروت الطبعة 28 ، 1993 م .

2 - جمع الجوامع ، تأليف الإمام جلال الدين السيوطي ، الناشر الأزهر الشريف ، دار السعادة للطباعة 2005 م .

3 - شذا العرف في فن الصرف ، الشيخ أحمد الحملاوي ، مراجعة وشرح حجر عاصي ، دار الفكر العربي ، بيروت 1999 

4 - القاموس المحيط ، مجدالدين الفيروزآبادي ، التحقيق بإشراف محمد نعيم العرقسوسي ، مؤسسة الرسالة – بيروت ، الطبعة الثامنة 2005 .

5 -  لسان العرب ، ابن منظور ، تحقيق عبدالله علي الكبير ورفاقه ، دار المعارف 1980.

6 - المعجم الوسيط ، د. ابراهيم أنيس ورفاقه، دار إحياء التراث العربي، لبنان ط 2، 1972.

7 - النحو الوافي أربعة أجزاء ، عباس حسن، دار المعارف بمصر ، 1975 .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز