ابو الحافظي
mm.vegeta@yahoo.fr
Blog Contributor since:
17 September 2010

 More articles 


Arab Times Blogs
لهذا احترم الراحل هواري بومدين .. موقف مواطن جزائري

بعد ربيع العرب صعب جدا ان يكتب الانسان عن اي رئيس .. لان اخطر ما في ربيع العرب هو انه اراد هدم فكرة القائد تحت ذريعة ان سبب تخلف وتأخر الاقليم هو عقلية الزعامات وتقديس الاشخاص والتطبيل للديكتاتوريين الاشرار الذي لا يحبون الديمقراطية وحقوق الانسان ..


ربيع عرب لم يكتفي بتدمير الحاضر والمستقبل , بل جاء لتصفيات حسابات تاريخية , والذي يتابع الاعلام النفطي الحقير وكيف يحاول تشويه صورة الزعيم الخالد جمال عبد الناصر (كمثال) يعرف ان هذا الربيع المسموم يريد القضاء تماما علي ثقافة القائد الثائر المقاوم , والابقاء فقط علي صعاليك خليج فارس كنموذج سياسي يقتدي به(مجتمع استهلاكي , وفرخ يدفع الجزية للخليفة العادل دونالد ترامب)


نعم الراحل هواري بومدين لم يصل الي الحكم عن طريق انتخابات حرة ونزيهة يشهد علي نزاهتها خادم الخريتين النتنتين كما شهد علي نزاهة ربيعه وثواره .. عهد هواري بومدين هو عهد الامن العسكري وما ادراك ما الامن العسكري .. هواري بومدين اعتبر الحركة الامازغية جريمة ترتقي للخيانة العظمي.

 

·        ولكن في عهد النظام الاشتراكي الديكتاتوري بقيادة بومدين الشرير كان الدينار الجزائري يساوي 3 مرات الفرانك الفرنسي ان ذاك.

·        في عهد النظام الاشتراكي بقيادة بومدين الشرير كان المواطن الجزائري يستطيع ان يجول اوروبا بكاملها دون الحاجة الي تأشيرة , ومع هذا لا احد يسافر , ولا يوجد قوارب موت , ولا يوجد هجرة غير شرعية , ولا تلك الفضيحة الاخيرة التي حصلت امام المركز الثقافي الفرنسي بمناسبة عيد الثورة.

·        في عهد النظام الاشتراكي الديكتاتوري بقيادة بومدين الشرير كان المواطن الجزائري يدخل المستشفي ثم يخرج من المستشفي ثم يذهب الي الصيدلية ويأخذ الدواء الذي يريد و لا يدفع فلسا واحدا .. العلاج مجاني مئة بالمئة لكل المواطنين دون استثناء ( صغير او كبير .. عامل او عاطل .. مرأة او رجل)

·        في عهد النظام الاشتراكي بقيادة بومدين الشرير كان المواطن الجزائري يستطيع ان يشتري بيتا براتبه الشهري , ولا يحتاج الامر سوي ادخار بعض الاموال , ومن بينهم والدي الذي اشتري بيتا براتبه الشهري , وعشنا كاسرة جزائرية معززين مكرمين في ذلك البيت.

·        في عهد النظام الاشتراكي الديكتاتوري بقيادة بومدين الشرير كان هناك صناعة حربية وصناعة تحويلية وصناعة نسيجية وصناعة ميكانيكية وصناعة الكترونية , وهذه رسالة لكل ذي عقل في الجزائر.. الدول لا تتقدم بالزراعة او بالسياحة او بهذا الهراء الذي يسمي قروض الشباب .. واكيد ايضا الدول لا تتقدم بالرقية والغسل و خروج ريح .. الدول تتقدم بالصناعة ولا شيء اخر غير الصناعة ( مجتمع زراعي ثم مجتمع صناعي ثم مجتمع الكتروني .. المراحل الاساسية للتطور المجتمعات)

وللأسف البعض في تلك الفترة كان يسخر من دراجة قالمة (كمثال) , ولكن الذي يتجاهلونه او يجهلونه هو ان دراجة قالمة صناعة جزائرية , والصناعة في الجزائر كانت في بدايتها وطبيعي جدا ان تتخللها بعض الاخطاء.

 

·        في عهد النظام الاشتراكي بقيادة بومدين الشرير كان هناك مجتمع تقدمي مثالي بكل ما تعنيه الكلمة .. الشباب يلبسون سراويل الجين , والفتيات تلبسن تنانير , واغاني الراي , ولم يكن هناك تحرش ولا تكفير ولا حبوب هلوسة , ولا عراكات بالسيوف والخناجر وكل هذا التخلف والاجرام الذي نراه اليوم في عهد العزة والكرامة .. وهنا المعادلة بسيطة جدا , كلما كان منحني الظروف المعيشة في تحسن وتصاعد مستمر , كان منحي كل الجرائم والآفات الاجتماعية في تنازل مستمر.

 

صحيح هواري بومدين لم ينشا دولة ملائكية علي الارض , ولكنه حقق معجزة حقيقة .. لقد وجد بقايا بلد او شظايا بلد (لست متأكدا من التعبير) بحكم ان جيش تحرير خاض حربا مقدسة اختلط فيها اللحم بالعظم .. جيش التحرير حارب حلف الناتو بمعية ومساندة مليون مرتزق جيء بهم من كل انحاء العالم .. هواري بومدين وجد 90 بالمئة من المجتمع امي لا يحسن القراءة والكتابة .. هواري بومدين لم يجد ثروة بترولية لان تأميم المحروقات لم يتم الا في بداية السبعينات .. كل ما وجده الديكتاتور الشرير هواري بومدين بعد الاستقلال هو 3 ملايين فرانك فرنسي  في البنك المركزي الجزائري.


ومع هذا في فترة قياسية استطاع هواري بومدين الديكتاتوري الشرير ان يجعل اقتصاد الجزائر ينافس اقتصاديات دول اوروبية , وجعل من المواطن الجزائري مرتاحا في بلده ويعيش حياة كريمة ولا يفكر ابدا في الهجرة الشرعية او الغير الشرعية .. وفوق كل هذا كان هناك عزة , وما كنا لنتخيل ابدا انه سياتي اليوم الذي يهدد الجزائر صعلوك من صعاليك خليج فارس.


انا مواطن جزائري بسيط جدا يمكن ان تلتقي معه في مقهي او في حافلة او في اي مطعم شعبي يتناول فيه الاكلة الشعبية المسماة بالكرانتيكا .. واتمني من كل قلبي عودة النظام الاشتراكي بقيادة الديكتاتور الشرير هواري بومدين.

بلبل   معك حق   May 6, 2018 3:44 PM
والله اخي معك حق
رحم الله "الدكتاتور الشرير" هواري بومدين
فالدكتاتور الشرير الذي يحقق لشعبه الامن والامان والعيش الكريم اهلآ به, والشيخ والعالم الجليل المتأسلم الذي يجر شعبه الى الذل والهلاك فطز فيه.
تحياتي







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز