نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

 More articles 


Arab Times Blogs
أمريكا: ولـّى زمان الزعرنة

كانت الدعاية الإعلامية والسينمائية الجبارة هي التي رسمت صورة الأسطورة والبعبع الأمريكي في أذهان الآخرين أكثر من أي شيء آخر. فقد ظهرت قوة الولايات المتحدة على أشلاء وضعف وتضعضع واستنزاف الخصوم في أعقاب الحرب العالمية الثانية، أكثر مما يعزى لقوة خارقة وحقيقية لا تقهر في حينه. فباستثناء الهجوم على ميناء “بيرل هاربر” من قبل الكاميكاز الياباني، لم تتعرض الولايات المتحدة لأي هجوم خطير أو تهديد فعلي لأمنها، ولم تشارك عملياً، بقوات برية، في الحرب العالمية الثانية، وعلى نحو جدي إلا في إنزال النورماندي الشهير، (الاسم الكودي لها عملية “نيبتون” Neptune’s Operation)، على السواحل الفرنسية في يونيو من العام 1944 م، وقت كان الرايخ الثالث يترنح عملياً وأمر سقوطه هو تحصيل حاصل، فيما تكفل الجيش الأحمر الروسي، وقتذاك، وكان حقيقة هو العامل الأمضى في حسم المعركة، باقتحام مقر الرايخ ورفع العلم الأحمر فوقه مؤذنا بنهاية هتلر وسقوط الرايخ الثالث ودفن تلك الحقبة الفاشية للأبد، وهذا لا يعني بالمطلق نفي عوامل قوة  محتملة لدى الولايات المتحدة، لكن تجارب الحروب الأمريكية اللاحقة، من فييتنام للعراق، مروراً بأفغانستان، لم تربح منها أمريكا أية حرب على الإطلاق، تؤكد خواء وخرافة التفوق العسكري الأمريكي الاستعراضي الدعائي بمجمله.

إذ تظهر، وتؤكد التطورات اللاحقة، لاسيما الحرب على سوريا، فشل الولايات المتحدة الذريع، سواء عبر وكلائها المحليين من جيش حر، و”دواعش” وفصائل إسلامية أخرى دمغتهم باسم “ثوار سوريا”، أو عبر تواجدها المباشر في شمال شرق سوريا، من تحقيق أي اختراق ناجز في أهدافها المعلنة سواء لجهة إسقاط نظام الحكم في سوريا، أو التأثير في مجريات الحرب و”نصرة” حلفائها ومرتزقتها “ثوار سوريا” على الأرض.

غير أن تداعيات الحدث السوري في مساراته الدولية تظهر وعلى نحو مضطرد وتؤكد حقيقة واحدة وهي أن أمريكا مجرد نمر من ورق، وما تصريحات مسؤوليها النارية وعنترياتهم الفارغة إلا جعجعة بلا طحين. فقد استطاع الروس، إحداث نقلة نوعية، وقلب كل موازين القوى، شكـّل هزيمة عسكرية واستراتيجية، بآن للمشروع الأمريكي برمته، وأظهرت التفوق العسكري الروسي، وقدرته على إفناء الولايات المتحدة من الوجود عبر منظومة الأسلحة النوعية والاستراتيجية المتطورة التي أفصح عنها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في خطابه السنوي للأمة في الأول من مارس/آذار الجاري، وكان-الخطاب- رسائل تهديد وتقريع مباشرة للولايات المتحدة، بأنها لم تعد تمتلك، أو لم تكن تمتلك أصلاً، اليد العليا، في إدارة الكون ولكي تكف من بعدها عن مناكفة، وأن تقلع عن أية محاولة للتحرش بالروس أو مجرد التفكير بأية منازلة معهم.

إلاّ أن التطور اللافت الأبرز في هذا السياق، هو الإعلان عن قمة مرتقبة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جون أون، فيما يشبه التراجع والإذعان الأمريكي والخضوع لمنطق العقل والبراغماتية بعد مسلسل طويل من العنتريات والتصريحات والتراشق الدعائي النووي بين البلدين، بما ستضمن-أي القمة- لجماً للجموح الأمريكي ووضع حد للبطر و”الزعرنة” وغطرسة القوة التي أظهرتها في العقود الماضية بعد تربعها على العرش القطبي الكوني الأحادي وتفكيرها بترتيب العالم على مزاجها الكيفي الديمقراطي المعهود.

لا يمكن وصف السلوك الأمريكي الدائم بالعالم إلا بـ”الزعرنة” و”الشيطنة” و”الولدنة”، والخروج عن القانون الدولي  والاستهتار بمواثيق الأمم المتحدة، وأن هذه السياسات الطائشة واللا مسؤولة بدأت تصطدم وتهدد مصالح أقطاب دولية صاعدة وواعدة باتت مضطرة لإظهار العين الحمراء للأمريكيين وإعادتهم إلى رشدهم وحجمهم الطبيعي.

Saleem   Very disappointed   March 18, 2018 11:26 AM
While most of you articles are brilliant, a few have been disappointing lately including this one. First , unlike dictators like Hitler, Mussolini, and Stalin, FDR could not just act on his own. The US is a secular democracy that values human life and only congress authorize president to go to war. Just because the Germans and Russians were massacring each other in the millions does not mean the US is weak and got an advantage. Just think about the world we would live in if not for the USA sending its men to war with hundreds of thousands dying to defeat Germany, Italy, and Japan. You are confusing military win with changing the population to become a civilized secular democracy. The US did that in Germany and Japan and our troops are still there after 70 years. We won every conflict military in Vietnam, Korea, Iraq, Afghanistan but nation building and peace is what we did not win. If arabs and muslims love dictatorship then you have yourself to blame. for 1400 year you only lived under dictatorship and that is all you want and love. The USA is the greatest country that ever existed in all of mankind.

الامبسادور العربي   امريكيا باقية و دول العرب ملطشتها الى الابد   March 18, 2018 12:45 PM
امريكيا باقية و تضري العرب بشبشب زنوبا و تمتص ثرواتهم وقتما تشاء و وقتما تريد .. قصة امريكيا و كوريا الشمالية لا تهم العرب لان العرب في الحضيض و كوريا ند لامريكيا مع ان امريكيا تستطسع ان تمسح كويا عن الخريطة ..بس كوريا ليست عربية و لا اسلامية لذا امريكيا تستخسر في كوريا رصاصة واحدة .. اما للعربان تفنح المخازن في العالم .. لم يتبقى من العربان البعران التيووووس الا قحوطة طناجر و هم على حافة الاندثار

أنا مندهش!   أنا مندهش!   March 18, 2018 4:05 PM
لأول مرة تكتب شئ معقول منذ سنوات هل هي صحوة موت بعدها نسمع نعي لنترحم عليك وعلى آخر مقال يشفي قلوب ألمؤمنين ? هذه ألنوعية من ألمقالات ألتي نرجوا أن نقرئها لك وندعوا لك من أجلها بطول ألعمر يارجل?

hamed     March 20, 2018 11:46 AM
U.S.A came out unscathed from the second world It didn.t suffer destruction in her country neither had great loos in human lives In comparison with the other , she got Europe through plan MARSHALL and inherited the British empire, ..Soviet Union suffered destruction in her countries , the number of mortal victims Stalin recognized 7 millions other studies calculate between 17 to 37 millions 23 millions civilians ,GERMANY ,3millions two hundred thousands soldiers and five millions one hundred thousands civilians by shelling England 330000 soldiers civilians by shelling 60000, FRANCE 150000 soldiers and civilians 64000 U,S,A 174000 soldiers ,japan soldiers 1700000 and civilians by shelling 360 000….after Postdam conference held in 17 of july and 2 of august 1945 germany had to to the allies the sum of 20 BILLIONS OF DOLLARS mainly in machinery for repairs , that of the SOVIET UNION STOPPED IN 1953




kassem   to the jew troll aka saleem;   March 22, 2018 12:32 AM
We're all glad you're disappointed as not every one is an impostor, traitor or a simple scum.

سوري اصيل   تحيا سورية العظمى   March 22, 2018 7:21 PM
شكرا استاذ نضال على روعة ما كتبت .اعتقد هي نهاية الامبرطورية الصهيوامركية .فعلا كما دكرت الزعرنة انتهت . بصعود روسيا العظمى .
تحية لك والى مزيد من المقالات







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز