ابراهيم بلة
abilleh@yahoo.com
Blog Contributor since:
14 September 2010



Arab Times Blogs
حب ونداء

اسقيكَ من دمع العيون دمائي
ومدامةً في وحدتي وبكائي

في غربتي لحن الهوى هل طاب لي!
وحياة عينكَ ما لقيت هنائي

أين السعادة لونها وحبورها
وشعاع حبي لا ينير سمائي

كم مرة أرجوكَ نظرة مُلهَفٍ
بالشوق يا املي رفضتَ رجائي

احلامُ قربكَ كم تهيم بمهجتي
وأرى طيوفكَ يا حبيب بقائي

رَقَصتْ على أنغام وعدك في لقا
ورأيت نوركَ اذ أضاء سمائي
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
حبي أيا املي وبُعدكِ قاتلي
اهواكِ لا انساكِ انت هوائي

اصحو وابحثُ عن جمال في الدنى
  وجمال قربكِ في السما مُترائي

وأبيتُ ابحث عن خيالٍ  ضائعٍ
لحن القصائدِ سلوتي وعزائي

وأعود اشرح حالتي مُتفائلاً 
عَل الذي اهواه يمسحُ دائي
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
يا ساكناً قلبي ترأفَ عاطفاً
وامسح بحبكَ  جبهتي وردائي

أحببتُ اسمكَ بل أقدسُ حرفهُ
أحببتُ حبكَ يا نواة دعائي

أشْتَمُ رائحة السكونِ  بقربكَ ال
غالي وتهجرني ونجمكَ نائي
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
أجثو لصدركِ بل أصلي آمِلاً
وصلاً بربكِ لا تزيدِ عيائي

عيناكِ تكوي مهجتي في لوعتي
فأحب حبكِ كي يزيدَ عطائي

لولا وجودكِ ما حييتُ لحظةً
لولا خلودكِ ما لقيتُ دوائي

أنتِ التي تهبين عمري بهجةً
في مهجتي وسعادةً بلقائي 

عَطِشت عنابر مهجتي بفراقنا
فمتى تحنِ  للوعتي وبكائي

لما لقيتكِ كل شيء كان لي
ناديتُ لكن... ما سمعتِ ندائي

ابراهيم البلة







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز