ابراهيم بلة
abilleh@yahoo.com
Blog Contributor since:
14 September 2010



Arab Times Blogs
في نفقٍ مُظلم.

في نفقٍ مُظلم.  

يطل علينا شيوخ الفتاوي، شيوخ الظلمات والنسانيس ليملوا على الشعوب فتاوي ما انزل الله بها من سلطان. 

هذا المقال ليس بصدد النقاش باي من فتاوي ما يبطل الصيام أو أوقات الصلاة أو فتاوي اغتصاب الأطفال ذكوراً وإناث.  ولن أناقش فتاوي أعداد الملايين من حور العين والأطفال والنساء والحواري والجواري والعذارى اللواتي سيهبهم الله الكريم في جناته لكل من ادّعى الإيمان.  
  
بل سأركز في هذا المقال على ثلاثة  فتاوي سياسية لنلقي بعضاً من الضوء على نفاق شيوخ النسنسة والخسخسة.  

حُكمْ معارضة ولي الامر:
شدد وأكد سماحة الشيخ الفاسد عبد العزيز ابن باز على وجوب طاعة ولاة الامر لتستقيم الأمور ويحصل الأمن والاستقرار. ومنع الخروج على الحاكم لا بل ان على الشعب طاعتهم الى ان يأتي الله ببديل. 
كيف لك يا شيخ النفاق ان تقول ان خروج الأمة ضد الحاكم يضر الناس ويفسد الأمة. ان سبب تخلف هذه الأمة هو الاستماع لأقوالك ونصائحك. وسبب تقدم دول العالم المثقف والراقي هو الشفافية ومحاسبة ومراقبة الحاكم وطرده من مركزه ان هو ارتكب خطأً أو سرق من أموال الدولة.  

الترشح أمام السيسي حرام:
خرج علينا الشيخ محمد سعيد بحرمان الترشح للانتخابات الرئاسية امام السيسي. وأضاف ان الشرع يقول ان السيسي لا ينازع ولا يجوز ان ينتخب الشعب غيره. أما الدكتور سعد الدين الهلالي فقال ان السيسي ابتعثه الله رسولاً للأمة. 
يا شيوخ الكذب والحشيش
لقد سقطت ورقة التوت عن غيكم وغشكم وأنتم تتسابقون في ماراثون تقديس العميل السيسي وحرّفتم الآيات ونسيتم المبادئ ومشيتم في نفق الظلمات لتكسبوا رضى السيسي الذي زَجَ بكل معارضيه في السجون والمعتقلات.  

حُكم التطبيع مع اسرائيل: 
ما كان للفتى السعودي الجاهل أبن سلمان ان يزور الاراضي المحتلة من اسرائيل لولا فتاوي التطبيع مع العدو المغتصب للأرض والعرض. فقد صرح قبيح الوجه الشيخ ابن باز بفتوى تُشرعن التطبيع مع الاحتلال الصهيوني.  وأضاف بامكانية التعامل التجاري والعلمي والثقافي وفتح البنوك والمؤسسات التجارية والشركات للمصلحة المشتركة. ورحب بتبادل السفراء للمنفعة العامة. هذا الشيخ نفسه من أيد الجهاد في سوريا وَحَرّم الجهاد في فلسطين كما فعل الشيخ القرضاوي أيضاً.    
لله درك يا شيخ التطبيع والنفاق. كم من الدنانير قبضت ثمن هذه الفتوى الهزلية.    

يا شيوخ النفاق والآفات
يا من تعيشون في غياهب الظلمات 
يا نسانيس الليل والعاهات
يا شيوخ اللصوصية والسرقات
نفوسكم مريضة 
وفتاويكم بغيضة
قَبّح الله وجوهكم
 وأهلك نفوسكم
عذابكم في جهنم وبها هالكين
وبها ترتعون الى أبد الابدين.  






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز