نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

 More articles 


Arab Times Blogs
الأزهر ينتفض للثقافة الرعوية: وألف مبروك لتونس والعقبى لدولة الخلافة البعثية الظلامية

الأزهر ينتفض للثقافة الرعوية: وألف مبروك لتونس والعقبى لدولة الخلافة البعثية الظلامية

الوصاية (الاستعمار الثقافي الرعوي المزمن) على شعوب المنطقة وأسرها وحبسها، في نطاق وحيز تاريخي ظلامي مغلق والإقفال عليها وممنوع الخروج منه، ما زال قائماً منذ 1400 عام على يد الرعاة الصحراويين وأسلافهم الذين يريدون الحفاظ على مصالحهم بالتحكم والقمع والقهر والسيطرة وحلب الشعوب ومص دمها واستمرار هيمنتهم إلى ما شاءت عشتار والذين توارثوا إرث الاستبداد وحافظوا عليه بحيث انحطت، أيما انحطاط، وصارت هذه الشعوب في ذيل الحضارة ومؤخرة الركب البشرة ومهزلة أممية حقيقية لمن يسوى ومن لا يسوى شروى نقير، والطامة الكبرى أنها تباهي بتخلفها ورثاثتها وانحطاطها وتعتبر قمة ما أنتجته البشرية من تجارب سلطوية تريد جماعات التأسلم والاستعراب إعادة إنتاجها في كل مرة من، هذه الوصاية ترفض كل صور التحرر وتحارب شتى ومختلف أشكال الانعتاق منها وتقاومها وكان آخر تجلياتها أمس في تونس التي تصارع البقاء وتحاول -عبر إرث وتجربة بورقيبة- (تحاول مملكة القهر الوهابية وعلى استحياء عبر قرارات ثورية للأمير بن سلمان فعل ذلك أيضاً اليوم) التملص والتخلص من الاستعمار الثقافي الرعوي الظلامي الفاشي العنصري وذلك من خلال اتخاذ  جملة قرارات والإجراءات الحقوقية التي تعيد الكرامة المهدورة والمفقودة لبني البشر من 1400 عام تاريخ الاحتلال الظلامي الرعوي الغادر الآثم، وتحقق العدالة وتساوي بين البشر وتنتظم في المجتمع البشري أخلاقيا وسلوكيا وحضاريا وتساوي الناس وترتقي لمستوى الدول المحترمة في تحقيق العدالة والمساواة وحقوق الإنسان وتخرج من قطيع البداوة والطاعة وفكر الجماعة والعقل الجمعي الحاكم وثقافة الراعي والقطيع التابع الذي يسير وراءه إلى حتفه الأكيد والقطع مع منظومة الرعي المشينة والمعيبة والتي تجلب العار لنفسها ولسكانها ولشعوبها والتي ما زالت تعيش في سراديب ودهاليز وكهوف القرن السابع الميلادي وثقافته المتواضعة والمتخلفة ونظرته الدونية للبشر وللمرأة على وجه التحديد..

تاريخياً، تكمن مهمة جامعة ما يسمى بالأزهر "الشريف" كمنظومة كهنوتية مستبدة ومتخلفة وظلامية إرهابية تكفيرية في الحفاظ على القطيع ومنع أية نعجة وشاة من الخروج منها وتهديد كل من يفكر بشق عصا الطاعة بالويل والثبور وعظائم الأمور والتكفير والحكم عليها بالردة وما أدراك ما الردة، فقام على الفور، وكمن جرحت كرامته، بتهديد تونس بطردها من قطيع الرعيان الخاضع للاستعمار الرعوي وبكل ما ينطوي عليه ذلك من عواقب وتداعيات كانت عشتار في عون إخوتنا وأحبتنا التوانسة الأشقاء عليها...

إنا وبكل جوارحنا نقف مع تونس في هذه الخطوات التنويرية الرائدة على مستوى القطيع الرعوي المؤبد كله ونبارك لها انتفاضتها ضد الاحتلال البدوي المقيت وندعو الأزهر لرفع وصايته عن شعوب العالم المستعمرة وكف يده عن التدخل في شؤون هذه الدول والتفرغ للسجود للوثن الأسود وعبادة أصنام مكة ورموز الرعوية الأممية وأصحاب الغزوات وفقه النكاح، إياهم، نظرا لما يشكله ذلك من تدخل وقح وسافر بشؤون دولة تحت الاحتلال الرعوي ومن حقها الثورة والتحرر والاستقلال من أطول استعمار واحتلال بالتاريخ.

 

وآخر دعونا أن الحمد لعشتار وأن تصل هذه العدوى "الضلالية" والثورة الثقافية والانتفاضة التونسية التنويرية الفكرية المباركة إلى دار الخلافة البعثية الخالدة في شرق المتوسط التي تترنح وترزح بدورها تحت احتلال رعوي غاشم طويل امتد لأكثر من 1400 عام حتى الآن...

نعم للثورات الفكرية التنويرية الثقافية....وهي الثورات الحقيقية

 

محمد   ارجو النشر يا عرب تايمز   January 29, 2018 9:01 PM
انت من الاخير حاقد عالدين الاسلامي و الشريعة السمحة...طق بغيظك...نتزوج اربعة...و نسبي النساء... و ناخذ غنائم...و ما نشتغل الكفار يشتغلوا تحت اقدامنا... و ما يهمنا التعليم...و البنت نزوجها لعمر ١٢ سنة...و نرجم الزاني المحصن..و نجلد شارب الخمر..و نقطع يد السارق..و نصلب قاطع الطريق..و نقتل المرتد..و نحجب المرأة من فوق لتحت..و نرمي اللوطي من آخر طابق... و نصلي خمس مرات و نصوم و نحج...ما نشتغل...ونجيب خدم نصيريات و هندوسيات و مشركات يخدمونا... و ربنا عم بعزنا

hamed   to my fellow.محمد ارجو النشر يا عرب تايمز   January 30, 2018 11:29 PM
Alshariaah is very old and out dated it is petrified in the past recollection of Hamourabi Roman jewish and Christain and some added by the old legislaters , In the past the laws were attributed to the divine power so as the people obey them afraid from the vengeance of the god who gave to his laws divine provenance HAMOURABI who claimed that his code was inspired by the gods and delivered to him by The god ALSHAMS “GOD OF THE GODS” ,to make it permanent is of pure fundamentalism which condemn the new generation to be a mere repeaters to offer nothing to his society pure vegetative born grow and dead ,It is not tolerant but ambiguous discriminative and unfair , from what you wrote I am sure that you no objective idea about it neither you told yourself to read some of it , pure conformism and because you think that the laws are sacred , then it is taboo to look to it with critical eye and open mind The social development ,the new experience ,the time and the development of the science and the social science emerge new needs and new laws

سهيل   تحية وتعليق   January 31, 2018 2:38 PM

تحية للكاتب الذي لا يألو جهدا في محاربة الفكر الديني التخلفي بسيف الكلمة
وتحية لشعب تونس الذي له محاولات مشهودة في التحرر والإرتقاء بالإنسان
أم الأخ محمد فليس واضح لي توجهه هل هو مؤيد للكاتب بطريقة تهكمية
فيهين الإسلام بإظهار حقيقته التي لم يعد هناك أي جدوى من إخفائها
أم أنه مقتنع فعلا بصحة هذا الدين بهذه المواصفات وتلك مصيبة كبرى
وأنبه الأخ محمد إلى وجود تدليس في كلامه عن عمر الإغتصاب للصغيرات

محمد   الى سهيل   February 1, 2018 5:23 AM
يا سهيل انا لا اتهكم على الاطلاق...هذا هو الاسلام و هذا حكم الشريعة...من اتبعها عاش سعيدا في الدنيا ووالآخرة و من لم يرضى فسيبقى في تخبط...مرة اشتراكي مرة رأسمالي...مرة علماني...مرة ديموضراطي...مرة شيوعي...يبقى في تخبط...اما بالنسبة لزواج الصغيرات...مدى ما بلغت البنت تتزوج و لماذا لم تقل كلمة عن اتخاذ القاصرة صديق و ربما حملت منه...تلفوون و تدوروون و تكذبون على انفسكم و على فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله...من الآخر هذا شرعنا..من يعجبه اهلا و سهلا و من لم يعجبه امامك الاتحاد النسائي او حتى اتحاد الفلاحيين... انا اكثر من يعرف الغرب التافه التعيس....قال رسول الله عليه الصلاة و السلام...جئتكم بالحنيفية السمحة... و بالمناسبة شريعة الاسلام لا يوجد فيها عقوبة السجن... و لماذا لا تعيب على امريكا التي تطبق قانون عقوبات يزيد عمره عن الف سنة..اين التطور ام ان هذه عراقة...خسئتم و خبتم و خسرتم

محمد   الى سهيل ارجو النشر يا عرب تايمز   February 1, 2018 7:08 AM
انا لا اخفي حقيقة الاسلام كما يفعل فقهاء السلطان و التقريب مع الكفار من امثال علي جمعة..ذاكر نايك...جوزيف قرضاوي..عمر خالد...طارق سويدان و ما تبقى من النصابيين...حبيبي ربنا خلقنا لنعبده و نوحده و تكفل لنا بالارزاق و العيشة الهنيئة فقط عندما نطبق الشرع...فأسلم بعض البشر و كفر الكثير..فسلطنا الله عليهم لا نكل و لا نمل ... نحج عام و نغزو عام كما فعل هارون الرشيد...اما انت و امثالك حياة كئيبة تعيسة و في الآخرة الى النار...انتم من حقارتكم كفرتم بمن خلقكم من العدم فالأولى ان تطعنوننا من ظهورنا..لكن خسئتم و خبتم و خسرتم و قبحتم...والله لقد انطلق ااجهاد و لن يتوقف..فقط للتذكير عام ٢٠٠٩ دولة العراق الاسلامية متوارية في الصحراء...بعدها بثلاث سنين نصف العراق و الشام...الحرب سجال و ليس لكم عندنا الا السيف

سهيل   إلى محمد   February 5, 2018 1:00 PM
أحترم فيك صراحتك التي لا أراها في كثير ممن يخجل من هذا الإسلام ولا يتجرأ على تركه
ولكن يبدو أنه قد غاب عنك القول من تشبه بقوم فهو منهم
لم نعد نرى السيف إلا في رقصات آل ...بينما أنتم تستعملون أسلحة الكفار
لم نرى أحدا منكم يركب فرسا أو ناقة أو حتى حمار بل سيارات الكفار
لم نراكم تستعملون الميديا التي استعملها رسولكم بل نراكم تتهافتون على ميديا الكفار
لباسكم الظاهر منه والباطن، أكلكم ، لغتكم ...كل شيء فيكم من الكفار
فلماذا كل هذا التشبه بالكفار
هل تخجلون من اتباع رسولكم في كل شيء ؟؟؟؟؟
مثلا أنت تكتب و بالوقت ذاته تتباهى أن رسولك أمّي فهل أنت أفضل منه ؟؟؟
لازلت تخجل من نطق كامل الحق فالبنت لا تتزوج عندما تبلغ
أم أنك لا تعلم ما علمك إلهك في ...و اللائي لم يحضن...
هذا الإله الناقص المختل عقليا المريض نفسيا المتناقض الجبان الذي وصفته
يستحق تطبيق جميع أنواع الحدود بحقه كما يستحق أن يتبعه أمثاله
نصيحتي إن أردت توضيحا أن ترد علي في مقال قادم للأخ الكاتب المستنير







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز