د. كاظم ناصر
kazem_naser@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 June 2011

استاذ جامعي مقيم في كانساس

 More articles 


Arab Times Blogs
أين مشايخ الأمة من تهويد القدس ؟

لم يترك " علماء السلاطين " موضوعا مضرا بالأمّة ومهينا لكرامتها إلا وافتوا فيه، وحلّلوه واعتبروه لمصلحة العرب والمسلمين . لقد أيّدت فتاويهم جميع حروب " اسيادهم" العربية –  العربية، وساهموا بذلك في قتل ابنائنا وتدمير أوطاننا واغراقها بالدماء، ولم ينسوا تحليل شرب بول البعير ولكنهم نسوا قضايا أمتهم ، وتجاهلوا الظلم الواقع على شعوبهم، وأغفلوا المؤامرات التي تحاك ضدّ أوطانهم، وابدعوا في النفاق والتدليس والكذب على الشعوب خدمة " لأولياء أمرهم " وأعداء أمتهم من اسرائيليين وأمريكيين وعيرهم.

لم يفعلوا شيئا للردّ على قرار الرئيس الأمريكي الصهيوني الهوى والهوية دونالد ترامب، بل إنهم صمتوا دلالة على الرضى وقبول الذل والمهانة، وما زالوا يدافعون عن الخونة والعملاء اسيادهم. لماذا لا يخرجوا من جحورهم ويقودوا الأمة في أشرف وأطهر معاركها لحماية القدس ومقدّساتها ؟ إذا كانوا صادقين في ولائهم لله سبحانه وتعالى، وصادقين في قولهم ان أسمى ما يطمحون اليه هو جنات النعيم، فلماذا لا يعلنوا الجهاد ويتقدّموا صفوف المجاهدين طلبا للشهادة ؟

إن علماء السلاطين في مكة والمدينة ومساجد العالمين العربي والاسلامي كذّابون ومنافقون وانهزاميون ومرتزقة . فقد ذكرت صحيفة رأي اليوم اللندنية أن الشيخ د. ماهر المعيقلي إمام وخطيب المسجد الحرام  قال في خطبته يوم الجمعة 8- 12- 2017 ، يوم الغضب الذي اعلن عنمه ليكون ردا على اعتراف  ترامب بالقدس كعاصمة للدولة الصهيونية  " إن بلاد الحرمين الشريفين كانت ولا تزال وفيّة لقضايا المسلمين الكبرى وتقود زمام المبادرات للتضامن مع المسلمين وحماية مقدساتهم ورعاية احوالهم ! " كذبت يا هذأ لأن الحقيقة التي لا تستطيع أنت ومشايخ سلاطين السعودية من امثالك إنكارها هي عكس ما قلت تماما.

واضاف قائلا " إن ملوك هذه البلاد تعاقبوا على نصرة قضية فلسطين والدفاع عن المسجد الأقصى"  لو كان ما ذكرته صحيحا وان ملوك السعودية عملوا على نصرة فلسطين بثروات بلدهم الهائلة واعلنوا الجهاد لما بقيت فلسطين محتلة ! ودعا الشيخ " أن يوفق الله خادم الحرمين الشريفين وقادة المسلمين لما فيه خير الاسلام والمسلمين"  عن أي خير تتكلم  ؟ هل تعني أن  قتل المسلمين وتدمير أوطانهم كما فعل ملوكك ومن تآمر معهم من ملوك وقادة العرب والمسلمين في العراق وسورية واليمن وليبيا والصومال والسودان ولبنان إلخ . كان خدمة للإسلام والشعوب العربية؟ عيب عليك أن تكذب من منبر رسول الله محمد ابن عبدالله صلى الله عليه وسلم .

 وأكد الشيخ  " ان الإسلام يحثّ على وفاء المرء لمجتمعه، ولولاة أمره " كفاك نفاقا يا شيخ ! أن الاسلام لا يطلب الوفاء لحكام ظالمين يبيعون أوطان المسلمين والقدس لأعداء الأمة ! واختتم المعيقلي خطبته " داعيا لجنود المملكة المرابطين على الحدود " بالنصر المؤزر"  أي نصر يعني ؟ إنّه يعني نصر سيّده في تدمير اليمن وقتل شعبه المسالم الأعزل !

الأمّة لا تتوقّع خيرا من "علماء السلاطين" الذين باعوا ضمائرهم لحكام خونة، وساهموا مساهمة فعّالة في نشر الجهل وقبول الذل والطغيان، وتخلّوا عن القدس وفلسطين. إن تحرير القدس وإنقاذ الأمّة بحاجة إلى علماء شرفاء يعلنون الجهاد، ويقفون مع الشعوب ويسهمون في قيادتها للثورة على الظلم، ويتقدمون صفوفها للدفاع عن أوطانها وحماية مقدّساتها.

العربي   الهنديات الروسيات تخنهم تخ.   December 11, 2017 11:36 PM
أين مشايخ الأمة من تهويد القدس ؟
اي قدس يازلمه.دينهم دنانيرهم ومعبوده الكس. الهنديات الروسيات تخنهم تخ.

علي العربي   مو فاضين يا دكتور في شغل أهم   December 12, 2017 4:16 AM
فهذا الدجال يعيد علينا بخطبة الجمعة مبطلات الوضوء التي يعرفها الصغير قبل الكبير و العريفي عنده زحمة إعلانات فالله -لا- يكون في عونهم

محمدين   هم من الاعداء   December 12, 2017 8:37 AM
معظم مشايخ الأمة شيوخ مزيفين و مزورين ونافقين عملاء و خدام للحكام و عبادون للدولار . لا تتوقع أي شئ يخدم البلد و العباد.

Mirzar   more of the same   December 12, 2017 4:42 PM
I agree the Arab leaders are the true enemies of their people. the question is when the People will know this fact and when they will do something about it. Well the way It's going they will do nothing. more of the same apathy for ever..

الظاهر     December 12, 2017 8:34 PM
لعلّك تقصد ب( مشاخخ الأمة )أي حاخامات الأمة !!!

Saleem   Nonsense   December 12, 2017 9:11 PM
The same dumb arab muslim leaders that have been in place for 1500 years. They are no different from the stupid 400 years of Ottoman caliphate sultans or the losers before them.They only cared about invading new land and killing others who don't follow islam. They were all dictators and only got to power by killing someone else or they were from the same family. They could have focused on how to make people's lives better and

adam     December 13, 2017 2:35 PM
هولاء المشايخ يعملون بالاجرة مثل عاهرات الشوارع العواهر يملكا غيرة لكن مشايخ مكة والمدينة المنورة اقسم بالله العظيم كبيرهم فاجر وصغيرهم عاهر الدياثة ولدت عندهم وزنة المحارم خرجت من مساجدهم وجهاد النكاح من اختراعهم واللواط تعلموا من اسلافهم هولاء عار علئ العرب والمسلمين ولا يعرفون الله ابدا ربهم ترامب ونبيهم نتياهو ودينهم الدولار وقبلتهم ال سعود والله لم اشاهد اقذر من مشايخ السعودية لو كان واحد منهم يعرف الله لتغير حال العرب والمسلمين

Rashed   to Saleem   December 16, 2017 6:50 AM
So you love your 2000 years democracy in the West. You fool the Democracies in the West mainly started after the second war. Your religion was put on the side so the west can excel and develop. So look in the mirror you idiot and stop blaming Islam for the misery you and yours created for the Arabs.

Saleem   To Rashed   December 16, 2017 10:05 PM
Western democracy started in the 1700s using some principles from Romans and Greeks. Arabs never could ave thought of principles of democracy. The only think aboou force and killing to take over power. The moment the prophet dies then Abu Baker from the largest and most tribe took over while fighting another group that thought of keeping the ruler from the same bloodline. For 1500 years the arabs had one dictator after another after killing their predecessor or son taking over from dad. Arabs invaded egypt, persia, turkey, asia, and turned them into muslim dictatorship and killing anyone that did not follow islam. You are now blaming the west for the misry the arabs find themselves? Go back and read history carefully. By the way, I was born into sunni muslim family but no longer practice fake barbaric bedouin rituals but I follow what is written in the quran.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز