عماد زعبي
mexada@hotmail.com
Blog Contributor since:
15 July 2017



Loading...
Arab Times Blogs
قاطعوا واقطعوا الشجرة الملعونة...
#نعم_لمقاطعة_ومعاقبة_السعودية... #حري_بنا كما قاطعنا وعاقبنا المسيئين للرسول، ان نقاطع وبشكل اشد واقوى من ذبح اتباع الرسول، ومن ذبح المسلمين والعرب والبشر، وشوه دينهم ودمر دنياهم، اولى بالمقاطعة والنبذ والفراق والعقاب والانتقام الشديد والسريع.. #لذا_نطالب كل عاقل، ضاق بارهابهم اجرامهم، مقاطعة السعودية، بناسها وارض الحجاز المحتلة، واعلامها، وكل ما يمت للسعودية بصلة،#لا_ضير ان تعطل الحج، فدماء وحرمة الناس اغلى واولى، وقبله احتل الصليبيون، الاقصى 90 عاماً، ولم تركع به ركعة، فلا ندعم السعوديين بمال ولا زيارة، ولا اي امر من امور وعلاقات ومعاملات البشر، فهؤلاء للحيوانات اقرب، بل اضل سبيلا...حتى يحكم الله بيننا وبينهم، فاما نزول او يزولون، لا مكان للحلول الوسط... #اوقفوا المذبحة السعودية فيكم، #فما انتم فاعلون؟؟!!...
بلال     November 24, 2017 3:29 PM
انا اول المقاطعين يشهد الله ورسولة لم اتوجة الئ الحج او العمرة او ادخل ارض الحجاز وعائلة ال سعود تتحكم بقبلة الاسلام والمسلمين ولا اشتري حاجة من صنع سعودي حتئ وان كان علاج وبدونة الموت الله ونبية والاسلام والعرب الشرفاء تشهد علئ كلامي هذا

انا   البواكي   November 24, 2017 11:10 PM
للاسف يا صديقي سبق السيف العدل
بوقوفكم مع بشار الاسد كانت القطيعة
لتحاربكم اسرائيل او السعودية او امريكا فكلهم سواء فلن تجدو بواكي لكم
كانت الثورات العربية قربية من تحقيق اهدافها فتامرتم على الشعب السوري و كانت الفاجعة في فجور السيسي و ال سعود و الامارات و اسرائيل
و ما كان للثورات اي اهداف ضد ايران او اي بلد في العالم و كان لديها حلم النهضة و النهضة فقط
فلياخذ ترامب اموال الخليج و ليحرق نظام ايران و ليقطع ذيلها حزب نصر الله او لبقيه فصدقني لن تجدوا البواكي لكم
لقد تجبر ال سعود و السيسي و قتلوا اطفال اليمن و حاصرو غزة و فلسطين ودمرو ليبيا ثقافيا حتى عادو الى تجارة العبيد و قد ذبح اهل سوريا ببراميل بشار و بارودكم و كانت مذبحة رابعة حرقوا العباد بالدبابات و الجرافات
صدقني لن نبكي من اجلكم فاحتفظو ببشار و خذو اموال شيعتكم في العراق او اتركوها فلا يعنينا
لم تبنو مدرسة او مشفى و كل اموالكم للمرتزقة المحاربين فلا نجدكم سوى بلاك وتر و مقاومة ضد كل صاحب حق.







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز