محرير محمد
rirmouha@gmail.com
Blog Contributor since:
01 October 2017



Loading...
Arab Times Blogs
لماذا فشل بنكيران في تشكيل الحكومة في المغرب (تتمة)
 

وانعقدت جلسة البرلمان وتقدم للترشيح لرئاسة البرلمان مرشح وحيد من الحزب الذي وعد بهذا المنصب وامتنع نواب الاستقلال والعدالة والتنمية عن التصويت لكن قضي الأمر انتخب الرئيس وتكونت لجان البرلمان وهياكله وهكذا في اول سابقة من نوعها في المغرب وربما في العالم ينتخب رئيس البرلمان قبل تكوين الأغلبية وتشكيل الحكومة ... لا شك ان نفسية بنكيران قد انهارت بعد هذا المقلب المتقن فقد انعزل في بيته ودبج  تقريرا (يجهل محتواه) كان ينوي تسليمه للملك حين رجوعه من افريقيا .

لكن الملك لما رجع لم يكلف نفسه عناء استقبال رئيس الحكومة واستفساره عن اسباب عدم تمكينه من تكوين الحكومة ... بل بعث إليه احد مستشاريه يخبره انه تم اعفاؤه من مهمة تكوين الحكومة وأن هذه المهمة أسندت الى الرجل الثاني في الحزب "سعد الدين العثماني " الذي قبل الأمر ورضخ لكل شروط عزيز اخنوش وخرجت الحكومة الى الوجود في اقل من اسبوعين ..حكومة تتكون من 39 حقيبة موزعة كالتالي 12 حقيبة لحزب العدالة والتنمية ، 18 حقيبة لعزيز اخنوش وأحزابه الاربعة ، 6 حقائب بدون انتماء سياسي و3 حقائب لحزب التقدم والاشتراكية المساند لحزب العدالة والتنمية.

وبحساب بسيط مقارن فقد حصل حزب العدالة والتنمية ومسانده على 15 حقيبة مقابل 137 مقعدا بالبرلمان وحصل عزيز اخنوش وحلفاؤه على 18 حقيبة مقابل 103 مقعدا بالبرلمان فهل هذا عدل يا ترى ؟  ثم ما محل الوزراء غير المنتمين في هذه الحكومة ؟ وهم على رأس وزارات مهمة مثل الداخلية والخارجية  والدفاع والأوقاف ...

الى هنا يمنكنك سيدي الفاضل تكوين فكرة عن الأسباب التي أدت الى فشل بنكيران في تكوين الحكومة ... اما مستقبل حزب العدالة والتنمية فقد أصبح في كف عفريت ...فقد كان اقصاء بنكيران ضربة موجعة للحزب وبدأت بوادر انقسامه تلوح في الأفق حيث بدأت اصوات داخل الحزب تستنكر قبول العثماني تشكيل الحكومة بدل بنكيران وتقول جهرا ان الحزب تنكر للناخبين الذين بوؤوه الدرجة الأولىى في الانتخابات وهناك أصوات الذين لم يشاركوا في الانتخابات (وهم أغلبية وعددهم يفوق الذين صوتوا بكثير) الذين يقولون للذين صوتوا " ألم نقل لكم بأن المشاركة في الانتخابات لا فائدة ترجى منها وأن السلطة كلها في يد الملك وحده وأن الانتخابات في الأول والأخير ما هي إلا مسرحية وأن الديمقراطية الحقة لا زالت بعيدة المنال ويضربون المثل بالمملكة الإسبانية المجاورة لمملكتنا (والتي لا يفصلنا عنها سوى 10 اميال بحرية) لكن الفرق شاسع بين ديقراطتها وديمقراطيتنا...

محمد خالد محمد   BrotherYahood   October 11, 2017 2:50 AM
الاخوانزية خوان المسلمين في طريق الانقراض..بداية من مصر المحروسة ومرورا عبر تركيا الفتاة المريضة وقطر بنت الوسخة ونهاية بالمغرب الحبيب والابي على خوان المسلمين وخونة الامة والدين خوارد العصر وكلاب النار كما اخبر الرسول صلى الله عليه وسلم عنهم..هم شر الخليقة ودعاة على ابواب جهنم..قد بدت البغضاء من افواههم وماتخفي صدورهم اكبر..في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا..هم العدو فاحذرهم.. قاتلهم الله انى يوفكون.
والاخوانزي بن كيران قطبي مقطب وقد سمعته باذناي يوما في تجمهر خطابي ينادي ويفتخر امام بلطجيته "نحن ابناء سيد قطب" سيدهم قطب كبيرهم في التكفير والتفجيير كما انهم خوان المسلمين كانو بالامس القريب يكفرون بالديموقراطية وعندما اوصلتهم الى السلطة بعد ان تاجروا واستغلوا الدين صارت الديموقراطية حلالا عليهم وصاروا يتشدقون بها ويبشرون بها كانها "الدين الجديد" انهم الاخوانزية اخنز واخبث الخليقة على وجه الارض







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز