جورج سلوم
georgesalloum1965@gmail.com
Blog Contributor since:
09 May 2017



Loading...
Arab Times Blogs
مستشرقةٌ ...و ( مستغربْ)

 

 

كنتُ غريباً ..ومغترباً ..ومستغربَ الهوى والطموح!

وكانت اسبانية المولدْ  ..شرقية الملامح ..ومستشرقة الهوى والجنوح!

كانت نظراتي المسمّرة عليها واهتمامي بها ..كافيين لأن يلجَ سهمي إلى قلبها ...فيصيبُ منها مقتلاً.

أعجبها فيّ افتتاني الأخرس (كوني لم أتقن لغتها بعد)..وحبّيَ العذريّ..والتزامي بها وحدها .

أخذتني إلى حدائق غرناطة ... وهناك تبرقعت بشالٍ مزركشٍ تحمله في حقيبتها ...قالت:

-أنا جاريةٌ قشتالية ..وأنتَ أميرٌ عربيّ...اخطفني على جوادك الأصيل ..وخذني إلى قصركَ المنيف ..وعند ذلك العمود المزخرف بالنقوش والكتابات العربية ..حاصرْني ...مزّق إزاري ..قبّلني ..اغمرني بعباءتك المعجونة بشمس الصحراء ..ثمّ قلْ بي شعراً من الموشّحات الأندلسية ..وأضافتْ:

-ماذا كُتبَ فوق ذاك العمود؟

قلت:

-لا غالبَ إلا الله.

ردّدت العبارة بلكنتها الاسبانية ..وكررتها مراراً في طريق العودة إلى بيتي في ناحية (موستولِس) جنوبي مدريد .

شربَتْ هناك قهوتي العربية استعذاباً...وشربتُ من خمرتها الأعجمية استلذاذاً .

رقصَتْ على موسيقى أمّ كلثوم ..( أنتَ  عمري ) ..وقالت:

-(إنتا  أومري )..جميلةٌ مخارج الحروف التي تنبعث من فمها الأعجميّ.

بعد أيام...قالت:

-يعجبني فيكَ جبينك العابس المقطّب دونما سبب ..وحاجبيك الكثيفين  اللذين  التصقا  فوق عيونك الحزينة . ..ابتسامتك صفراء يا هذا ..وضحكتك تخبو كلما شاهدتَ القنوات الفضائية العربية .!

في خضمّ بحثها عن سبب حزني ..قرأتْ الكثير عن بلدي ..فتعاطفَتْ ..وشاهدَت صور أهلي ..واستهجَنت قلة تواصلي معهم .

قالت:

-هل تريد أن  نرسل إلى أهلك بعض الدراهم ؟

قلت:

-لا ..(فالأورو) الأوربي ..يصبح( عورو) ..عربيا.ً

لم تفهم ماذا أقصد ..لكنها أصرّت على استشراقها ...وأغرقتُ أنا في اغترابي .

تعاطفتْ مع المحاصرينَ في غزّة ...وتعاطفتُ أنا مع القرد (ميمون ) المحاصر في حديقة الحيوان .

بعد أشهرٍ من حياتنا المشتركة  ..وبعد أن أوغلت في استشراقها...سألتني متى يأتي رمضان ؟..وتساءلتْ :

-لماذا لم تصمْ يوماً ؟..دعني أرى صلاتكَ وسجودكَ الخاشع ْ .

أدرتُ ظهري لها ...عندما ردّدت بلهجةٍ قريبةٍ من العربية :

-لا غالب َ إلا الله

تركتني فجأةً ..ولم تمضِ سنة على إقامتها في منزلي ..وعندما سألوها       ( لماذا)  قالت ساخرةً:

-لأنه خجول ْ ..

أجابوا :

-ذلك أمرٌ عادي ّ لأيّ عربي في المهجرْ .

لكنّها أماطتْ اللثام عن الجُرح وفسّرت قولها ضاحكة:

-لا ...عروبته خجلة ..ووطنيته ناقصة ..وانتماؤه ذليل ْ ...لا يعجبني رجلٌ ناقص الاعتزاز بتاريخه استنقاصاً ...ومنكرٌ لأهله استنكاراً...وكافرٌ بدينه استكفاراً ..وكارهٌ للغته استكراهاُ ...وفاقدٌ لشخصيته استفقاداً ...ومغتربٌ عن الوطن  ..ليس اغتراباً وإنما ...استغراباً.

                     **************************

 

 
hamed   coment 1   August 26, 2017 6:13 AM
We are strangers in our countries deprived from our Independence and freedom and what is worst we feel migrants empty in our interiority searching without knowing where our stolen roots and identity , They indoctrinated the people over la illa hila allah and long live the beloved leader and closd the book ,both sides destroyed the culture ,they surpressed our civilization legends and the historical memory base of the personal and the popular identity , so how can you wait from people who ignore their proper identity to have the sense of belong and sound self-esteem The dominante hibrid political/religious class class treat the homeland as their exclusive private and the people is their herd form part of their material richness Some and not few are not aware of this reality levitating between the sky and the earth without knowing where they are going their guide is the wind of the events , a dancing from with/against but always refuse the other , We belong to a society which mariginate more than its half and never took in consideration that it marginate herself and you want her members feel free independent and with sound personality¡¡¡¡¡¡,

hamed   coment 2   August 26, 2017 6:14 AM
A society which sanctify her history as a matter of unquestionable faith , what benefit can get from it where the critical faculty is not allowed to penétrate in its bowls , All know that the information and the wide culture give power so what power of roots we have and historical memory we have to feel firm with personality. Where is the difference with the herd¡¡¡¡¡¡, , what society where her members are moaning the past, and their utopia to live the past as if it was like the gardens of Gilgamish ,Our hibrid hollow minded religious/political DAMNED RULERS indoctrinate the society over the hatred and the refusal the other by the use of the rough forcé and the White terror ,not worry at all that the hatred conduce to cowardice weak personality and distrust or to deliver fanatics anti-social psychopaths This hibrid complex ,the disgusting DAMNED RULERS by their fierce repression of the public and the cultural freedoms and the society robotization destroyed the sense of belonging and the perssonality Do you think that these can understand subleties ¿? ,what opérate in them is their beasty instincts .Hopefully I am mistaken







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز