د. كاظم ناصر
kazem_naser@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 June 2011

استاذ جامعي مقيم في كانساس

 More articles 


Loading...
Arab Times Blogs
هل نحن وحدنا في هذا الكون ؟

منذ مدّة طويلة والعلماء والمفكّرون يحاولون الإجابة على أسئلة تهمّ البشريّة جمعاء منها : هل هناك حياة بيالوجيّة وإنسانيّة أخرى خارج كوكب الأرض ؟ وما هي الدلائل التي تشير إلى وجود كائنات أخرى فوق كوكب آخر غير كوكبنا في مجرّتنا أو في مجرّات أخرى ؟ وأذا كانت هناك حياة بشريّة، فهل ستكون مشابهة في شكلها ومقوّماتها لما هي عليه في كوكبنا ؟ وهل ستكون تلك الكائنات البشرية أقل أو أكثر ذكاء وعلما وثقافة وتحضرا منا ؟

يقدر العلماء عمر الكون بحوالي 14 مليار سنة  ( 14,000,000,000) مليون ، وإنه يوجد مابين 150—200 مليار مجرّة في الكون المنظور، ولا أحد يعرف عدد  مكوناته من نجوم وكواكب، أو سعته، أو الزمن الذي نحتاجه لنقطعه، وإننا نحتاج إلى ملايين السنين الضوئية ( سرعة الضوء 300000 كم في الثانية، و18 مليون كم في الدقيقة ) للسياحة من كوكبنا إلى بعض إلى أجزاء  الكون في مجرّات أخرى .

وفقا لموسوعة ويكيبيديا فإن المجرّة هي عبارة عن " تجمّعات هائلة الحجم يحتوي كلّ منها على عشرات أو مئات مليارات النجوم والكواكب والأقمار والكويكبات والنيازك، وكميّة هائلة من الغبار الكوني، والمادة المظلمة، وبقايا النجوم،  وتتخلّلها مجالات مغناطيسية مرعبة "، و يقدر العلماء عدد النجوم في مجرتنا التي نعيش على أحد كواكبها بأكثر من 100 مليار نجم . ببساطة إن في الكون من المجرات والنجوم والكواكب والمسافات ما يعجز العقل الإنساني عن تخيّله لضخامته، وإننا ما زلنا نفتقر إلى التقنية التي تمكّن العلم من الوصول لمعرفة خفاياه وفهم أسراره !

ستيفن هاوكنج عالم الفيزياء البريطاني المعروف يقول في كتابه The Grand Design  إن الكون عبارة عن أكوان مختلفة، وإن المجرات وجدت في فترات زمنية مختلفة، وإن النجوم والكواكب المكوّنة لكل مجرّة تولد وتموت وتكوّنت في أزمنة مختلفة ، أي إنها تتكاثر وتندثر فيزيائيا باستمرار. ولهذا فإنه يعتقد أن الكون في حالة تجدّد وتمدّد لا نهائيّة.

منذ قديم الزمان سجل التاريخ مشاهدات سماويّة غير طبيعية في أكثر من مكان . ففي عام 343 قبل الميلاد شوهدت في اليونان شعلة في السماء  a torch in the sky ، وجسم يشبه سفينة في الفضاء  a ship an object resembling في الجمهورية الرومانية عام 214 قبل الميلاد، وأجسام ضوئيّة غريبة strange light objects في سماء القدس عام 70 قبل الميلاد، وأطباق طائرة غامضة   unidentified flying objects في دول عدّة منذ القرن الثامن الميلادي .

وفي القرن العشرين شوهدت أجسام مختلفة وأطباق طائرة 143مرة في عدد من دول العالم . وفي عام 1987 أفرجت وزارة الدفاع البريطانية عن ملفات سرّية لما يعرف بظاهرة الأطباق الطائرة تتضمّن معلومات وشهادات موثّقة عن رؤية أجسام غريبة في السماء، وأجسام غامضة غير معروفة شاهدها مواطنون وأفراد من الشرطة والقوات المسلّحة. ومنذ بداية القرن الحادي والعشرين شوهدت الأطباق الطائرة 29 مرّة في مناطق مختلفة من العالم.

 وهناك أشخاص إدّعوا انهم خطفوا بواسطة كائنات غريبة، وظهرت كائنات غريبة التقط أناس صورها، ونشرت أعدادا كبيرة من المقالات التي تتهم الحكومة الأمريكية ووكالة " ناسا " الأمريكية بإخفاء معلومات موثّقة عن حياة أخرى خارج كوكبنا ! لكن هذا الأمر ما زال يحتاج إلى دليل يقيني لا يحتمل الشك .

إدوارد ويلر أحد مؤسسي برنامج علم الأحياء الفلكي في وكالة الفضاء الأمريكية " ناسا " يقول " نحن الآن نعلم أن عدد النجوم في الكون هو تقريبا  واحد زائد واحد وعشرون صفرا " 1000000000000000000000" وبهذا الرقم سيكون من الغرور الإعتقاد بأن نجمنا هو الشمس الوحيد الذي يزوّد كوكب الأرض بالعناصر اللازمة للحياة، وان النظام الشمسي هو الوحيد الذي يحتوي على حياة ذكيّة ."

معظم علماء الفلك اليوم يعتقدون أن هناك حياة أخرى خارج كوكبنا، وإنهم يحاولون الحصول على دليل قطعي يقيني لوجودها. وفي هذا السياق قال إيلان ستوفان كبير علماء ناسا في تصريح بتاريخ 17- 4- 2015 ما يلي : " أعتقد أننا سوف نحصل على دليل قوي عن وجود حياة خارج كرتنا الأرضية خلال عقد من الزمان، وسوف نحصل على دليل دامغ خلال ال 20- 30 سنة القادمة ."

هذا اللغز الذي حيّر علماء الفلك والفيزياء والرياضيات والكيمياء الحية والأحياء ما زال يبحث عن جواب يقيني. إذا تمكن العلم من إثبات وجود حياة ذكيّة على كوكب أو كواكب أخرى، وأثبت أن الأطباق الطائرة حقيقة لا جدال فيها فإن هذا سيعني ان الكائنات الغريبة التي صنعت هذه الأطباق، وتمكنت من قطع مسافات هائلة للوصول إلى كوكبنا هي أكثر ذكاء وتطورا وتقدما علميا وحضاريا منا، وإنها ستكون قادرة على تزويدنا بمعلومات مثبتة عن الكون والحياة لا نعرفها .

إن إكتشاف حياة في كواكب أخرى سيكون له استحقاقات هائلة على قيمنا ومعتقداتنا وأنماط حياتنا، لأنه سوف يحدث ثورة عقليّة تغيّر الكثير من ثوابتنا العقلية والمعرفية والحضاريّة، ويفتح آفاقا غير مسبوقة في التاريخ الإنساني لفهم جديد للوجود الحي والمادي، ويكون بداية لحضارة كونية جديدة ومجدّدة لكلّ شيء !

 

جرير   كلام جميل   August 18, 2017 5:20 PM
و لكن لو نظرنا إلى ما يحدث على الأرض تاريخيا فإنه كلما وصل بشر من حضارة متقدمة إلى بشر من حضارة أقل تقدما إلا كانت النتيجة هلاكا و دمارا على أصحاب الحضارة الأقل تقدما، أخشى إن وصلت إلينا كائنات فضائية من حضارة متقدمة ستكون النتيجة ليست طيبة أبدا بالنسبة لنا، هناك رأي يقول أنه من الصعب أن تنشأ حضارة متقدمة جدا لأن الحضارة المتقدمة تحمل بذور فنائها مثل التلوث و أسلحة الدمار الشامل، حتى أن ستيفن هوكن صرح في شهر مايو الماضي أنه على البشر إستعمار كواكب أخرى لأن الأرض لن تكون صالحة للحياة بعد ألف سنة، أقول: إذا كنا سنقتل الأرض خلال ألف سنة فمن الأفضل أن نموت معها بدل أن نبدأ في القفز من كوكب إلى آخر لندمر جميع الكواكب الصالحة للحياة في الكون

قرآني   ألوجه ألآخر للحقيقة   August 18, 2017 8:37 PM
مع كل ألأحترام وألتقدير لرأي كاتبنا ألقدير ولكن من ألواجب ألتنويه وألتذكير بألحقائق ألتي أنزلها ألله جل وعلا في كتابه وهو فاطر ألسماوات وألأرض وما بينهما. من ألمعلوم أن لفظ "ألسماوات" جاء مقترنا بلفظ " ألأرض" في ألقرآن بما معناه أن ألأرض في كفة ألميزان على قدم ألمساواة مع ألسماوات رغم عظمة ألسماوات مقارنة مع حجم ألأرض . وهذه ألخصوصية ألقرآنية للأرض تجعلها ذات منزلة وأهمية تلغي كل فكرة عن وجود مايوازيها من أجرام كونية أخرى أو فكرة وجود حياة عاقلة أخرى على كوكب آخر تساوي في خطورتها ألحياة ألبشريه ألعاقلة على كوكب ألأرض من حيث ألمكانة وألقيمة. يقول تعالى :وَسَخَّرَ لَكُم مَّا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مِّنْهُ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ.
وهذه ألآية تقودنا إلى ألتفكر فعلا عن مغزى تسخير كل ما في ألسماوات وألأرض لخدمة ألأنسان معنى ذلك أن ألأنسان هو مركز ألكون ولاأحد سواه تسخر له ألسماوات وألأرض حسب منطوق ألآية ألكريمه. هذه دعوه لأعادة ألنظر في مفاهيمنا ألسائدة ألتي تزدري ألأنسان وتحقره وتقلل من شأن ألأرض بأدعاء أنها مجرد ذرة في ألكون ألفسيح خصوصا وأن مصادر هذه ألمفاهيم ألسائدة هي مصادر ماسونية في ألأصل تتعمد تحريف ألحقائق ألربانية من خلال تزيييف حتى ألحقائق ألعلمية إلى جانب تحريف ألكتب ألسماوية.

Truth   If one ever found   August 18, 2017 11:21 PM
If another planet ever found that's habitable for humans I would be the first one to leave this stupid plant called earth and go live there

HAMED   coment 1   August 19, 2017 12:44 AM

تيفن هاوكنج عالم الفيزياء البريطاني المعروف يقول في كتابه The Grand Design إن الكون عبارة عن أكوان مختلفة، وإن المجرات وجدت في فترات زمنية مختلفة، وإن النجوم والكواكب المكوّنة لكل مجرّة تولد وتموت وتكوّنت في أزمنة مختلفة ، أي إنها تتكاثر وتندثر فيزيائيا باستمرار. ولهذا فإنه يعتقد أن الكون في حالة تجدّد وتمدّد لا نهائيّة.
Heraclitus of ephesus a greek philosopher was born in 535 c was famous for his –affirmation””on ever-present change “”the fundamental essence of the universo ,”The foundation of everything is in incesant change .The entity becomes and everything becomes of continuous birth and deestruction to which nothing escapes” , His famous saying ”No man steps in the same river twice . this position was complemented by his stark commitmet to a unity of opposites in the world when he stated “the path up and down are one and the same” . except in our countries every thing is written and closed no change or evolution we have laws which serve for any place and any time the past the present and the future the same unquestionable and unchangeable laws petrified or imossible to be surpassed they are complete .prehistoric we were, prehistoric we are and prehistoric we will remain Takbbeer how great we are

hamed   coment 2   August 19, 2017 12:44 AM
Just to mention another scientific space affirmation issued by the astronomical scholars the closet Galaxy to the earth dist 400 years ligt, whether exists living being centuries we need to know that they exists there and we exist here . The kidnapping is not serious news to relate ,this is the delivery of the halucinated persons or interested to sell words and the unidentified flying objet (UFO) are earthy objects ,the other figurs seen in the sky are forms are due to the abstract of the personal psychical perception



Saleem   We will never find out   August 20, 2017 11:40 AM
God will never let us find out because then this will open questions as to what he told us in the Quran. He made sure it is impossible for us to travel that far in our life time to try and find others. He created us with a brain to be able to think and explore but limited us by physical barriers. Just like he created other creatures of various shapes and sizes over millions of years on earth. He eliminated them to make room for next types of creates including Adam. He could have done it many times in past and now in other places but it has no impact on our lives in any way. I would think this writer who presents himself as being smart would know this but I guess not. This is a waste of time article that does nothing to help arabs solve their current problems.







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز