ناجي امهز امهز
naji1122@hotmail.com
Blog Contributor since:
06 November 2009

 More articles 


Loading...
Arab Times Blogs
الاختراق الصهيوني للكنيسة الغربية

هكذا اخبرني الباحث وليد الضيقة عن اختراق الصهيونية للكنيسة الغربية
إن إختراق الصهيونية للمسيحية في الغرب حصل بعد ضم العهد القديم الى العهد الجديد  من خلال الوثيقة الصهيونية المتضمنة للعهد القديم ، فإن بذور الصهيونية مطمورة في كتاب العهد القديم الذي اخترقت به الكنيسة الغربية، حيث صار العهد القديم مكملا" ومتمما" للانجيل.
ومن خلال ذلك فإن كيان اسرائيل اصبح متجذرا في صدور المسيحيين الغربيين للعلاقة القائمة بين التوراة والانجيل فالانكليزي المتدين يؤمن بما جاء في التوراة من وجوب عودة اليهود الى فلسطين وقد قدمت الكنيسة (انجليكية)من هذه الناحية اكبر المساعدات .
ولإزالة الكيان السياسي لا تتم قبل ازالة الكيان الديني من عقول الغربيين ومن عواطفهم فلا بد من غسل الدماغ الغربي من الاباطيل التي حشتها فيه اليهودية المتصهينة وتنقية عواطف الغربيين التي افسدها عهد اليهود ودعاتهم. 
يقول لويد جورج رئيس وزراء بريطانيا  راسم وعد بلفور " لقد تربيت في مدرسة تعلمت  فيها عن تاريخ اليهود اكثر بكثير مما تعلمته عن تاريخ بلادي انا وفي وسعي ان اخبركم بجميع ملوك اسرائيل ولكني اشك في مقدرتي على ان اسمي لكم ستة من ملوك انكلترا ,لقد تشبعنا كل التشبع بتاريخ الجنس العبري.
ان التوراة الجزء الاول من كتاب المسيحيين موجود في كل كنيسة وفي اكثر البيوت وفي اغلب المدارس وبالأخص المدارس المنشقة عن البروتستانتية كالإنجيليين والمتجددين والطوائف التي انشأها اليهود وطافوا في العالم ينشرون مبادئها بين الناس كالسبتيين وشهود يهوه
ان هذه الطوائف تحفظ وتبشر من التوراة اكثر مما تفعل من الانجيل وتحاول باساليب ملتوية ان تقنعك بان التوراة كتاب مقدس وان الانجيل مكمل لتوراة وتخرج انت من الكنيسة وتتخرج من المدرسة وفي صدرك  يقين بقدسية التوراة والايمان بكل كا جاء فيه.
كما ان اصابع اليهود الخمس تقبض على عنق اميركا،
واميركا تستقطب كره العالم لها في سبيل المحافظة على الكيان المسخ طفلها المدلل اسرائيل.

د حمود الفاخري/واشنطن     July 29, 2017 4:22 PM
تحياتي الى الكاتب المحترم مع كل اسف اليهود سيطروا على العالم اجمع حرفوا الديانة المسيحية وحتى اليهودية هم يمنون في الأعور الدجال والان بعد زراعة شيوخ الفتن جاء دور الاسلام لقد زرعوا في بداية عام 1970 شيوخ الماسونية ولمعوهم من اجل هدا الوقت الدين واضح وعدم الاستماع الى شيوخ الصهيومسونية واجب لقد بتوا سمومهم في الامة الدين الاسلامي واضح ولا يحتاج الى هولاا الكلاب من يحلال قتل المسلمين لبعض فهو ليس من دين الاسلام

Donald Duck   do your home work   July 29, 2017 6:34 PM
your Quran encourage you to believe in Torah and the bible.
Saudi Arabia has paid 400 billion dollars to Zionism who is been penetrated douche bag

لبنااني   الصهيونية الماسونية هي البروتستانتية   August 4, 2017 12:50 AM
أخي أمهز، بعد تجربة هذا العُمر الطويل المرير وجدت أنّ الكنيسة البروتستانتية هي التي خلقت الصهيونية وهي التي ذبحت اليهود في أوروبا وهي التي ذبحت الهنود الحمر وهي التي ذبحت كوريا وفييتنام وهي التي ذبحت بلدان أميركا الجنوبية وهي التي ضربت العرب والمسلمين باليهود وهي التي تحمي إسرائيل ليس حبا فيها بل طرداً لليهود وحصرهم في أدنى الأرض وضربهم بالمسلمين، ووجدت أن الدين المسمى مسيحي ليس دينا بل اختراعاً وثنياً اخترعه الرومان، فالروم خرجوا على دين عيسى والبروتستانت خرجوا على روما، أي في عرفنا خوارج على خوارج، ومنذ يومهم والضحايا يشرقون بدمائهم بسبب هؤلاء البروتستانت، وليس اليهود سوى أوهن من بيت العنكبوت، فإن أردنا أخذ الحذر فالحذر هو من أولئك الأميركان البروتستانت أتباع الكنيسة التدبيرية الذين يريدون اليوم أن يقودوا معركة حزب الله ضد داعش بطائراتهم، تخيّل صفاقة الوجه! المهم ألم أقل أن الحرب قريبة والنصر قريب فها قد حصل، وألم أقل أن المواصلات مؤمّنة؟ فها قد حصل إلى الباصات دُر، وتحت طائرة العلم الأصفر، واليوم وغدا يا هند جنوبا وشرقا، شنّف يا أخي مسامع أذنيك بمقدمة الأخبار من قناة الكوت الكويتية الموالية - هدية https://www.youtube.com/watch?v=gmeF44hHcyU

وليد عصام الضيقة   الاختراق الصهيوني للكنيسة الغربية   August 4, 2017 4:39 PM
وليد عصام الضيقة
ردا على السيد donald duck

ان اي شخص يتقبل نصوص التوراة فهو في نصف الطريق الى الصهيونية واما من يؤمن بها ايمانا قاطعا فهو صهيوني خالص

وليد عصام الضيقة   الاختراق الصهيوني للكنيسة الغربية   August 4, 2017 4:43 PM
وليد عصام الضيقة
walid.aldykka@gmail.com

ردا على مشاركة سعادة الدكتور حمود الفاخري المحترم

اجمل التحايا لكم سعادة الدكتور وكل الشكر والتقدير لمشاركتكم بما يغني المقال

وليد عصام الضيقة   الاختراق الصهيوني للكنيسة الغربية   August 4, 2017 5:00 PM
وليد عصام الضيقة
walid.aldykka@gmail.com

ردا على الاخ اللبنااني المحترم
كل الشكر لكم اخي على مروركم الكريم واضافتكم

ان اكبر عملية تزييف في التاريخ تتم بصمت وتآمر هي عملية تهويد المسيحية
وهذا ما جعل كيان اسرائيل الديني متجذرا في صدور المسيحيين الغربيين للعلاقة القائمة بين التوراة اليهودي والانجيل.

لبناني 2   الكنيسة في حد ذاتها اختراق لدين عيسى   August 5, 2017 10:47 AM
أخي الكريم، التزوير بدأ باختراع الكنيسة ذاتها منذ زمن شاؤول الفريسي الهلنستي، وربما يكون شاؤول في النهاية بريئاً ويتضح أن الهلنستية الرومانية هي من خدعت الجميع بإطلاق حركة شاؤول ثم بقتله. وطالما لا يمكن معرفة ما حدث بدقة ولاختفاء الكتب الأربعة التي نزلت على عيسى (بما فيها الإنجيل)، واستبدال كل الأناجيل المؤلفة بعد ذلك بأربعة أناجيل فقط (للمحافظة على الرقم أربعة وخداع أتباع عيسى) لم يضعها أصحابها أصلاً فلا يمكن اليوم بعد 2020 سنة تقريباً أي ألفين سنة من المجازر التي ارتكبتها الكنيسة منذ ذلك الحين أن نصدق حكاية أن الصهيونية والماسونية والحروب الصليبية وكل جرائم الإبادة للهنود الحمر والاستعباد الفظيع للأفارقة هي بسبب اختراق اليهود للكنيسة. على الأقل أنني شخصيا بعد هذا العُمر لم تعد تنطلي علي هذه الحكاية لأنها كذر الرماد في العيون، ألقينا كل جرائم المسيحيين على اليهود والصحيح أن اليهود لم يدافعوا عن أنفسهم حتى في أوروبا وكانوا جبناء كالفئران وحين هُجّروا إلى فلسطين جاءوا حفايا، فاستلمتهم الكنيسة التدبيرية الأميركية وسلّحتهم بعد أن طعنت كنيستها الأم الأنجليكانية البريطانية. (يتبع)

لبناني 3   الكنيسة هي التي اخترقت البشرية   August 5, 2017 10:48 AM
(تتمة)
لقد سمعنا كثيرا عن مدى قوة وسلطة واختراق اليهود للعالم ولأميركا وهذا كله لتحويل النظر عن المجرم الحقيقي، لا أبرّئ اليهود ولكن اللبناني والفلسطيني الذي ابتلي بالإسرائيلي هو أدرى بجبن هذه الطائفة. روما انتحلت دين عيسى وكنيسة روما الوثنية الهلنستية هي اليوم بذراعها الهلنستي في روما الكاثويكية وبذراعها العسكري البروتستانتي في دي سي. وليس هناك اليوم أي دين لعيسى لأن عيسى اختفى مع دينه وكتبه الأربعة وساد الهرج والمرج الذي صنعته روما حتى عُرف عصر الوثني قسطنطين الذي فرض "الأناجيل الأربعة الموضوعة" بعصر الجاهلية عند العرب، فلا تخدعونا بحكاية اختراق اليهود الجبناء للكنيسة بل الكنيسة الوثنية الهلنستية هي التي اخترقت البشرية بأسرها وتبعت الشيطان وتضع المسلّة في الفاتيكان وفي واشنطن دي سي.

لبناني 4   الكنيسة هي التي اخترقت البشرية   August 5, 2017 11:18 AM
(تتمة)
والدليل أنك لو اطلعت على ثقافة اليهود المتدينين في فلسطين لوجدتهم يؤمنون بدولة فلسطين، لا إسرائيل ويرفضون رفضا قاطعا فكرة دولة إسرائيلية وصلاتهم لا تزال إبراهيمية مثل صلاة المسلمين، ولا يهمهم دين من يحكمهم بل المهم أن يكون فلسطينيا، بل وأذانهم هو هو لم يتغير، وليس مثلما بدّعت الكنيسة الهلنستية وألغت كل شيء. اليهود أضعف وأصغر وأجبن من أن يفعلوا كل هذا الدمار، بل هم المسيحيون أتباع روما الوثنية (ملاحظة أتباع عيسى ليسوا مسيحيين فهذه التسمية تُطلق على أتباع كنيسة روما الوثنية فقط، وليس هناك اليوم من يؤمن حقا بدين عيسى لأن دين عيسىى محفوظ في القرآن فقط وأتباع روما يرفضونه). آن للعرب أن يتيقظوا إلى المسخ الشيطان الأكبر الحقيقي. اليهود حفنة قرويين فلاحين من شتات العالم تعرّضوا للسلخ على يد المسيحيين مرتين في التاريخ المعاصر، وفي المرتين لجأوا إلى العرب والمسلمين، مرة من الأندلس ومرة من ألمانيا، وهم أجبن وأضعف وأخس من أن يسيطروا على العالم. خذ اسمع الأذان اليهودي الذي يوحّد الله، وليس الثالوث الوثني
https://www.youtube.com/watch?v=fUSdHB1R-W4
أرجو ألا يقوّلني أحد أنني أدافع عن اليهود، على العكس، فأنا أبيّن من هو الشيطان الأكبر ومن الأصغر. اليهود اليوم عبيد عند الكنيسة التدبيرية وليس العكس. وليس اليهود من كانوا يذبحون المسلمين في السبعينيات على الختان، بل الوثنيين المسيحيين.

وليد عصام الضيقة   الاختراق الصهيوني للكنيسة الغربية   August 7, 2017 5:27 PM
الباحث وليد عصام الضيقة
walid.aldykka@gmail.ccom

ردا على الاخ -لبناني- المحترم

ان ما تفضلت به اخي الكريم هو الحلقة الثانية المكملة للاختراق الصهيوني للمسيحية خصوصا اتباع المذهب البروتستانتي في الدول الانجلوساكسونية التي تطورت الى ايديولوجية سياسية سادت في البلدان الاوروبية قبل ان تنتقل الى اميركا وتتجذرفي الذهنية الاميركية.

يقول وايزمان وهو اول رئيس دولة للكيان الغاصب اسرائيل بقوله من حقك ان تسأل ما هي اسباب حماسة الانجليز لمساعدة اليهود وشدة عطفهم على اماني اليهود في فلسطين
والجواب ان الانجليز لا سيما اصحاب المدرسة القديمة هم اشد الناس تأثؤا بالتوراة وتدين الانجليز هو الذي ساعدنا في تحقيق امالنا وقد قدمت الكنيسة الانجليوية من هذه الناخية اكبر المساعدات

وقد كتب المسيحي الهندي ج.ه. يقول كان والداي ينتميان الى المسيحية البروتستانتية التي تعتبر التوراة اكثر اهمية من الانجيل

يقول لويد جورج رائم وعد بلقور تولى رئاسة الحدومة البريطانية عام 1916
" لقد نشأت في مدرسة تلقنت فيها تاريخ اليهود اكثر مما تلقنت تاريخ بلادي
وبمقدوري ان اخبرك عن كل ملوك اسرائيل ولكني اشك في مقدرتي ان اذكر ستة من ملوك انجلترا لقد اشربت نفوسنا بتاريح الجنس العبري في ايام امجاده العظيمةواستوعبنا ادبه المقدس باعتباره جزءا من افضل ما في الاخلاق المسيحية.

وليد عصام الضيقة   الاختراق الصهيوني للكنيسة الغربية   August 7, 2017 5:50 PM
الباحث وليد عصام الضيقة
walid.aldykka@gmail.com

ردا على الأخ " لبناني" المحترم ف

في لبنان عملت لسرائيل على انشاء "اصولية مسيحية "فأوحت للمسيحيين انه يمكن ان يكون لكم وضع خاص مستقل اذا كسرتم مجتمعكم فحرضت اسرائيل على المقاومة وسلاحها.
ان مجتمعنا اللبناني كظهر كبير للاندماج والانفتاخ 18 طائفة طوائف بالملايين وطوائف بالالاف .
لذا حاول الاميركي والاسرائيلي العمل على الفصل داخل المجتمع الواحد وايهام قيادات وزعامات مسيجية سياسية ودينية بأن مصيركم معلق على الانتصار على مجتمعكم وانشاء مجتمع انعزالي انفصالي "اصولي "ينغلق غلى نفسه ويصطدم مع محيطه

وليد عصام الضيقة   الاختراق الصهيوني للكنيسة الغربية   August 7, 2017 6:49 PM
الباحث وليد عصام الضيقة
walid.aldykka@gmail.com

ردا على الأخ لبناني المحترم
ادعوك الى قراءة وصايا يهوه واحكامه في تدمير مظاهر الحضارة وابادة الشعوب
فهو يقول لهم
"حين تقترب من مدينة لكي تحاربها اضرب جميع كورها بحد السيف"

"كل مكان تدوسه اقدامكم فهو لكم .من البرية ولبنان. كم نهر الفرات الى البحر الغربي يكون تخمكم".

"لا تقطع لهم عهدا ولا تشثق عليهم"

"وضربوها بحد السيف وحرم كل نفس بها "

هذا هو التراث اليهودي الوحشي الذي اخترق الغرب هذه القصص قصص الفتك والابادة هي التي امدت الاصولية البروتستانتية بالخيال الوحشي والنفس الحاقدة.

كما ادعوك الى مراجعة المجازر التي ارتكبها اليهود بحق الامة
مذابح نيسان 1948 الارهابية في فلسطين
اقرت 1951
الطيرة 1953
ابو غوش 1953
كفر قاسم 1953
عكا 1965
وغيرها من المجازر حتى يومنا هذا في فلسطين ولبنان

كما ان الآذان والتوحيد هو في الافعال لا في الاقوال وقد قال عز من قائل في محكم كتابه الكريم (لتجدن اشد الناس عداوة للذين امنوا اليهود والذين اشركوا ولتجدن اقربهم مودة للذين امنوا الذين قالوا انا نصارى ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا وانهم لا يستكبرون)

لذا نحن حريصون على المسيحي في الغرب الذي اخترقت الصهيونية معتقده الديني ان يعود الى مسيحيته الحقة .







لبناني   تعقيب - حالهم من حال بعض   August 8, 2017 12:38 PM
أخي الكريم، شكراً على الرد، لا أخفيكم سرا الاثنان أجرم من بعضهما لكن إجرام الكنيسة عبر التاريخ لا يُعلى عليه، سواء حركة اليسوعية الكاثوليكية التي أبدعت تقتيلاً في أميركا الجنوبية وسكانها الأصليين أو حركة البروتستانتية التدبيرية التي أبدعت تقتيلاً في أميركا الشمالية وحول العالم. ولاحظ أن الحرب الصليبية مثلا كانت بين كاثوليك وأرثوذكس قبل البروتستانت وفتكوا ببعض أشد فتكا. المسيحي الوثني حسود. لا يطيق الخير لغيره.
بالنسبة إلى الآية هي واضحة والحمدلله. الكلمة الواضحة هنا "إنا نصارى"، وكما نعلم لا يوجد اليوم نصارى، فالمسيحيون اليوم ليسوا أنصار عيسى ولا يتبعون دينه بل دين قسطنطين وبقايا دين شاؤول، والأدهى أنهم يرفضون حتى تسميتهم نصارى وكأن الواحد يشتمهم ففي مفهومهم النصارى هم من غضب عليهم حاكم الروم واضطهدهم. خلاصة القول النصارى المذكورون في القرآن لا علاقة لهم بالمسيحيين أتباع الكنيسة الكاثوليك أو الأرثوذكس أو البروتستانت. إذا أراد المسيحي أن يعود نصرانيا حقا فعليه اتباع ما يُسمى الإنجيل الأحمر، ليتعرّف من جديد على نبي الله عيسى ووصاياه. وبسبب هذه الآية بالذات قلت لا تنطلي علينا تلك الخدعة لأن المسيحيين هم من يستغلونها وحين تسألهم وهل أنتم نصارى؟ تجدهم ينتفضون كما الشيطان. ما هي المسيحية الحقة؟ لا توجد. عيسى متمم لموسى، بريء من الأناجيل الموضوعة والكنائس المشيدة والصليب. دينه الحق محفوظ في القرآن حصراً.







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز