سميح خلف
sameehkhalaf@gmail.com
Blog Contributor since:
12 November 2013

كاتب وصحفي من فلسطين

 More articles 


Loading...
Arab Times Blogs
الهَوَى شعبي دحلاني

تحدث  الكثيرون عن دحلان وعملت ماكينات اعلامية ضخمة لشيطنته وكأنه باع صفد وباع حائط البراق ، وغيره وغيره من الاتهامات  التي لا حصر لها  وان حدثت مشكلة في جزر الكاريبي تحركت الماكينة لتؤشر على دحلان ، وان حدثت فوضى في أي بلد فالمتهم دحلان ..!! وان تاجر المتاجرون بالقضية وهم معروفون ، وكثيرون ايضا  سلوكا وممارسة وتهافت  وانتقال من تنازل الى اخر ، ولكن  ما من مرة الا وباءوا بخسارة وخزي  وفشل .

تأخذنا سيرة محمد دحلان  لكي  هذا الشاب الذي  صنع مستقبله الوطني والانساني من داخل بوتقة الشعب الفلسطيني  ومن معاناته وعذاباته  والاحساس بأزماته وبفقراءه ايضا ، لم تتعلق  عيناه بالفضاء والفراغ ، بل كان مسؤولا عندما يرى جزء من شعبه يظلم وفي كل شيء  وفي المخيمات التي نشأ وترعرع في احضانها وما تحدثه عن الازمات الا تنهد بعمق ضلوع صدره ، وبرغم ان الكثيرين حمّلوه وزر مراحل واخطاء وفساد عاث في الارض سنينا وقبل ان تشق قدماه الناهضتين  في شوارع خانيونس وازقتها ، ولكن قد ادرك كل معاني الحياة ومعانيها في المخيم لتأخذه الى سنيين  فقد فيها الاهل الارض والسماء انها النكبة ،  فكانت الوطنية الفلسطينية ما قبل 67م  لتنسج من خلاياه  معاني  نسيان الذات  والتضحية ولترسم معركة خانيونس الباسلة في التصدي للعدوان عام 67م  الخطوط العريضة والتفاصيل لشخصية المناضل .

محطات صنعت القائد فالشعوب وارادتها وانجذابها هي من تصنع القائد  التي ترى فيه  المنقذ من ماسيها وعذاباتها واحزانها وترى فيه من يحقق لها حُلمها في العيش الكريم والحرية والانعتاق .

عندما تحدث الكثيرون عن دحلان فهو يستحق ولأنه طفرة  ولذلك ستجد البعض وليس غريبا  ان يتهمه بالعجب العجاب والبعض يرى فيه القائد الوطني بخطوطه السياسية والانسانية معا ، ومن هنا خاض دحلان معركته مع كل مناوئيه وخصومه ، ومناطق فراغ وعثرات تبرهن عجز القائمين على البرنامج السياسي والوطني  ويجب ان تملء بقدرة واقتدار وقوة .

تمر القضية الفلسطينية  في اسوء اوضاعها ومناخاتها منذ النكبة وما كان يحلم به من دولة فيما تبقى من الارض التاريخية تأكل لمسببات مختلفة اهمها  سوء الاداء  والمحتقن بالأحقاد  والمنهجية الموجهة للسيد عباس  وظاهرة الانقسام  التي جاهرهم فيها وبحقيقتها محمد دحلان في المؤتمر السادس ، وليتصاعد الاستهداف الموجه ايضا  ضده من كل الاطراف ، ولكن الايام تكشف ما يخبأ ولو بعد حين ، فالمطلوب رأس الحركة الوطنية بعدما انهوا دورها ووجودها في الضفة لتصوب الاسهم نحو غزة  وبكل التفاصيل والظواهر التي يعيشها اهلها  والمطلوب ايضا انهاء بقايا من المشروع الوطني ولنؤكد متجهات الادارة الامريكية السياسية والامنية المتكررة  من خلال مستشاري ترامب ومستجدات قاتلة للفلسطينيين  ووعود بإعطاء  السلطة مزيد من الصلاحيات وتفاوض  ليس له وعاء زمني  وبدون شروط مسبقة ليخرج المتحدث باسم البيت الابيض الامريكي  ليحدثنا بان السلام يحتاج لوقت طويل متدرج وعلى ان تثبت السلطة جدارتها في لجم التحريض والعنف ...!ّ

مقدمة لابد منها لترسم لوحة متكاملة ، ولماذا غزة ..؟؟ في بوز المدفع ، وفي حسابات المعادلات الاقليمية ومؤثراتها على الايقونة الفلسطينية وامتداداتها الدولية ، اذا يجب الحفاظ على الوطنية الفلسطينية المهددة  بالتوافق الوطني اولا في غزة  التي تعاني منذ اكثر من عشر سنوات  حصار في كل النواحي  والتي تصل الى جرائم انسانية فينهض الفارس الفلسطيني  لينتفض  ليلبي طموحات شعبه في غزة  وان لم يبخل  على شعبه في الساحات الاخرى انها انتفاضة الوطنية الفلسطينية  التي من خلال فارسها ستكسر القيود وستفتح الابواب المغلقة بحنكة وقدرة  وذكاء .

بالتأكيد ان ازمتنا الوطنية لا تتلخص في الكهرباء والوقود والمعبر  ولكن  عملية افاقة الشعب لابد منها وضرورة حتمية بعد الصدمات المتتالية  لكي يتم القفز للخطوة التالية لمعادلة وطنية وتوافق وطني " يد تبني ويد تقاوم" فلا مجال للتحزب او الكره او الحقد او الادعاء او  الشيطنة ما دام الجميع يعمل في الوعاء الوطني لإنقاذ ما يمكن انقاذه في الوقت الراهن والعصيب .

اصبح من المعتاد ان تسمع في الشارع الفلسطيني والغزي بالتحديد عبارات ومصطلحات لأفراد وجماعات " وينك يا دحلان ، اين دحلان ، دحلان المنقذ" نداءات لا ترتبط  بحزب او نهج   بل من عمق الحاضنة الشعبية ، فلقد تجاوز الشعب الفلسطيني الانتماء الفصائلي ليعود لمكونه الوطني الوحدوي لمواجهة المرحلة  وتحدياتها ، فالهواء و الهَوَى شعبي دحلاني ، والجميع ينتظر

 

علي العربي   كول خرا و انطم   June 28, 2017 12:10 PM
ولك يا زلمة و الله عيب عليك ما مليت و الناس تبهدل فيك؟؟؟؟
و مين عم تلمع.. الولد الأجرب دحلان؟؟ شفت شريط د أسامة فوزي عاليوتيوب؟؟
ماذا قالت الصحف الاماراتية عن محمد دحلان ... تحليل يقدمه الدكتور أسامة فوزي
https://www.youtube.com/watch?v=vy7hvEBWcDc

hamed   waiting your next article   June 28, 2017 12:41 PM
It seems that you are a defender of ultranza that is your democratic right . It is said that he have a huge wealth ,Can you explain how he had recollected such wealth, not only, but all others .. How it is possible people involved in resistance against the occupant have been able to knead so much wealth, Of millionaires, if they are corrupt it is easy to buy and sell them or to be objects of blackmail or distortion, nobody gives millions to a free person or to the good of God. if so we have including you to ask their judgement because they cannot be representative to a suffering people from the occupation who need school teachers better security health, as journalist you are . I think that you are knowledgeable that the corruption destroy the morality of the society, impoverish the country deteriorate the production and its quality and the qualified cadres corner their merits for the sake of the position . so where is the patriotism and the compromise . waiting for your next article .It is not of honest to cheat ourselves and the people by tuning and musical words without true contains


hamed   to the writer without acrimony   June 28, 2017 12:48 PM
It seems that you are a defender of ultranza that is your democratic right . It is said that he have a huge wealth ,Can you explain how he had recollected such wealth, not only, but all others .. How it is possible people involved in resistance against the occupant have been able to knead so much wealth, Of millionaires, if they are corrupt it is easy to buy and sell them or to be objects of blackmail or distortion, nobody gives millions to a free person or to the good of God. if so we have including you to ask their judgement because they cannot be representative to a suffering people from the occupation who need school teachers better security health, as journalist you are . I think that you are knowledgeable that the corruption destroy the morality of the society, impoverish the country deteriorate the production and its quality and the qualified cadres corner their merits for the sake of the position . so where is the patriotism and the compromise(of all new millionaires ) . waiting for your next article .It is not of honest to cheat the people by tuning and musical words without true contains


مهتم   أحقا صرف دحلان مليون دولار على عرس ابنه فادي ام انه د اسامة فوزي كذب علينا؟   June 28, 2017 4:18 PM
وهل وعدك دحيلان أستاذ سميح منصبا في حكومته القادمة بعد ربيع غزة أم أنه اكتفي بأن يعطيك دولارا على كل كلمة في مقالاتك؟

اسامة فوزي   مسيك بالخير   June 29, 2017 11:42 AM
يا عم سميح .. مسيك بالخير .. شكلك ختيرت مثلي .. اخر مرة شربنا فيها قهوة مع بعض كان في صالة فندق البوريفاج قبل اجتياح بيروت وكان معنا الشاعر سعادة سوداح ... ولم يكن يومها في حياتنا شيء اسمه دحلان .. هل يعقل ان نصوم ونصوم ونصوم ونصوم .. ثم نفطر على بصلة ... وان ينتهي بنا الامر ان يتفرغ كاتب كبير مثلك لمدح عميل إسرائيلي وسمسار سلاح ولص وفاسد .. وحامل أكياس محمد بن زايد ... مع تحياتي .. أبو نضال

فلسطيني غزاوي   ما أحقرك وما أرخصك يا سميح   June 30, 2017 10:37 AM
كتبنا لك ألف مرة برجاء التوقف عن إستفزاز شعبنا المقهور في غزة بالإستمرار في مديح أحد أحقر من أخرجتهم فلسطين،لكنك أبيت وكأنك تستنسخ لعنات الناس عليك
روح كس أختك على أخت دحلان العميل الحرامي،كس أمك على أم دحلان الجاسوس الشرموط،إنت ودحلان خرية مقسومة بخيط ولا يمكن تجميل صورة أي كلب معرص منكم







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز