نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

 More articles 


Arab Times Blogs
خطورة الإسلام

 

تأتي خطورة الإسلام، في المقام الأول، بأنه ليس ديناً وناظماً مجتمعياً قيمياً كما ينبغي أن يكون ولايستطيع أن يضبط ويردع أتباعه بأية منظومة خلقية وقيمية وردعية وقانونية ما... وعبر آلية التكفير وفقه المنكر أصبح كل مسلم إلهاً مصغراً يضع نفسه مكان الله ويقوم مقامه بتكفير وقتل ومحاسبة وتقييم الناس وقبض أرواحهم وقد فوضهم محمد فعل ذلك بالكثير من الأحاديث والآيات... يا أيها النبي حرض....ومن رأى منكم منكرا .... إلخ. ..وطبعا أي مسلم ممكن أن يرى ويشتبه بأي شيء لا يعجبه ويعتبره منكرا...
ومن هنا بدأ مسلسل الفوضى الخلاقة لكوندوليزا رايس من ١٤٠٠ عام..
 
إذ يستطيع أي مسلم بموجب التفويض النبوي المفنوح والوكالة العامة الممنوحة له من محمد وسلفه الذابح أن يعلن الحرب على من يشاء ويعتدي على البشر ويغزو ويسطو ويسلب ويسبي ويستعبد البشر ويحلل الدماء والأعراض والأموال وأن ينصـّب من نفسه حاكما وقاضيا وخليفة وواليا وأن يطبق وينفذ حكم الله كما يشتهي وكما يراه....
 
لذلك انهارت الدول العربية والإسلامية جماعيا عبر التاريخ ودبـّت الفوضى والخراب في أوصالها وبات الطامعون بالسلطة والمال والنساء والأموال يلجؤون لحيلة وبدعة نصرة دين الله لتفريغ أمراضهم وعقدهم وأحلامهم السلطوية وشهواتهم الإمبراطورية والشخصية وكل مسلم يريد ويحلم ويتمنى أن يكون محمدا آخر في شخصيته استباحة المجتمعات الآمنة وغزوها وفتحها وقهرها وتطويعها لمشيئته ورغباته ويقلد سلفه الناكح في كل شيء في استباحة الآخرين وانتهاك القوانين وتجميع النساء والدواعش والغلمان والسفاحين الموتورين المستعدين للقتل من إجل إعلاء كلمة ربهم في السماء..

وهكذا توالت المجازر والإبادات وتناسلت وتكاثرت دول الخلافة والخلفاء وأمراء المؤمنين المسلمين المجرمين السفاحين السباة الحثالات أبطال ورموز الذبح والبورنو والتعريص والدعارة الحلال وسادت الفوضى وغابت الأخلاق والقانون العام وسيطر المجرمون والقتلة البرابرة والحثالات المنحطة المتأسلمة المارقة والخارجة عن القانون على رقاب الناس وصاروا هم الآلهة التي تخضع لهم الرقاب وتنحني لهم الهامات وتذل لهم وتتبعهم الناس وتخافهم كالشاة والأنعام، وكما يحصل اليوم في سوريا من حثالات مأجورة ترفع راية الوثنية والعبودية والإجرام الشهيرة وتفتك بالبشر والحجر دون وازع من ضمير أو رادع من أخلاق لأن كل هذا "سنة" وتشبهاً بسلف ذابح وقرآن "يهدي" محشو بآيات دسمة القتل والموت والسيف ومشبعة باستباحة دماء الأبرياء الذين يجب أنطلاق (أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا...)...

 ولذا، ارتبط اسم كل خليفة مسلم عبر تاريخهم الدموي بمجزرة وإبادة وفظاعة تشيب لها الولدان وكله باسم كائن غامض موجود في السماء يقدسونه ويخافونه على أساس ويطمعون بإرضائه ويطلبون مرضاته ومغفرته واستغفاره عن كل ما يقومون به من انتهاكات وهذا سر استكثار طلب المغفرة والرحمة لعلم المسلم الحقيقي "الداعشي" بأن معظم ما يقوم به غير قانوني وغير أخلاقي وغير مبرر بأي شرع وعرف إلا من قبل هذا الكائن السماوي الغريب لذا يبرر باسمه كل هذه الجرائم والموبقات والفظائع والأهوال (يحلّل ويغتصب مثلا طفلة صغيرة عمرها ست سنوات ويفخّذها ويمارس معها كل أنواع الشذوذ والانحراف المرضي الجنسي والنفسي ويقول هذا شرع الله وسلف ناكح) وهكذا...
واليوم يحتقر البدوي العربي الوثني الصلف المغرور الآثم المتأسلم أينما وجد  كل قوانين العالم ويطبق قانونه الخاص وبيده وبعيدا عن المحاكم والقضاء ويرفض التوقيع على المعاهدات الدولية الحقوقية ويحتقر المرأة ولا يعترف بأي قانون إلا قانون يثرب ٦٢٠ م ويدوس على الدستور والقانون في كل المزارع والمستوطنات والمدعشات العربية والإسلامية ويحتقر البشر ويرفض الاعتراف بقيم العصر ومواثيق الأمم المتحدة وشرعة حقوق الإنسان وينتهك القانون الدولي ويرسل الجهاديين والقتلة الحثالات الدواعش المرتزقة والإرهابيين لدول العالم بحجة نشر دين وشرع الله والجهاد في سبيله ويلقى موافقة الموساد والأمريكان ورعاع البداوة والاستعراب وإعجابهم..
وبذلك...انتهت هذه الشعوب والأوطان وصارت خرابا يباب وسادت شريعة الغاب والحروب من ١٤٠٠ عام........والحبل على الجرار

 وكل الحمد والشكر لله على نعمة الإسلام

millions   $$$ its is all about the mighty   June 3, 2017 11:45 PM
Nidal is a big hypocrite, he pretends that he attacks Islam because it is backward and associated with killings and murder. However the writing of the author does not support the picture he is trying to portrait, as an open minded humanist! I think all his act is to entice a crazy Islamic group to attack him back so he could run to western organizations asking for money and protection. That’s all. If he truly was looking for humanistic ideas he would not stand silent to what is happening in Syria, his country: I mean 500.00 dead, 4 million refugees and few hundred thousand new Syrian women forced into selling their bodies? Is the Syrian ruling party responsible for all this an Islamic ideology? How about the openness in Tehran and the mullahs in Iran and Lebanon?
Indeed all what you looking for some $$$, not more not less

hamed   coment 1   June 4, 2017 2:49 AM
The muselms faithful have the responsibility to decide for one verse or another, that who call the good action , the good neigbourhood and the equality between persons and to make them last or to incline for those who call for the hatred to loot the other different and to explode his eyes ,If not they will live in the doubbt ambiguity , a kind of shizophrenia doublé morality , since they are dogma of faith absence of critical faculty but he execute them as robot or parot but always sklave of his primitive instincts and the majority of time victim of the rascals and the opportunists ,Persons of these condition have no clear to defend neither the ability to make them better . no clear concepts to defend very difficult can progress , Persons who are educated over the hatred cannot be trusted dificulty enjoy weak personality and corwardice – potential tyrants -- ,The worst of all , person in these condition never can correct the road nor can make wide culture

hamed   coment 2   June 4, 2017 2:50 AM
Faithful who are indoctrinated and educated over these vices as dogma of faith with difficulty can life forming part of the society and work in group they are caaptive of their individualism which refuse the other since the eligion is on the service of the FUCKEN HOLDER OF POWER the opportunists and shameless all the verses which can serve their own and selfish interests will be the current which will stamp the society by their spot , More over our people cannot continuous accepting some terms as “”the islamic nation “” as great and honorable thing while it has no honarability because this term was drawn by the victorious as an ideological instrument imposed over the defeated to be sure of the submission a repeated act since the primitive stage of the human development , to annihilate their culture , their civilization and to abolish their historical memory People without roots no personality , a herd easy to be ruled,This is exactly the bloodthirsty RULERS, the obscurantist DID ALSO WITH THEIR PEOPLE WITH US

hamed   coment 3   June 4, 2017 2:51 AM
The conquest of the islamic empire was merciful They gave the other people to chose between , war , tribute or to embrace the islamic religión all conduce to the same the submission and to pay . what else condition remain to offer exceept to commit sucide , The silly and the false sentence ISLAM protect the woman, while he cut her legs so as to become suitable for her short bed inheritance , The misery of the wife and her daughters after the death of her husband having no descendent male , value of the whitness of the women and the not muselm .in this mixture of ideoligies and faith etc totally clear laws the submission oto fucker holder of power ameer elmomeneen Problems of the freedom opinión faith , people without freedom never can progress no have the spirit of adventure m they live like a sheep waiting the arrival of their death, devored by beasts or to be sacrificed by the shepherd , Stop for the outdated alshariaah , the discriminative and the ambiguous and liberty of faith

Mohammed   Atrocious article   June 4, 2017 4:21 AM
Go back to primary, no, head to kindergarten and then learn Islam then you will realise how your self serving self selected cherry pick racist and hatred writing about beautiful way of lifestyle that is polluted by filthy cheap writers like you.

عبد الوهاب عليوات   نريد من يقنعنا بالحجة والعقل لا من يسبنا   June 4, 2017 4:51 AM
يصل بهم حد الكذب صفاقة وينكرون النظومة الأخلاقية للإسلام وقد وصل بها الإسلام إلى أرقى ما تكون في توتزن رائع بين الروح ومتطلباتها والجسد ومتطلباته..
"إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون"
"قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والبغي بغير الحق وأن تشركوا بالله ما لم ينزل به سلطانا وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون"
"قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا ولا تقتلوا أولادكم من إملاق نحن نرزقكم وإياهم ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون"
"لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين"
"خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين"
"يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون"
"ولا يأتل أولو الفضل منكم والسعة أن يؤتوا أولي القربى والمساكين والمهاجرين في سبيل الله وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم"
"ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها ذلكم خير لكم إن كنتم مؤمنين"

Saleem   Your 100% correct   June 4, 2017 12:06 PM
That is the sad truth about the muslims over 1400 years. Just like Communism, Fascism and Nazism the end will come to politcal islam (Islamism) that has been a complete failure.

مراقب   تعليق   June 4, 2017 1:34 PM
تعليق بسيط وللتوضيح...
اولا هذا الدين من عند الله وهو سبحانه تكفل بحفظه رغم أنف المعارضين،،،ولو رجعنا للتاريخ لرأينا ان اللمسلمين وليس الاسلام مر وا بفترات ضعف وهوان اسوء بكثير لما نحن فيه الان من خيانات ابن العلقمي والتتار وقبلها سقوط الأندلس لكن انتفض المسلمون من جاكرتا حتى موريتانيا وقامت الخلافة العثمانية المجيدة،،،لذلك لا تقلق لنا عودة والحمد لله نرى بشائر عودة المسلمين لدينهم والمساجد تغص بالمصلين وضاقت عليهم فأصبحوا يصلوا في الساحات والشوارع المحيطة بالمساجد،،،والسبب ان الله سبحانه سيظهر دينه ويجعله الغالب ولو مره الكافرون ،،،ومن كان الله معه فمن يقدر عليه،،،،

الحسيني   احسنت استمر   June 13, 2017 11:22 AM
استمر بالهراء با تعيسة ..

فما ارخص الحبر والورق ..
في زمن يزداد فيها الكفر ..
كم تعيس انت وللشفقة مثير ،،
تتحفنا كل يوم ببوقك القذر ..

كلماتي انا (حقوقي محفوظة عندكم)







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز