رضوان علي
rodwan3@hotmail.com
Blog Contributor since:
11 April 2013



Arab Times Blogs
الوهابية نشأة مشبوهة

ظهرت الحركة البروتستانتية في القرن السادس عشر على يد مارتن لوثر في ألمانيا، وجمع صاحبها حوله العديد من الرافضين لتعاليم الكنيسة الكاثوليكية . وحاولت الكنيسة البابوية دفع لوثر إلى التراجع عن محاربة الكاثوليكية . لكنها فشلت وراح مذهبه ينتشر في ألمانيا ثم إلى بلدان أوروبا الغربية . ورافق هذا المذهب طلائع الغزاة الجدد لأمريكا .حتى استقر الأمر له وأصبح مذهباً كبيراً في أعداد معتنقيه وكثرة ما فرخ من كنائس إنجيلية اختلفت في تفاصيل العقيدة والتشريع . إضافة لذلك ، فقد كانت الحركة البروتستانتية الخطوة الحاسمة في تدمير الكاثوليكية الرافضة لعنصرية اليهود آنذاك . وهذا من المخطط اليهودي الصهيوني الذي يريد تدمير المسيحية ,ومازالت آثار البروتسانتية تفعل فعلها في الأوساط السياسية الأمريكية وغيرها ، حيث ان البروتستانتية أفرزت المحافظين الجدد الذين يتحالفون مع الصهيونية وإسرائيل ويعادون العرب والمسلمين . قد يندهش القارئ حين أتقدم بهذه المقدمة التي ليس لها علاقة من بعيد أو من قريب ببحثنا .

الوهابية نشأة مشبوهة ؟

ظهرت الحركة الوهابية كحركة تقريبا خلال أوائل القرن الثامن عشر واشتهر صاحبها بعد الخمسين من عمره ، ولعل جميع الدراسات الاستشراقية تصف حركة ابن عبد الوهاب بالحركة الهدامية لما كان يظهر عليها من محاربة الناس ، وتناسى الناس الكثير من الوجه الآخر لهذه الحركة،كما حدث تماماً مع البروتستانتية .

وللحقيقة يطرح السؤال نفسه ، هل من تشابه بين الحركة البروتستانتية والحركة الوهابية ؟

هل هناك تشابه بين مارتن لوثر ومحمد بن عبد الوهاب ؟ وهل هناك تشابه في النتائج جراء ظهور هاتين الحركتين في الغرب الكاثوليكي والشرق الإسلامي ؟

إذا أردنا التحقيق الدقيق فيما أتت به الحركتان نجد أنهما حركتان تخريبيتان على المدى المنظور آنذاك وعلى المدى الاستراتيجي ، أي في وقتنا الحاضر .

ما مدى التشابه الحقيقي بين الحركتين ؟

* البروتستانتية رفضت الكثير من تعاليم العقيدة النصرانية بغض النظر عن موقفنا العقائدي الديني تجاهها . فالبروتستانتية لا تقر البابوية. الرئاسة العامة في شؤون الدين ولذلك ليس لكنائسهم رئيس عام كما هو الشأن في الكنائس الأخرى .

* تنكر البروتستانتية إنكاراً باتاً جميع ما تقيمه الكنائس .

* تبرئ البروتستانتية اليهود من دم المسيح ، بل تعتبر كما قال لوثر اليهودية هي السيدة وكلنا حسب قوله عبيد على موائد اليهود .

والوهابية لا تقر إلا بالمذهب الخاص بها فتتهم ما عداها من أصحاب المذاهب الإسلامية بمخالفتهم للشرع .

لا تعترف الوهابية بمرجعية دينية اليوم إلا بمرجعية أصحاب المذهب الوهابي . وهم آل الشيخ حفدة ابن عبد الوهاب . يتوارثون زعامة المذهب ويتلمذون الأتباع والدعاة على أيديهم وحسب رؤيتهم ومنهجهم .

موقف الحركة الوهابية من الكيان الإسرائيلي هو عبيد على موائد اليهود .

أقوى التحالفات بين السلطة السياسية السعودية الوهابية هي مع الولايات المتحدة الأميركية تماماً كما هو التحالف بين الكيان الإسرائيلي والمحافظين البروتستانتيين الجدد في أميركا . وإذا نظرنا نظرة معاصرة للحركة البروتستانتية والحركة الوهابية . نجد تشابهاً كبيراً في أسلوب الدعوة ، في تكفير الخصوم ، في الانقسامات الداخلية داخل كل حركة من الحركتين .

على أية حال ، فإن العالم الغربي في أوروبا اليوم ، وفي الولايات المتحدة يعاني من تسلط دعاة البروتستانتية المتحالفة مع الصهيونية حتى العظم . ويعاني العالم العربي والإسلامي من الحركة الوهابية ما يعاني بسبب أساليبها الدعوية التي تزرع الفتن بين المسلمين ، وتبعدهم عن الصراع الحقيقي مع المحتلين الصهاينة لفلسطين ومسجدها الأقصى المبارك . وهذا يستنتج بتحالفهم مع الصهيونية حتى العظم أيضا. لقد أثاروا في المجتمعات العربية كثيراً من الإشكالات، وباتوا يناقشون في الشكليات على حساب الأساسيات من الأمور . وغالوا في الدين حتى أهدر الوقت في نقاش حول طول الثوب وقصره ، وحول حجم اللحية وطولها وكثافتها . وحول زيارة القبور وجوازها أو عدمه , وما من نقاش يثيرونه إلا وفيه تكفير وإخراج من دائرة الإسلام .

ولعل الأخطر من ذلك كله ، أنهم بفكرهم المضلل دفعوا الشباب المسلم لمحاربة الشيوعية و الإلحاد في أفغانستان وبأوامر من أميركا ، ثم ما لبثوا أن انقلبوا على هؤلاء الشباب وراحوا يعتقلونهم مما أدى إلى انبعاث جيل من الشباب المتشددين لا يؤمنون إلا بالعنف ويرفضون أي نوع من أنواع الحوار .

nonwahabi muslim   good article   April 17, 2013 12:48 AM
even though the wahabis are still small group of suckers but their grieve is great due to their financial power,but hopefully not for long.

حكمت عمرالي   سلم لنا على التفاح الجولاني والبرتقال اليافاوي واترك اسرتئيل بحالها فانتم الخروات   April 17, 2013 4:44 PM
المقال ساذج الى ابعد الحدود والتزييف فيه واضح لكل مثقف
لان الكاتب وعلى الاغلب صفوي العقيدة قفزة قفزة تاريخية من تغطية السبب الحقيقي لنشؤ السلفية المتطرفة او الوهابية

فلو رجعنا الى الغوغل والويكيبيديا نجد ان السبب الحقيقي لنشؤ الوهابية
هو قيام الدولة الصفوية والتي كانت شعاراتها يا لثارات الحسين والقتل ةالتقتيل والذبح بالسكاكين
والسيوف في كل المناطق التي اغتصبها صاحب فكرة الصفوية الارهابية الممحون اسماعيل لوطي الصفوي
تلك الحركة الصفوية التي قامت على شعارات شيعية فقط لاستغلال الشقاق بين الاخوة المسلمين

نعم ان الصفوية وبالدليل التاريخي كانت ابعد المسلمين عم الاسلام والشيعة على الاخص

لقد قامت تلك الحركة الفارسية الصفوية المجوسية
للانتقام من العرب والاسلام ولكنها استخدمت شعارات اسلامية
عند نمو هذا الخطر الصفوي الذي كان يقتل كل من لا يعتقد بولاية علي عليه السلام دون محاكمات وامتد الخطر حتى وصل اطراف الجزيرة العربية انذاك فتولدت حركة الوهابية المتطرفة وكانت نوع من ان الحديد لايفل الا بالحديد فتشددت في فضل الصحابة سلام الله عليهم وهكذا كان
الكل يعلم ان ايران كانت اكثر من 75%على المذهب السني والان لايمكن ان نجد مسجد سني واحد في طهران

فعلى الكاتب ان يققل من كذبه وان لايستهدف فقط الوهابية ولكن عليه ان يضع الصفوية ضمن مجال مقارنته فنجد ان مثال البروتستانية ينطبق تماما على الحركة الانفصالية الصفوية تماما كما ينطبق على الوهابية


عربي الأصلي   إلى حكمت   April 18, 2013 12:30 AM
البروتستانتية هي من أسست الوهابية، نعم هذه معلومات معروفة عند المهتمين وقرّاء التاريخ الحديث، أما الصفوية فيمكن الاطلاع على تاريخها من مصادرها للتعرّف عليها كحركة تاريخية لا تهمنا كعرب، وهي جزء من سلسلة الأسر التي توالت على حكم بلاد فارس. ما يهمنا البروتستانتية الوهابية التي قضمت أرض فلسطين ومنحتها لليهود الغربيين المنبوذين وسيطرت هي على أرض الحجاز ملكاً خالصاً لليهود الشرقيين آل سعود أحفاد بني قينقاع أعداء محمد، وأيضاً تجد هذا في كتب التاريخ المتخصصة. العلم نور، فاذهب إليه.

عرين الأسد   إلى إبن العاهرة / حكمت عمرالي   April 18, 2013 2:42 AM
لكل داءً دواء يستطب به ، إلا الحماقة أعيت من يداويها ، لماذ لا ترجع للثغر الوسخ الذي خرجت منه أحسن لك من التحدث فيما لا تفقه !!!!

مقيت أمر بعض الناس يدعوى كلامهم للغثيان لكراهة الطرح الذي يطرحونه،

ألا يعلم هذا المخنث بأن محمد بن عبدالوهاب بن سليمان التميمي هو صناعة مخابراتية بريطانية بإمتياز وأن مذكرات مستر هنفر تشرح بالتفصيل كيف قاموا بصناعته مع إبن سعود للإنتقام من السلطان عبد الحميد الأول والدولة العثمانية لرفضهم إعطاء صك لليهود في فلسطين ،

أيه القذر : نظف مؤخرتك من الخره ولسان من البذائة وتعلم صف الكلمات قبا أن تتحدث فيما لا تفقه

Ahmad   to No 2   April 18, 2013 4:11 AM
الى حكمت عمرالى . انا عربي سني اتفق كليا مع الكاتب في مقاله بغض النظر عن مذهب الكاتب
المقال حيادي و يعكس تحليل و ليس مهاترات مثل تعليقك !! انت حولت الموضوع الى عنصرية سني شيعي !
الوهابيون يعتقدون انهم على الدين الصحيح و من يخالفهم من سنه او شيعة هو كافر !
ماذا لدا الوهابيين من فكر غير فتاوي طاعة ولي الامر و فتاوى النكاح و الجماع !

حكمت عمرالي   ود على عرين قفا البقر القرداحي الاسدي   April 18, 2013 9:28 AM
لكل داء دواء الا النصيرية فهي العهر في الدماغ

يابن العاهرة المجوسية المتعوية

اذا كنت جاهلا بالتاريخ فلا يوجد داعي لتفتح فم ك الوسخ
انا اتكلم عن وقائع تاريخية يا عجل نط على امك
طبعا انت تكتب اسما مستعارا معيرا لانك جبان اولا ثانيا لانك لاتعلم اباك واجدادك فانت مجهول تسمي نفسك بصفات تحلم بها مثل المقبور حافظ الوحش الذي سمى نفسه اسادا وهو ابن خنزير متأقرد

ياحيوان انا اتكلم عن تاريخ مسجل وحيادي وانت تشتم يابن منتاكة

روح نظف مؤخرة امك من نطاف خنازير جبلكم القرداحي وبعدين تعال تكلم
انتم يامن كانت الانسانية عدوكم الاكبر

انا طلبت ممن لديه عقل واخلاق ان يتابع التسلسل التاريخي لجرائم الممحون اسماعيل الصفوي

ثم الى المدعو احمد رقم 5 انا هنا لا ادافع عن الوهابية ولا افرق بين شيعي وسني لانني لا انتسب الى احدهماولكن انا اقرأ التاريخ

مثلا انت تتكلم عن المخابرات البريطانية واليروتستانت ونسيت من اين جاء الخميني نفسه بعد انتصار قطعانه في ايران ومن كان يساعده في سيره عندما هبط من الطائرة فهل كان الضابط الفرنسي هذا هو مسلم سني ام شيعي؟؟؟؟؟؟؟

ان التكلم عن العمالة والخيانة لايمكن ان تلصقه بجهة واحدة فالكل عملاء واولهم اللوطي حافظ كر الاسد الذي لو اسرائيل لما بقي حكم تلك العئلة العميلة يوما واحدا فلا تقولوني مالم اقل
فقط اقرؤؤؤؤوووووووووووووووا ولاتشتموا







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز